أخبار

النائب محمد فؤاد: على مجلس النواب بدء جلسات الحوار المجتمعي حول الأحوال الشخصية

 النائب محمد فؤاد
النائب محمد فؤاد

قال النائب محمد فؤاد عضو مجلس النواب، ومقدم أحد مشروعات قانون الأحوال الشخصية، أن مؤسسة الأزهر تعرضت لهجوم شديد من الرجال والنساء بسبب عمله مشروع قانون للأحوال الشخصية علي الرغم من أن العمل علي مشروعات قوانين ليس دور المؤسسة الدينية؛ فقد تجاهل الأزهر دوره في إبداء الراي في مشرروعات القوانين المعروضة علي البرلمان وتسبب في تعطيل السلطة التشريعية عن عملها.

وأضاف فؤاد" أنه تلقي تأكيدات من مجلس الوزراء أن المجلس القومي للمرأة لم يتقدم بمشروع قانون للأحوال الشخصية؛ وتسبب تجاهل القومي للمراة والأزهر لإبداء الرأي في مشروعات القوانين المرسلة لهم من البرلمان في تعطيل عمل المجلس وزيادة معاناة المواطنين من الرجال والنساء.

وأشار "فؤاد" أنه علي مجلس النواب بدأ جلسات الحوار المجتمعي حول مشروعات قوانين الأحوال الشخصية حيث أن القانون الحالي لم يعد يرضي الرجال والنساء، كما أنه إن لم يستطع الطرفان الحياه مع بعضهم فلا بد من إعلاء المصلحة الفضلي للطفل. وأكد "فؤاد" أنه منفتح علي الجميع ومتقبل جميع وجهات النظر من أجل إقرار قانون جميع مساوئ القانون الحالي سواء نفقات وتنفيذ أحكام ورؤية وإصطحاب وغيرها من المشكلات التي تواجه المواطنين.

وذلك خلال ندوة قانون الأحوال الشخصية المقامة في النادي اليوناني بالتحرير

جلسات الحوار المجتمعي الأحوال الشخصية

استطلاع الرأي

192