توك شو

بالفيديو.. مخاطر ممارسة الرياضة قبل الإفطار في رمضان: ”قنبلة موقوتة”

جريدة الزمان

قال الدكتور عمرو غالي، مدرب اللياقة البدنية، إن هناك أشخاصاً يمارسون الرياضة بتوجيه مغلوط في ساعات الصيام الأخيرة، وهو ما نشاهده في هذه الأيام وقت العصر تحديداً، بهدف حرق أكبر قدر ممكن من الدهون، على حد قول مَن يبرر هذه الممارسة الخاطئة، مشيرًا إلى أن الجسم البشري يكون خاملاً أثناء الصيام، وذلك بسبب توقف معظم تفاعلاته الأيضية، ولقلة السوائل فيه، وهي نقطة في غاية الأهمية.

وحذر "غالي"، خلال لقائه مع الإعلامية نورين شحاتة، في برنامج "حياتك صحتك"، المذاع على قناة "صدى البلد"، من خطورة ممارسة الرياضة قبل الإفطار، لأن ممارسة الرياضة قبل الإفطار قد يعرضك إلى وعكة صحية مفاجئة هو أشبه ما يكون بالقنبلة الموقوتة التي قد تنفجر في أي وقت، خاصة على من يعاني من أمراض مزمنة مثل الضغط والسكر وغيرهما من أمراض ومشكلات الدم الوراثية.

وتابع: "معظم التفاعلات الطبيعية في الجسم البشري لا تكتمل إلا بعد أن يصل الجسم إلى كفايته من الحد الأدنى من السوائل، وهي نقطة نبهت إليها الدراسات الإكلينيكية، فعند حرمان الأنسجة من السوائل لمدة لا تقل عن 16 ساعة، ومن ثم ممارسة الرياضة عصراً، يضاف إلى ذلك حرارة الجو، فإنها تتأثر سلباً بذلك"، مشيرًا إلى أن المفهوم الطبي المتعلق بتزويد الجسم بالسوائل يشير إلى ضرورة تزويده بها كل ساعتين على أقل تقدير.

استطلاع الرأي

العدد 262 حالياً بالأسواق