رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
فن

القاهرة كابول.. فتحي عبد الوهاب يثير الجدل بلقاء حصري لزعيم التنظيم الإرهابي

جريدة الزمان

يستمر مسلسل "القاهرة كابول" في العرض وتتصاعد أحداثه، فقد بدأت الحلقة بمكالمة جمعت العميد عادل الذى يقوم بدوره الفنان «خالد الصاوي» والإعلامي طارق كساب «فتحي عبدالوهاب» حول إيقاف الأخير عن العمل ويحذره العميد عادل .

وفى مشهد يجمع طارق لطفي بمساعده إسامة " خالد كمال " يتناقش معه حول الشيعة والخميني، ويؤكد له عودته لمصر ليكون الخليفة، ويستقبله الناس بحفاوة مثلما حدث مع الخميني، ويؤكد له أن مصر هي الأهم ومن يحكمها يحكم العالم الإسلامي كله .

يذيع طارق كساب لقائه مع طارق لطفي زعيم التنظيم في عرينه بكابول بعد إعلانه أنه خليفة المسلمين ليحقق أعلى نسبة مشاهدات، ويتجاهل حواره مع صديقه العميد عادل، ونري تأثير هذا اللقاء علي والده من خلال حواره مع عم حسن " نبيل الحلفاوي " الذي ينصحه بمقاطعة متابعة نشرات الاخبار والأحداث السياسية.

يطلب أحد أفراد الأمن من منال "حنان مطاوع" إعادة مراسلة رمزي "طارق لطفي"، لتطلب منه أن يساعدها في الخروج من مصر، لتفر بنفسها ودينها، وهي الرسالة التي يطير بها فرحا، معتقدا أن الآوان قد آن ليجتمع بحب عمره، وتحاول أم عبدالله الزوجة السابقة للشيخ رمزي تنفيذ الخطة المتفق عليها مع الأمن المصري للايقاع بزوجها واحضار ابنها من باكستان.

وعلى صعيد آخر، بعد انتقال الشيخ رمزي الذي يقوم بدوره الفنان طارق لطفي، إلى الموصل في العراق، يبدأ في فقدان زمام الأمور في أفغانستان، حيث يسعي مساعده نوير للسيطرة على التنظيم والتشكيك في قرارات رمزى، فيما يشعر رمزي برغبته الشديدة وميل تجاه ابنه عمته منال التي تقوم بدورها الفنانة حنان مطاوع، ويبدأ في مراسلتها عبر الانترنت

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق