جريدة الزمان
  • CIBZ_728x90
  • slideshow javascript
  • careem_728x90
اقتصاد

شريف سامي: أدوات التعامل الإسلامية ستجذب قطاع كبير

 شريف سامي الرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية
شريف سامي الرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية

قال شريف سامي الرئيس السابق لهيئة الرقابة المالية، إن البورصة المصرية تاتي في المركز الثاني ضمن بورصات إفريقيا لكنها مازالت لم تحقق مراكز متقدمة في البورصات العربية خاصة عند مقارنتها بالخليج.

وأضاف إننا واجهنا مشكلة كبيرة عند تحرير سعر صرف الدولار، ما أدى إلى انخفاض القيمة السوقية للعديد من الشركات وصناديق الاستثمار، حيث انخفضت قبمة الجنية وأصبحت غير محفزة للاستثمار، ويمكن القول أن الحد الأدنى لراس مال الشركات الجاذبة لشراء أسهمها ٦ مليار بدلا من مليار جنيه قبل التعويم.

وأشار إلى أن الحلول المطروحة لتحسين الوضع هو زيادة حجم الطرح الشركات العامة في البورصة مع تسهيل استحوازها على الشركات الصغيرة العملة في مجالها مثل شركة القومية للأسمنت.

وطالب بالإصلاح التشريعي لتوفير الأدوات الإسلامية التي تجذب قطاع كبير من المتعاملين في البورصة خاصة أن التشريع أخذ سنتين حتى الأن.

هيئة-الرقابة المالية-البورصة

اقتصاد

الأعلى قراءة

آخر موضوعات