رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
خارجي

«معاريف» عن إعلان نتنياهو: الحكومة الأردنية ستضطر إلى التصرف بشكل جذري

جريدة الزمان

نشرت القناة 12 في التلفزيون الإسرائيلي، أن كبار المسئولين الأمنيين حذروا رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو من خطوة، إعلانه عن نيته ضم أجزاء كبيرة من غور الأردن إذا أعيد انتخابه رئيسا للوزراء لأنها قد تعرض السلام مع الأردن للخطر، وذلك وفقا لـ "معاريف" العبرية.

 

وكان نتنياهو صرح عن نيته خلال الحملة الانتخابية الأخيرة، قبل أسبوع من الانتخابات، ضم أجزاء كبيرة من غور الأردن إذا أعيد انتخابه رئيسا للوزراء.

وجاء في تقرير"معاريف" العبرية أن ملك الأردن عبد الله وحكومته تجاهلوا حتى الآن، التصريحات التي أدلى بها رئيس الوزراء، معتبرين أنها وعود انتخابية فارغة لن تصل حد اتخاذ إجراءات فعلية على الأرض، لكن وفقًا للتقديرات التي أرسلها مسؤولون أمنيون إلى نتنياهو، فإن الحكومة الأردنية لن تكتفي بإجراءات دبلوماسية بسيطة مثل إعادة السفراء وما شابه، بل ستضطر إلى التصرف بشكل جذري إلى حد تجميد معاهدة السلام بين الدولتين حتى تتراجع إسرائيل عن هذه التصريحات.

وفقًا لتقديرات مسئولي الأمن، في اللحظة التي يتعامل فيها الملك والحكومة في الأردن مع هذه التصريحات بشكل جدي، من المتوقع حدوث تظاهرات شعبية تقود الحكومة الأردنية إلى اتخاذ خطوات مهمة.

رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو غور الأردن رئيسا للوزراء السلام مع الأردن معاريف الزمان ملك الأردن الزمان

استطلاع الرأي

العدد 223 حالياً بالأسواق