ختام الاجتماع الوزاري للتعاون الأفريقي بمجال العلوم والتكنولوجيا النووية «أفرا»5.5 مليار جنيه.. مكاسب البورصة بختام تعاملات نهاية جلسات الأسبوعالرئيس السيسي يلتقي نظيره الصيني شي جين بينجبـ40 مليون يورو.. «شاكر» يشهد توقيع عقد بين «سيمنس» و«القابضة للكهرباء»سياره متنقلة من «الشهر العقاري» لخدمة أهالي النجيلة بمطروحرئيس الوزراء: تكليفات جديدة من الرئيس السيسي بشأن منظومة التأمين الصحي الشاملمحافظة الشرقية: تنفيذ إزالة فورية للبناء بدون ترخيص وتطبيق القانون على المخالفين بمركز الزقازيقثقافة الفيوم تناقش تنمية الموارد المائيةوزير التنمية المحلية:الانتهاء من فعاليات 3 دورات تدريبية استفاد منها 90 متدرب من جميع المحافظاترئيس «المحطات النووية» يعلن توصيات منتدى «أفاق توليد الكهرباء وإزالة ملوحة مياه البحر»محافظ الشرقية يشدد على سرعة توريد محصول الأرز الشعير لمواقع التجميع«الفقي» يبحث مع وفد الصحة ورئيس جامعة سوهاج المشروع القومي للرعايات المركزة والحضانات
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

فن

زاهي حواس يلقي محاضرة عن الاكتشافات الأثرية الأخيرة بولاية كنتاكي


ألقي عالم الآثار المصرية الدكتور "زاهي حواس" محاضرة بمدينة بولينج جرين بولاية كنتاكي والتي تنظمها المكتبة العامة للعام السادس علي التوالي.


وتحدث "حواس" عن الإكتشافات الأثرية في سقارة والأقصر.


وقال "حواس" إننا نبحث الآن عن مقبرة إيمحتب في سقارة وأن البعثة بدأت بالفعل العمل بالمنطقة ،كما نبحث أيضا عن الملكة نفرتيتي في الأقصر ، ونعمل ايضا الآن في مقبرة الملك رمسيس الثاني.


وأوضح "حواس"، تفاصيل الإكتشافات الأثرية الجديدة في منطقة سقارة بجوار هرم الملك تتى، مشيرا إلى أن البعثة المصرية عثرت على بردية طولها 5 أمتار، و"بلطة" من البرونز خاصة بأحد جنود الجيش، فضلا عن بعض الألعاب، ومراكب وأقنعة خشبية، ولوحة وتوابيت الدولة الحديثة.

وتحدث عن المدينة الذهبية المفقودة بالاقصر، والتي يعود تاريخها إلى عهد الملك أمنحتب الثالث، وأستمر استخدامها من قبل توت عنخ آمون، أي منذ 3000 عام.

وأشار "حواس" ان تاريخ المدينة إلى عهد الملك أمنحتب الثالث، واستمر استخدامها من قبل توت عنخ آمون، أي منذ 3000 عام.


وأضاف "حواس" أن هذه المدينة هي أكبر مستوطنة إدارية وصناعية في عصر الإمبراطورية المصرية على الضفة الغربية للأقصر.


وأوضح "حواس" انني أسعى لعمل حملة شعبية لاسترداد الآثار المصرية التي تمت سرقتها.

وأضاف "حواس" حدثت صحوة في الضمير العالمي لإعادة الآثار التي سرقت، مردفًا: نود استعادة الآثار المصرية التي تمت سرقتها.

وتابع "حواس" نريد عمل شيء شعبي لاسترداد الآثار المصرية، من خلال كتابة وثيقة وعمل توقيع مفتوح للمثقفين في العالم، مضيفًا لا نريد نسبة من المتاحف العالمية، لكننا نرغب في استرداد الآثار المصرية الفريدة مثل حجر رشيد والقبة السماوية من متحف اللوفر، ورأس نفرتيتي.

xmd