رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
اقتصاد

بالصور.. بروتوكول تعاون بين «الطاقة الذرية» و«نورم سوليوشن» في مجال إزالة التلوث الإشعاعي

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

وقع الدكتور عاطف عبد الحميد رئيس هيئة الطاقة الذرية و الكيميائي أحمد صلاح الدين جعفر رئيس مجلس إدارة شركة نورم سوليوشن بروتوكول تعاون في مجال إزالة التلوث الاشعاعي الخاص بالمواد المشعة الطبيعية (النورم) الناتجة عن الأنشطة الخاصة بصناعة البترول والغاز.

وقال الدكتور عاطف عبد الحميد، إن هذا البروتوكول يأتي في إطار مواكبة التطور التكنولوجى و الصناعى فى مجالات إنتاج البترول والغاز والذى ينتج عنه تراكم المواد المشعة الطبيعية (النورم) داخل المعدات البترولية والذي يعد أحد أهم المخاطر الناتجة عن الأنشطة الخاصة بصناعة البترول والغاز بكل مراحله وتؤثر هذه المخاطر على سلامة العاملين والبيئة المحيطة بهذه المجالات ، كما أنها تمنع إعادة استخدام المعدات الملوثة والتى تنص عليها القوانين والتشريعات المعمول بها فى مصر والعالم.

وأكد رئيس هيئة الطاقة الذرية أن الهيئة هي الجهة الحكومية الوحيدة في مصر المنوط بها إدارة النفايات المشعة طبقا لقانون 7 لسنة 2010 موضحاً أن الاتفاقية تقوم على التعاون في مجال إزالة المواد المشعة الطبيعية (النورم) التي تتراكم داخل المعدات البترولية في مجالات إنتاج البترول والغاز.

ومن ناحيته، أوضح الدكتور ياسر توفيق أستاذ معالجة النفايات المشعة بهيئة الطاقة الذرية، أن إزالة هذه المواد يحافظ على سلامة العاملين والبيئة المحيطة، مشيراً إلى أن إعادة إستخدام تلك المعدات بعد ازالة التلوث الاشعاعي يعظم فائدة موارد الدولة الاقتصادية ويؤدي إلى النمو الاقتصادي للدولة تحقيقا لمبدأ التنمية المستدامة، و التزاما بتأدية الدور الوطنى لدعم القضاء على المخاطر الخاصة بالنفايات المشعة الطبيعية (النورم) في مصر.

وقال الكيميائي أحمد صلاح الدين جعفر رئيس مجلس إدارة شركة نورم سوليوشن أن الشركة متخصصة في إزالة التلوث الاشعاعي الخاص بالمواد المشعة الطبيعية (النورم) الناتجة عن الأنشطة الخاصة بصناعة البترول والغاز مشيراً إلى امتلاكها الخبرات و التقنيات التي تؤهلها لتنفيذ تلك الأعمال بما يتوافق مع أعلي المعايير الفنية و ضوابط السلامة و الصحة المهنية المتبعة في هذا المجال.

وأشار الكيميائي أحمد صلاح، إلى أن هذا البروتوكول هو أولي ثمرات التعاون الفني والإداري بين كل من هيئة الطاقة الذرية المصرية وشركة نورم سوليوشن بهدف الحفاظ علي سلامة المتعاملين مع المعدات والأجهزة الملوثة بالمواد المشعة الطبيعية (النورم) الناتجة عن أنشطة قطاع البترول والغاز من التعرض للملوثات الإشعاعية، موضحاً أن إزالة التلوث من تلك المعدات والأجهزة يتيح لقطاع البترول والغاز إعادة استخدامها مرة اخري دون الحاجة إلى التخلص منها واستبدالها بأخرى جديدة.

وفي سياق متصل، أضاف رئيس مجلس إدارة شركة نورم سوليوشن قائلا: "إعادة استخدام تلك المعدات يوفر العملة الصعبة اللازمة لاستيراد معدات جديدة من الخارج كما أنه يحد من المسئولية القانونية والأمنية التي تقع علي عاتق شركات القطاع نتيجة الالتزام بتطبيق المعايير الفنية والقانونية لتخزين المعدات الملوثة إشعاعياً تحت مسئولياتها، مما يعظم من الاستفادة من موارد الدولة البشرية والاقتصادية ويساهم في دفع عجلة النمو الاقتصادي في مصر".

359f0955536dc5692d2fcb51af928b10.jpg8e04b7e05ae698b870da46bea9b73e3d.jpgf74580217e724a3a939825110f8740e4.jpgfddd5c809c046b122b2acfba67db14c7.jpg
بروتوكول تعاون هيئة الطاقة الذرية شركة نورم سوليوشن مجال إزالة التلوث الإشعاعي الزمان

استطلاع الرأي

العدد 223 حالياً بالأسواق