رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
خارجي

المفاوضون من «الليكود وأزرق – أبيض» يجتمعون لتحديد موعد للإنتخابات

جريدة الزمان

أجرى رئيس الوزراء نتنياهو، مساء أمس السبت، محادثة هاتفية مع قادة الكتلة اليمينية وأعضاء الكنيست من الليكود، ياريف ليفين، زئيف إلكين وميكي زوهار، وناقش معهم الموعد المناسب لإجراء الانتخابات، في مارس 2020، وجرى الحديث عن تحديد يوم الثالث من مارس موعدا للانتخابات وذلك وفقا لـ "يسرائيل هيوم".

وسيلتقي رئيس فريق التفاوض في الليكود، الوزير ياريف ليفين، صباح اليوم الأحد، مع آفي نيسنكورن، من أزرق – أبيض، لتلخيص آخر التفاصيل قبل الإعلان النهائي عن إجراء انتخابات ثالثة. وذلك في محاولة للاتفاق قبل الساعة 23:59 من ليلة الأربعاء – الخميس، على تجنب الانتخابات، أو على الأقل إرجاء النهاية. ويحتاج أحد أعضاء الكنيست إلى دعم من 61 نائبا لمنحه مهلة 14 يومًا لتشكيل حكومة.

يذكر انه بموجب القانون، من المقرر أن يتم إجراء انتخابات الكنيست الـ23 يوم الثلاثاء الموافق 10 مارس. لكن هذا اليوم سيصادف عطلة عيد البوريم (المساخر) العبري، ومن المحتمل أن تطلب الأحزاب المتدينة عدم إجراء الانتخابات في هذا التاريخ لكيلا يتم المس بفرحة العيد.

ولذلك، تم اقتراح إجراء الانتخابات في يوم الثلاثاء، 25 فبراير. وقالت المديرة العامة للجنة الانتخابات، أورلي عدس، أمس الأول، إن اللجنة ستبذل جهداً للاستعداد للموعد المبكر، على الرغم من أن ذلك سياتي بعد 76 يومًا فقط من حل الكنيست، وليس 90 يومًا كما هي العادة.

العقبة الأخرى التي تواجه الانتخابات هي الحاجة إلى تعديل القانون الأساسي: الكنيست، حتى تاريخ حلها المتوقع هذا الأسبوع. ويجب استكمال التعديل القانوني والتصويت عليه بالقراءات الثلاث ودعمه من معظم أعضاء الكنيست حتى منتصف ليلة الأربعاء – الخميس.

الخيار الثالث، المقترح، هو تأجيل موعد الانتخابات إلى ما بعد عيد البوريم، أي ليوم الثلاثاء 17 مارس. ويتطلب هذا التعديل أيضًا موافقة الكنيست الكاملة بأغلبية 61 من أعضاء الكنيست.

في كلتا الحالتين، هذه هي الخيارات الثلاثة الوحيدة التي ستكون ممكنة لإجراء الانتخابات الثالثة قبل انقضاء المائة يوم التي يحددها القانون منذ تاريخ حل الكنيست.

رئيس الوزراء نتنياهو قادة الكتلة اليمينية أعضاء الكنيست الليكود ياريف ليفين زئيف إلكين وميكي زوهار الزمان

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 217 حالياً بالأسواق