رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
اقتصاد

وزير المالية: إنشاء مجمع للخدمات الحكومية بكل محافظة

جريدة الزمان

أكد الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن هناك تكليفًا رئاسيًا بإنشاء مجمع للخدمات الحكومية بكل محافظة يضم مقرات للهيئة العامة للاستثمار، والضرائب العقارية، والضرائب على الدخل، والضرائب على القيمة المضافة، ودار المحفوظات؛ بما يُسهم فى التيسير على المواطنين، وتحفيز الاستثمار، ومن المقرر افتتاح مجمع الخدمات الحكومية بمدينة شرم الشيخ بنهاية يونيو 2022.

قال الوزير، خلال افتتاحه لمأمورية الضرائب العقارية بشرم الشيخ، بحضور اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، والدكتورة سامية حسين مستشار الوزير للضرائب العقارية، والدكتور شريف حازم، مستشار الوزير للشئون الهندسية، وأنور فوزى رئيس مصلحة الضرائب العقارية، وأحمد القط رئيس منطقة الضرائب العقارية بجنوب سيناء، والدكتور حماد عبد الله حماد، رئيس المكتب الفنى لنقابة المهندسين، الاستشارى الهندسى العام لمشروع دار المحفوظات بجنوب سيناء، وذلك على هامش الاحتفال بالعيد القومى للمحافظة، إننا بدأنا مشروعًا طموحًا لرفع كفاءة البنية الأساسية والتكنولوجية بمقار الضرائب العقارية، على نحو يُسهم فى ربط المأموريات إلكترونيًا بشبكة داخلية؛ من أجل تمكين المواطنين من سرعة سداد الضرائب المستحقة على وحداتهم وفقًا للقانون من أى مقر ضريبى؛ بما يتسق مع جهود رقمنة الدولة، وتعزيز حوكمة المنظومة المالية، واستيداء حق الدولة؛ لتعزيز أوجه الإنفاق على تحسين مستوى معيشة المواطنين والخدمات المقدمة إليهم، لافتًا إلى أننا بدأنا أيضًا مشروع ميكنة الدورة المستندية للضرائب العقارية من«الحصر والتقدير» إلى تحصيل الضريبة، جنبًا إلى جنب مع تطوير بيئة العمل وإعادة تأهيل المقار الإدارية، وقد تم الانتهاء من رفع كفاءة وصيانة 311 مقرًا للمأموريات بالمحافظات خلال العامين الماضيين.

أضاف الوزير، أنه سيتم إتاحة كل خدمات مصلحة الضرائب العقارية، إلكترونيًا للمواطنين بصورة مُبسطة من خلال إطلاق تطبيقاتها تدريجيًا عبر منصة «مصر الرقمية» بالإنترنت، وقد كانت البداية بالتطبيق الإلكترونى لتقديم إقرارات الوحدات السكنية، مشيرًا إلى الاستفادة من مظلة الهيئة القومية للبريد المنتشرة بمختلف المحافظات والمدن والقرى، فى إتاحة خدمة تسليم الإخطارات والمطالبات الضريبية عبر مكاتب البريد.

أكد الوزير، أن شرم الشيخ وطابا من المدن الواعدة التى يوجد بها الكثير من المشروعات الاستثمارية والسياحية، وقد كان المكلفون بأداء الضرائب العقارية بهما يتوجهون إلى مدينة طور سيناء ونويبع لسداد الضريبة المستحقة عليهم، ومن ثم كان لزامًا توفير مقر للضرائب العقارية بشرم الشيخ وطابا؛ للتيسير على المواطنين، مشيرًا إلى أنه يجرى حاليًا إنشاء مأموريتين للضرائب العقارية بالوادى الجديد، و3 مأموريات بمرسى علم وسفاجا ورأس غارب بالبحر الأحمر، ومأموريات أخرى بسوهاج والدقهلية وقنا ومطروح خلال العام الجارى.

أشار إلى أنه سيتم بحث عدد من الآليات لحل مشكلة المسافات المتباعدة للموظفين الذين يعانون فى الانتقال من مقار سكنهم إلى جهات أعمالهم؛ بما يُسهم فى التخفيف عن كاهلهم.

أكد الوزير، أن المقر الجديد للضرائب العقارية بشرم الشيخ يضم نافذة لمصلحة الضرائب المصرية؛ تيسيرًا على الممولين، موضحًا أن المرحلة المقبلة ستشهد التوسع فى المراكز الضريبية المدمجة؛ باعتبارها أحد روافد تطوير المنظومة الضريبية التى تستهدف تبسيط الإجراءات وتيسيرها وميكنتها حيث يعمل كل من هذه المراكز كوحدة واحدة ويختص بإدارة الضريبة على الدخل، وضريبة القيمة المضافة، والضرائب العقارية والرسوم الجمركية، على النحو الذى يؤدى إلى تخفيض الوقت اللازم لدفع الضرائب؛ بما يُسهم فى تحسين ترتيب مصر بمؤشر البنك الدولى لأداء الأعمال، من خلال توطين الخبرات التكنولوجية.

قال اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، أن افتتاح مقرين للضرائب العقارية بشرم الشيخ وطابا، يأتى بالتزامن مع الاحتفال بالعيد القومى لمحافظة جنوب سيناء، بما يسهم فى التيسير على المواطنين بهذين المدينتين اللتين تمتلكان مقومات سياحية متفردة، ويوفر على مجتمع الأعمال الكثير من الجهد والوقت فى سداد الضرائب المستحقة، خاصة أن مقر الضرائب العقارية بشرم الشيخ يضم نافذة لمصلحة الضرائب المصرية، مُثمنًا جهود الدكتور محمد معيط وزير المالية فى تحديث وميكنة منظومتى الإدارة الضريبية والإدارة الجمركية، وميكنة إعداد وتنفيذ الموازنة العامة للدولة الذى ساعد المحافظين وغيرهم من المسئولين فى متابعة التنفيذ الفعلى لموازنات جهاتهم من خلال توفير بيانات لحظية، على النحو الذى يؤدى إلى رفع كفاءة الإنفاق العام، وتحقيق الانضباط المالى، وتعزيز الحوكمة المالية والإدارية.

أضاف المحافظ أن سيناء، تشهد جهودًا تنموية غير مسبوقة فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، مشيدًا بتضحيات أبطال قواتنا المسلحة الباسلة الذين ضحوا بأرواحهم، وارتوت الأرض الطيبة بدمائهم الطاهرة، فاستشهدوا فى سبيل رفعة الوطن واستعادة أراضينا؛ حتى نحيا بعزة وكرامة، نبنى ونعمر بلدنا ونحتفل بما يتحقق من إنجازات تاريخية.

أكدت الدكتورة سامية حسين، مستشار وزير المالية للضرائب العقارية، أنه تم وضع خطة متكاملة لإقامة فروع لدار المحفوظات بجميع المحافظات تتضمن آليات للتكويد، والتخزين، بما يتيح الوثائق المهمة للمواطنين خاصة فيما يتعلق بالأطيان الزراعية وغيرها، بمراعاة التوظيف الأمثل للتكنولوجيا الحديثة، بحيث يكون لدينا أرشيف إلكترونى بكل محافظة، على نحو يتسق مع مجمعات الخدمات الحكومية المزمع إنشاؤها التى تتضمن دار المحفوظات، لافتة إلى أن هذا المجمع من المقرر إقامته بشرم الشيخ على مساحة ثلاثة آلاف متر بنهاية يونيه 2022؛ ليضم الأرشيف الأول من نوعه فى التخزين الإلكترونى، مع زيادة المساحات التخزينية فى الوادى الجديد والإسكندرية ومرسى مطروح.

قال الدكتور شريف حازم، مستشار وزير المالية للشئون الهندسية، أنه يجرى حاليًا تنفيذ مشروعات تحديث وميكنة مقرات الضرائب العقارية بمختلف المحافظات، على نحو يُسهم فى تهيئة بيئة العمل، والتيسير على المواطنين، بمراعاة أن يكون هناك بعض المراكز الضريبية المدمجة لتبسيط الإجراءات أمام الممولين والمكلفين.

أشار إلى أن إنشاء مبنى بهذا الشكل والتطور، يُؤدى إلى تغيير ملموس بالمنطقة المحيطة، ويُسهم فى تطويرها؛ ليعكس رؤية جديدة فى تطوير المقرات لا تعتمد على المبانى الإنشائية فقط، بما يخلق هوية موحدة لكل المقرات، موضحًا أن هناك اهتماما متزايدًا بمحافظات الصعيد التى تحتاج إلى هذا التطوير، وأن مشروع دار المحفوظات بجنوب سيناء، يرتكز على منظومة متطورة تُوفر أرشيفًا مركزيًا يُعد بمثابة «دار وثائق» لكل ما يخص المواطنين، بما فى ذلك المستندات المتعلقة بالأطيان الزراعية.

أكد أنور فوزى، رئيس مصلحة الضرائب العقارية، أنه تنفيذًا لتوجيهات وزير المالية، بدأنا برنامجًا لافتتاح مقار لمأموريات الضرائب العقارية بكل مدينة بجنوب سيناء، بالتعاون المثمر مع اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، سواءً بتطوير المقرات القائمة، أو إنشاء مقرات جديدة، فهناك مقر بنويبع، وطور سيناء، ودهب، وشرم الشيخ، إضافة إلى مكتب طابا، ونستهدف أن يكون لدينا مقار للمأموريات فى كل من: رأس سدر، وسانت كاترين، وأبو زنيم، وأبو رديس؛ من أجل التيسير على المكلفين بسداد الضرائب العقارية، والموظفين أيضًا، خاصة فى ظل تباعد المسافات بين المدن؛ فمثلًا مأمورية شرم الشيخ كانت فى طور سيناء، التى تبعد عن مدينة شرم الشيخ مائة كيلو متر، الأمر الذى كان يُمثل عبئًا كبيرًا على الموظفين والمواطنين، مشيرًا إلى أن وزارة المالية تستهدف التوسع فى المراكز الضريبية المدمجة للتيسير على مجتمع الأعمال، ويُعد المقر الجديد لمأمورية الضرائب العقارية بمدينة شرم الشيخ، أحد هذه المراكز المدمجة حيث يضم نافذة للضريبة على القيمة المضافة، والضريبة على الدخل.

أوضح أحمد القط رئيس منطقة الضرائب العقارية بجنوب سيناء، أن هناك تنسيقًا مستدامًا مع رئيس المصلحة للإسراع بتطوير مقار الضرائب العقارية بشكل متكامل، فى إطار المشروع الطموح لرفع كفاءة البنية الأساسية والتكنولوجية بالمأموريات، لافتًا إلى التعاون الإيجابى مع محافظة جنوب سيناء، الذى يُعد أحد ثماره افتتاح مقر للضرائب العقارية بمدينة شرم الشيخ؛ بما يُسهم فى التيسير على المواطنين والموظفين، على نحو يُساعد فى رفع كفاءة التحصيل الضريبى، واستيداء حق الدولة، وتعزيز الحوكمة.

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق