رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
فن

تدهور حالة الفنان يوسف شعبان ووضعه على أجهزة التنفس الصناعي

جريدة الزمان

قالت الفنانة نهال عنبر مسئول الملف الطبى بنقابة المهن التمثيلية في تصريحات صحفية، إنه تم وضع الفنان يوسف شعبان على جهاز تنفس صناعي منذ ساعة تقريبا.

ويرقد الفنان الكبير يوسف شعبان، داخل غرفة العناية المركزة، لليوم السادس على التوالى إثر إصابته بفيروس كورونا، حيث نقل إلى مستشفى بالدقى الأحد الماضى، واستدعت حالته الصحية الثلاثاء، الماضى نقله إلى مستشفى آخر في منطقة العجوزة.

وكانت السيدة إيمان الشريعان زوجة الفنان يوسف شعبان أكدت في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز"، إن "زوجها كان يشعر بالإجهاد منذ يوم الجمعة الماضى وتوقعت أن شعوره بالتعب يرجع إلى جلسة الغسيل الكلوى التى أجراها في نفس اليوم، لأن هذا المعتاد، فهو بعد جلسة الغسيل يكون صحيا مجهدا، ومع الوقت اكتشفت ارتفاعا في درجة الحرارة وانخفاضها ثم معاودة الارتفاع مرة ثانية، فقررت الذهاب به إلى مستشفى بالدقى وتم حجزه بها يومى الأحد والاثنين ومساء الثلاثاء الماضى تم نقله إلى مستشفى بمنطقة العجوزة".

ووجهت إيمان الشكر للفريق الطبى المعالج داخل مستشفى العجوزة لحرصه على اتباع الإجراءات الاحترازية والعزل، وتابعت قائلة: "ممنوع الزيارة ونفسى أشوفه لأن الحالة النفسية نصف العلاج وأنا واثقة إن دا هيفرق معاه كتير وهشوفه من خلال الزجاج وعن بعد ومع اتباع كافة الإجراءات الاحترازية لكن دا مهم جدا بالنسبة له"، موضحة أنها لم تستطع الحديث إليه هاتفيا سوى مرة واحدة فقط منذ إصابته، ولكن الأطباء يؤكدون لها أنه لم يفقد الوعى ويستجيب، ولكنه لم يتصل بها ولم تتحدث إليه مرة ثانية.

وصباح أمس الخميس الموافق 25 فبراير والذى يتزامن مع تواجد الفنان الكبير يوسف شعبان لليوم الخامس داخل غرفة الرعاية المركزة

انتشرت شائعة وفاته على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي مما تسبب في ازعاج زوجة الفنان وأسرته وجميع محبيه.

وأعربت إيمان الشريعان، زوجة الفنان الكبير يوسف شعبان، عن استيائها من تداول بعض مواقع التواصل الاجتماعي، شائعات تفيد وفاة زوجها متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقالت زوجة يوسف شعبان في تصريح خاص لـ"البوابة نيوز": "الفنان بخير وحالته مستقرة، وقد تحدثت مع الطبيب المعالج أمس، وأخبرني أن الحالة مستقرة، مضيفة: "لا يوجد تحسن ولا تدهور، الحالة كما هى حتى الآن والحمد لله".

وتابعت: "من يرددون تلك الشائعات يبدو أنه لا فائدة من نصحهم، ولكن منهم لله وعليهم أن يتقوا الله".

ويوسف شعبان من مواليد 16 يوليو 1936، قدم العديد من الأعمال التليفزيونية والسينمائية وكذلك المسرحية لنحو 50 عاما، كما كان نقيبًا للممثلين لدورتين متتاليتين ابتداء من عام 1997 إلى عام 2003، وبدأ مسيرته السينمائية سنة 1961 في فيلم في بيتنا رجل مع عمر الشريف والمخرج بركات ثم توالت أعماله السينمائية التي تعدت 110 أفلام سينمائي.

وفي سنة 1995 قرر الابتعاد عن المجال السينمائي والاكتفاء بتمثيل مسلسل واحد أو اثنين في السنة للتركيز في مهمته الجديدة كنقيب للممثلين.

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 253 حالياً بالأسواق
316242