رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
فن

المطربة مروة ناجي: حمو بيكا دمه خفيف وعمر كمال دخل قلبي

جريدة الزمان

قالت المطربة مروة ناجى، إن أغانى المهرجانات فرضت وجودها فى العالم ولها قاعدة شعبية كبيرة، ولكن لا يمكن أن يتم مساواتها بالأصوات الكبيرة، مثل أنغام وشيرين وهانى شاكر.

وقالت المطربة مروة ناجى، خلال استضافتها فى برنامج "كل يوم"، الذى يقدمه خالد أبو بكر، على شاشة "ON" فى سهرات عيد الأضحى المبارك، إنها كانت رافضة دائما فكرة المهرجانات والأغانى الشعبية، بسبب الألفاظ الخارجة، ولكنها انتشرت وأصبحت واقع.

وأشعلت المطربة مروة ناجى، ستديو "كل يوم"، بغنائها أغنية المهرجانات الشهيرة "عايم فى بحر الغدر"، وتابعت قائلة: "أنا ضد المنع، ولكن لا بد من منحهم تصاريح، فبيوت كثيرة مفتوحه من وراهم.. لا بد من فئات للمغنيين واستحداث شعبة مهرجانات، ولكن أنا ضد منعهم من الغناء، حمو بيكا إنسان بسيط وتلقائى ودمه خفيف، وبحب مصطفى حجاج وأحمد شيبة".

وأكدت الفنانة مروة ناجى، أن أم كلثوم "مدرسة"، تحمل تراث كبير، كما وصفت محمد منير، وعمرو دياب، بـ"الأساطير"، معقبة: "الهضبة متربع على العرش، والكينج مدرسة، وبحب شيرين وأنغام وآمال ماهر".

وقالت الفنانة مروة ناجى : "بحب أغانى محمد رمضان، وعمرو كمال صوته بيدخل قلبى، وأرى أن شاكوش صوته جيد، وبسمع كل حاجة، والمهرجانات فرضت نفسها فى الشارع المصرى والعربى".

استطلاع الرأي

العدد 223 حالياً بالأسواق