رياضة

الجزائر x السنغال.. محاربو الصحراء يتقدمون نحو التتويج باللقب الأفريقي

جريدة الزمان

انتهى الشوط الأول من مباراة الجزائر والسنغال في نهائي كأس الأمم الأفريقية 2019، بتقدم الأول بهدف دون رد، بالمبارات التي يحتضنها استاد القاهرة الدولي.

أحرز بغداد بونجاح، مهاجم منتخب الجزائر، هدف التقدم في الدقيقة الثانية من عمر المباراة.

بدأت المباراة قوية من جانب المنتخبين، في محاولة لإحراز أحدهما هدف مبكر، من أجل أن تكون له الأفضلية في السيطرة على مجريات المباراة.

وفي الدقيقة الثانية، أعلن بغداد بونجاح، عن إحراز الهدف الأول لمنتخب بلاده، حيث تمكن من استخلاص الكرة من بين أقدام لاعبي السنغال، ليسددها بقوة تجاه المرمى، واصطدمت بقدم المدافع ساليف ساني، ثم سكنت الشباك بشكل ساقط خلف الحارس.

وانتفض منتخب السنغال، بعد الهدف الذي سكن شباكه، وبدأ في تنظيم هجماته صوب مرمى المنتخب الجزائري في محاولة لإدراك التعادل.

واستمرت صحوة المنتخب السنغالي من الجبهة اليمنى، وسط دفاع قوي من جانب منتخب الجزائر بقيادة المقاتل جمال بلعمري.

واستطاع منتخب السنغال، إرسال أكثر من كرة عرضية تجاه منطقة الجزاء، إلا أن مبولحي حارس الجزائر، كانت له الأفضلية في أغلب المباراة.

هدأت المباراة قليلاً، حيث انحصر اللعب في منقطة وسط الملعب بين المنتخبين دون أي هجمات خطيرة حتى الدقيقة 26.

وسدد مباي نيانج لاعب المنتخب السنغالي تسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء مرت بشكل قريب للغاية أعلى العارضة العلوية لمرمى الحارس رايس مبولحي. 

وامتلك المنتخب السنغالي زمام الأمورمجددًا، وسط تراجع ملحوظ للمنتخب الجزائري في وسط الملعب، إلا أن الشوط الأول لم يسفر أي أهداف أخرى.

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 223 حالياً بالأسواق