رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
حوادث

تأييد إعدام قاتل نيفين لطفى رئيس مصرف أبو ظبى الإسلامى

جريدة الزمان

رفضت محكمة النقض، اليوم الخميس، طعن كريم صابر المتهم بقتل نيفين لطفي رئيس مجلس إدارة بنك ابو ظبي الإسلامي، وتأييد حكم الاعدام الصادر بحقه.
كانت محكمة جنايات الجيزة المنعقدة بمحكمة شمال القاهرو برئاسة المستشار مجدى مرسى خليل قضت بالإعدام شنقا لكريم صابر، المتهم بقتل نيفين لطفي، رئيس مجلس إدارة بنك أبوظبى الإسلامي.


ووجهت النيابة العامة للمتهم تهم القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد وحيازة حشيش وترامادول وهيروين، وإحراز سلاح أبيض، وسرقة سيارة.
وجاء بأمر إحالة المتهم كريم صابر عبدالمعطي، بأنه توجه إلى مسكن المجنى عليها وتسلل إلى غرفتها وعندما استيقظت كمم فمها وعاجلها بسبعة طعنات نافذة في رقبتها وصدرها بسكين استولى عليه من المطبخ.


كان المتهم اعترف في التحقيقات، بارتكاب الواقعة وتسلله لمسكن الضحية عن طريق تسلق سور الفيلا، وكسره نافذة المطبخ واستل سكينًا ودخل غرفتها للسرقة، وحال استشعار المجنى عليها به ومقاومته طعنها عدة طعنات متفرقة أودت بحياتها.


كما اعترف بسرقة "جهاز آى باد، و600 دولار، و145 درهمًا إمارتيًا، وبعض متعلقاتها الشخصية"، وعند خروجه من مسكنها سرق سيارتها للهرب، إلا أنه تعرض لحادث سير، حيث اصطدم بالجزيرة الوسطى للطريق، ما دعاه لتركها وفر هاربًا، وتم العثور عليها.


كانت وزارة الداخلية، أصدرت بيانًا كشفت فيه ملابسات الجريمة، وتبين أن المتهم يقيم بروض الفرج، وسبق اتهامه في 10 قضايا متنوعة، منها جرائم سرقة، وتجارة في المخدرات، والتعدي على آخرين بالضرب، وحيازة سلاح أبيض، وصدر ضده حكم بالحبس 3 أشهر في قضية سرقة، وكان يعمل فرد أمن بالمجمع السكني الذي كانت تسكن فيه الضحية منذ فترة، وتم فصله لسوء سلوكه وتعاطيه المخدرات.


وكشفت التحقيقات أن قاتل المصرفية نيفين لطفي توجَّه إلى مسكن المجني عليها وتسلل داخل غرفتها، وعندما استيقظت من نومها أسرع وكمّم فمها وعاجلها بسبع طعنات نافذة في رقبتها وصدرها من خلال سكِّين استولى عليها من المطبخ.

استطلاع الرأي

العدد 217 حالياً بالأسواق