رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
توك شو

بالفيديو.. داعية إسلامي: الصلاة الإبراهيمية لم تكن مفروضة إلا على النبي

الدكتور محمد علي داعية اسلامي
الدكتور محمد علي داعية اسلامي

قال الدكتور محمد علي، الداعية الإسلامي، إن الرسول قرر الهجرة إلى مدينة الطائف للدعوة الناس إلى الإسلام، فأبى رئيس ثقيف الدخول إلى الإسلام، وسلط أهل الطائف على النبي، حتى رموه بالحجارة، فسال الدم منه ليطهر تراب الطائف.

وتابع "علي"، خلال حواره مع الإعلاميان ممدوح الشناوي ورنا عرفة، ببرنامج "البيه والهانم"، المذاع على فضائية "صدى البلد"، مساء الأحد: "وبعد ذلك التجأ الرسول إلى شجرة، وصلى الصلاة الإبراهيمية التي كانت عبارة عن ركعيتين صباحًا، وركعتين مساءً، ولم تكن مفروضة في هذا الوقت إلا على النبي".

وأشار إلى أن الرسول بعد هذه الواقعة دعا الله، فنزل جبريل ومعه ملك البجال، وقال يا محمد لو شئت لأطبقت عليهم الأخشبين "جبلين عظيمين في الطائف"، فما كان من النبي صلى الله عليه وسلم إلا أن قال لا، لعل الله أن يخرج من أصلابهم من يعبد الله، ولا يشرك به شيئًا.

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق