خارجي

الشهاوي: أردوغان لص بالوكالة عن الماسونية والصهيونية

جريدة الزمان

صرح العقيد وائل الشهاوي نائب رئيس حزب الغد للمشروعات الإفريقية بأن تركيا أصبحت حرامي بالوكالة لثروات الوطن العربي لصالح الماسونية والصهيونية فهي الآن للأسف تتحكم في واردات الموانئ الليبية من خلال رجل أعمال مقرب من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يدعى محمد كوكاباشا حسبما أورد موقع «أفريكا إنتلجنس» المتخصص في الشؤون الاستخبارية والإستراتيجية.

وأضاف الشهاوي في بيان له أنه في تقرير لموقع أفريكا انتلجنس نشر يوم السبت 1 أغسطس 2020 أفاد بأن محمد كوكاباشا حصل على قرار صدر عن الجمارك الليبية بطرابلس في 20 من يوليو الماضي يقضي بالتعاقد مع «جهة خارجية» لإدارة مذكرات تتبع الشحنات البحرية ولم تكن هذه الجهة الخارجية سوى شركة «إس سي كي» التركية التي يديرها محمد كوكاباشا أحد رجال الأعمال المقربين من الرئيس التركي الإرهابي أردوغان.

وألمح الشهاوي إلى أن بموجب الاتفاقية المشبوهة تمنح الجمارك الليبية إشرافًا غير مسبوق للشركة التركية على جميع السلع الواردة إلى ليبيا عن طريق البحر وبالتالي يعد تدخلا سافرا وفي نفس الوقت يتم تهريب الطائرات المسيرة من خلالها وكذلك الأسلحة ومواد المتفجرات مؤكدا على أن الإتفاقية تثير غضب اتحاد غرف التجارة الليبية وغرفة الشحن التجاري الليبية اللتين تشعران بالقلق تجاه هذه الاتفاقية المشبوهة وانتهاكات أردوغان وتدخلاته السفارة.

الشهاوي أردوغان الماسونية الصهيونية

استطلاع الرأي

العدد 228 حالياً بالأسواق