رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
الحداثة بين الماضى والحاضر كرواتيا تتأهل لنهائي المونديال للمرة الأولى «شوقي» يخطط لمذبحة القلعة.. الإطاحة بـ155 قيادة بالتربية والتعليم.. وخبراء: نتيجة حتمية للفشل الذريع «مغيث»: أتوقع قيادات شبابية ضمن التغيير الجديد بالتعليم قانون مراقبة الأنشطة الاقتصادية في الأراضي المحتلة بالشجاع الأمم المتحدة ترحب بإعادة إنتاج النفط الليبي وتصديره بشكل منتظم غداً.. مؤتمر صحفي للإعلان عن تفاصيل الدورة الـ11للمهرجان القومي للمسرح «مانزوكيتش» يتقدم لكرواتيا على حساب إنجلترا الخطيب يؤدب تركي آل الشيخ وصلة من جديد إنجلترا وكرواتيا يتعادلان إيجابيا في الشوط الإضافي الأول معاون التعليم الأسبق يكشف أسباب الإطاحة بـ155 من قيادات الوزارة عادل عامر: الدولة تعمل على تحقيق التوازن الاقتصادي بالسوق المصري

تقارير

الدولة تبدأ استراتيجية توفير السلع للمواطنين بأسعار زهيدة.. ومراقبون: المصريون ينتظرون تحسن أوضاع المعيشة.. وتحقيق توازن اقتصادي بالسوق المحلية قريبا

أرشيفية
أرشيفية

التقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان، ومحافظ البنك المركزي، ووزراء الدفاع، والعدل، والتموين، والسياحة، والمالية، والداخلية، والزراعة، ورئيس المخابرات العامة، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية.
وتناول الاجتماع جهود الحكومة في توفير السلع الأساسية للمواطنين بأسعار مناسبة، وزيادة أعداد المنافذ الثابتة والمتحركة، مع اختيار أماكن مناسبة لها بحيث تغطي مختلف محافظات الجمهورية، خاصة محافظات الصعيد والمناطق الأكثر احتياجًا.
 

سعيد صادق: المواطن يريد إجراءات ملموسة دون بيانات رسمية

قال الدكتور سعيد صادق أستاذ علم الاجتماع السياسي، إن تصريحات وبيانات الحكومة في توفير السلع بأسعار مناسبة لا تجدي نفعا، لأن الشعب أصبح ينتظر كل شيء ملموس، مشيرا إلى أنه من المهم أن يشعر المواطن بانخفاض السلع أو توفيرها بثمن مناسب له.

وأضاف صادق لـ«الزمان»، أن المواطن لا يتأثر بالوعود التي تسردها القوة السياسية لأنهم دائما يسمعون نفس الوعود والبيانات ولكن من مسؤلين مختلفون.

وأشار صادق، إلى أنه بعد تصحيح الأسعار الأخيرة، كان من المفترض في المقابل تصحيح المرتبات، حتى يتمكن المواطن للأنفاق وتغطية احتياجته المعيشية، ولكن هذا لم يحدث، لذلك المواطن يريد أن يلمس واقع انخفاض السلع وليس البيانات.

الدولة تعمل على تحقيق التوازن الاقتصادي بالسوق المصري

وفي ذات السياق قال الدكتور عادل عامر الخبير الاقتصادي والسياسي، إن توفير السلع هي المشروعات الغذائية الإستراتيجية التي أقامتها الدولة، سوف يتم حصاد إنتاجها في هذا العام وتنظيم السوق لتحديث توازن اقتصادي بينها وبين القطاع الخاص.

وأضاف عامر لـ«الزمان»، أن استحضار الدولة في العملية الاقتصادية، هي الأهم لعملية الحماية الاجتماعية للفئات الفقيرة والأكثر فقرًا، لأن القطاع الخاص لا يستهدف الحماية الاجتماعية، ولكن هي مفروضة على الدولة تحقيق الحماية الاجتماعية.
 

وأشار عامر، إلى أن الإرادة السياسية تتحقق من خلال آليات الدولة المتمثلة في الشركات، أو القطاعات الاقتصادية الانتاجية، لدخول في منافسة حرة تحت اقتصاد حر، لتخفيض السلع والخدمات التي تفوق عملية الاستهلاك فتؤدي إلى إنخفاض الأسعار.