رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

أخبار

سويلم والزملوط يبحثان موقف المشروعات المائية بنطاق الوادي الجديد

إستقبل السيد الأستاذ الدكتور/ هانى سويلم وزير الموارد المائية والري ، السيد اللواء/ محمد الزملوط محافظ الوادى الجديد ، حيث تم مناقشة موقف المشروعات المائية بنطاق المحافظة ، والضوابط الخاصة بإستخدام المياه الجوفية ، ومتابعة منظومة المراقبة والتحكم في الآبار الجوفية بالمحافظة ، وسبل تعظيم الإستفادة من مياه الصرف الزراعى بنطاق المحافظة.

وإستعرض الدكتور سويلم مجهودات الوزارة فى تحديث دراسات إمكانات الخزانات الجوفية بالواداى الجديد (الخارجة والداخلة والفرافرة) بما يسمح بإطالة عمر الخزان الجوفى وتحقيق الادارة المثلى لهذا المورد المائى الهام.

وأكد الدكتور سويلم على ضرورة الإلتزام التام بتطبيق كافة الضوابط والإشتراطات الخاصة بإستخدام المياه الجوفية ، الأمر الذى يسمح بتحقيق الإدارة المثلى للموارد المائية والإستخدام الرشيد لها ، خاصة أن المياه الجوفية العميقة في مصر هى مياه غير متجددة ، مع التأكيد على عدم التوسع فى التنمية إلا بعد عمل كافة الدراسات الفنية اللازمة لتحديد الأنماط التنموية بما يتناسب مع إمكانات الخزانات الجوفية ، ومشيراً لأهمية التوسع في التحول لإستخدام نظم الرى الحديث بديلاً عن الرى بالغمر ، الأمر الذى يؤدى لترشيد الإستخدامات المائية وتحقيق الإدارة الرشيدة للمياه الجوفية.

كما تم إستعراض منظومة العدادات الذكية المستخدمة فى الآبار بالوادى الجديد ، والتى تحقق التحكم الأمثل فى السحب من آبار المياه الجوفية وحساب معدلات الإستهلاك لكل بئر وتجنب السحب الجائر المخالف للمعدلات المطلوبة.

وصرح الدكتور سويلم أنه وفى إطار برتوكول التعاون الموقع بين وزارة الموارد المائية والرى ومحافظة الوادى الجديد .. فقد تم تركيب منظومة للطاقة الشمسية لعدد (٨٥) بئر جوفى بالوادى الجديد بواحات الخارجة والداخلة والفرافرة ، وقد تم خلال الاجتماع بحث سُبل التوسع في إستخدام الطاقة الشمسية في تشغيل الآبار الجوفية بالمحافظة في إطار الإجراءات المتخذة لتقليل الإنبعاثات والتحكم فى معدلات السحب من المخزون الجوفى ، وبما يضمن إطالة عمر الخزان الجوفى في ظل الإعتماد على تشغيل الآبار خلال ساعات سطوع الشمس فقط ، بما يتيح للخزان الجوفى إستعاضة مناسيبه أثناء فترات الليل.

الجدير بالذكر أن الوزارة قامت بتطوير ورفع كفاءة المعدات والأوناش التابعة للوزارة بنطاق محافظة الوادى الجديد ، والتأكيد علي جاهزيتها للتعامل الفورى مع أعمال الصيانة الطارئة أو الدورية لآبار المياه الجوفية بالوادي الجديد بما يضمن إستدامة تشغيلها والحفاظ عليها.