رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
رياضة

الزمالك يهزم طلائع الجيش بهدفين ويبتعد بالصدارة

جريدة الزمان

خطف الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، فوزا قاتلا على طلائع الجيش بهدفين لهدف في المباراة التي جمعت الفريقين على ستاد القاهرة، ضمن منافسات الجولة الثالثة والعشرون من مسابقة الدوري الممتاز.

بدأ الزمالك اللقاء بتشكيل مكون من، محمد عواد في حراسة المرمى ومحمد عبد الشافي ومحمود حمدي “الونش” ومحمد عبد الغني وحازم إمام في خط الدفاع، وطارق حامد وفرجاني ساسي وإسلام جابر وأحمد سيد “زيزو” وأشرف بن شرقي في خط الوسط، وسيف الدين الجزيري في الهجوم.

حاول الزمالك مباعتة طلائع الجيش والوصول لمرمى محمد بسام منذ الدقيقة الأولى، وتبادل لاعبو الزمالك السيطرة على منطقة وسط الملعب دون خطورة على مرمى الفريق العسكري الذي أعتمد على الهجمات المرتدة بفضل سرعات عمرو جمال.

وحصل طلائع الجيش على أول ركلة ركنية في اللقاء بعد مرور ثلاث دقائق مرت دون خطورة على مرمى محمد عواد، وبعدها بدقيقتين حصل طلائع الجيش على ثاني ركلة ركنية في اللقاء تصدى لها أحمد سمير وحولها مهند لاشين خارج مرمى الزمالك.
لجأ لاعبو الزمالك إلى التسديد من خارج منطقة الجزاء من أجل اختراق دفاعات طلائع الجيش، وأطلق أشرف بن شرقي تصويبة صاروخية من خارج منطقة الجزاء علت مرمى محمد بسام، ومن هجمة مرتدة سريعة توغل أحمد سيد "زيزو" ووصل إلى مرمى محمد بسام وسدد الكرة بقوة في الشباك الخارجية.

واستغل إسلام جابر مهارة التسديد ومر من الجبهة اليمنى وسدد بقدمه اليسرى في يد محمد بسام حارس الفريق العسكري، فقد لاعبو الزمالك التركيز في اللمسة الأخيرة، وارتكب الفريق أكثر من تمريرة خاطئة، ومالت الأفضلية قليلا للفريق العسكري دون أي خطورة على مرمى الزمالك.

وحول فرجاني ساسي عرضية حازم إمام خارج مرمى محمد بسام، ومن مهارة فردية استغل عمرو جمال خطأ في التمركز من لاعبي الزمالك أحرز الهدف الأول لطلائع الجيش، واحتسب الحكم ركلة حرة غيرة مباشرة نتيجة تسلل عمرو جمال، قبل أن تؤكد تقنية الفيديو حصة الهدف، ليتقدم الفريق العسكري على الزمالك بهدف دون رد.

حاول الزمالك العودة في اللقاء، وواجه الفريق معاناة كبيرة في اختراق دفاعات وتكتلات فريق طلائع الجيش الذي ظل يعتمد على الهجمات المرتدة بفضل سرعات أحمد سمير الذي توغل من الجانب الأيسر سدد في يد محمد عواد.

واستمر ضغط لاعبي الزمالك على طلائع الجيش من أجل إدراك التعادل لكن افتقد الفريق للتفاهم والتجانس في الشق الهجومي، وحاول أحمد سيد زيزو الوصول لشباك الطلائع وسدد من خارج منطقة الجزاء تصدى لها محمد بسام بثبات.

عانى الزمالك في الشوط الأول من كثرة التمريرات الخاطئة والتي منحت الأستحواذ والخطورة لفريق طلائع الجيش، وفشل رباعي الخط الأمامي في اختراق دفاعات الفريق العسكري سواء عن طريق التوغل من العمق أو من الأطراف.

وفي الدقائق الأحيرة كثف لاعبو الزمالك الضغط على طلائع الجيش من أجل إدراك التعادل، وتصدى محمد بسام لفرصة خطيرة من سيف الدين الجزئري، وبعده سقط إسلام جابر داخل منطقة الجزاء وطلب الحصول على ركلة جزاء إلا أن محمود عاشور لم يحتسب أي خطأ.

واحتسب محمود عاشور ثلاث دقائق كوقت بدلا من ضائع، واصل فيها الزمالك الضغط على لاعبي طلائع الجيش، وأهدر محمد عبدالشافي فرصة إدراك التعادل، لينتهي الشوط الأول بتأخر الزمالك بهدف دون رد.

بدأ الشوط الثاني بنفس تشكيل الشوط الأول، وحاول لاعبو الزمالك فرض السيطرة على منطقة وسط الملعب من أجل إدراك التعادل والعودة من جديد للقاء.

وطلب لاعبو الزمالك الحصول على ركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد محمد ناصف مدافع الفريق العسكري، واحتسبها محمود عاشور قبل أن يعود لتقنية الفيديو ويلغي ركلة الجزاء، وبعدها سيطر لاعبو الزمالك على وسط الملعب وتوغل سيف الدين الجزيري وسدد في يد محمد بسام.

ولجأ عبد الحميد بسيوني المدير الفني لطلائع الجيش لدكة البدلاء وأجرى التبديل الأول بنزول فرانك ستيفين بدلا من ناصر منسي من أجل إعادة السيطرة على وسط الملعب مرة أخرى، ومن مهارة فردية أدرك سيف الدين الجزيري التعادل للزمالك بعدما استقبل تمريرة ساحرة من إسلام جابر وراوغ لاعب الطلائع ويضع الكرة في المقص الأيسر لمحمد بسام.

وواصل الزمالك ضغطه على مرمى طلائع الجيش بهدف إحراز الهدف الثاني، واستلام فرجاني ساسي تمريرة رائعة من أحمد سيد "زيزو" وسدد بقدمه اليسرى أعلى عارضة محمد بسام، وبعدها اعتمد طلائع الجيش على الكرات العالي المرسلة خلف دفاعات الزمالك إلا أن دفاع الفريق تعامل مع كل الكرات قبل أن تصل إلى مرمى محمد عواد.

وتصدى محمد بسام لرأسية محمود حمدي الونش، لتستمر النتيجة كما هي التعادل الإيجابي بهدف لمثله، وأجرى كارتيرون التبديل الأول للزمالك بنزول مروان حمدي بدلا من إسلام جابر، كما أجرى طلائع الجيش التبديل الثاني بنزول عمرو مرعي بدلا من عمرو جمال في محاولة من كل مدرب في تنشيط الهجوم.

ومرر أحمد سيد زيزو تمريرة رائعة لمروان حمدي إلا أنه فشل في ترجمتها لهدف وتصدى لها دفاع الفريق العسكري، ورد بعدها أحمد سمير بتسديدة على مرمى محمد عواد تعامل معها دفاع الزمالك وحولها لركلة ركنية مرت أعلى خارج الملعب.

وأطلق أحمد سيد "زيزو" تصويبة صاروخية من داخل منطقة الجزاء اصطدمت بدفاعات طلائع الجيش ووصلت سهلة لمحمد بسام، وأجرى طلائع الجيش ثلاث تغييرات بخروج كلا من عمرو السيسي وإسلام محارب وخالد سطوحي، كما أجرى كارتيرون التبديل الثاني بنزول حمزة المثلوثي بدلا من فرجاني ساسي.

وأجرى كارتيرون أخر تبدلاته بنزول سيف جعفر وأسامة فيصل بدلا من حازم إمام وسيف الدين الجزائري، وفي نفس الدقيقة أهدر محمود حمدي الونش فرصة إحراز الهدف الثاني بعدما فشل في ترجمة عرضية أحمد سيد زيزو في مرمى محمد بسام.

واحتسب محمود عاشور 5 دقائق كوقت بدلا من ضائع، كثف الزمالك فيهم ضغطه على طلائع الجيش من أجل إحراز الهدف الثاني، وحصل سيف جعفر على ركلة حرة مباشرة من خارج الجزاء تصدى لها أحمد سيد زيزو الذي لعبها بالمقاس على رأس أسامة فيصل ليحرز الهدف الثاني للفارس الأبيض ليخطف ثلاث نقاط من العيار الثقيل.

بهذا الفوز يرتفع رصيد الزمالك للنقطة رقم 49 في المركز الأول، وتوقف رصيد طلائع الجيش عند النقطة 28 في المركز العاشر بجدول ترتيب الدوري الممتاز.

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق