رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

محافظات

محافظ الفيوم يوجه بتوفير مشروعات تنموية وفرص عمل للشباب والفتيات بالقطاع الخاص


وجه الدكتور أحمد الأنصارى محافظ الفيوم، خلال اللقاء الدوري لخدمة المواطنين، بتوفير مشروعات تنموية للأسر الأولى بالرعاية، وفرص عمل للشباب والفتيات بشركات ومصانع القطاع الخاص، كما وجه بإجراء الفحوصات الطبية اللازمة لعدد من الحالات المرضية الأولى بالرعاية، كما استمع لعدد من الشكاوى بمختلف القطاعات الخدمية، موجهاً بالعمل علي وضع الحلول المناسبة لها بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة.

جاء ذلك بحضور، اللواء ضياء الدين عبد الحميد سكرتير عام المحافظة، والدكتور محمد التونى معاون المحافظ، المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، والدكتور حاتم جمال الدين وكيل وزارة الصحة، والأستاذة هناء عبد الفتاح وكيل وزارة العمل، والأستاذ مراد مسعود رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة الفيوم، والأستاذ سالم فتيح رئيس المتابعة الميدانية بالمحافظة، والدكتور مراد أحمد حسن مدير عام التعليم العام بمديرية التربية والتعليم، والمحاسب أحمد فهيم نائب مدير فرع جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر بالفيوم، والأستاذ طارق محمد الشوربجي وكيل مديرية التضامن الاجتماعي، وممثلي شركة الغاز، وعدد من الجهات ذات الصلة.

خلال اللقاء، استمع محافظ الفيوم، لشكوى إحدى السيدات المعيلات المغتربات، من محافظة سوهاج ومقيمة بالفيوم، موجهاً معاون المحافظ، بفحص ودراسة حالتها والتنسيق مع الجهات ذات الصلة لتوفير المساعدات اللازمة لها بالشكل الذي يتوائم وظروفها، كما استمع المحافظ، لمطالب واحتياجات عدد من المواطنين، بشأن توفير مساعدات مالية ومعاش شهرى للأسر الأولى بالرعاية، موجهاً مسئولى التضامن الاجتماعى بدراسة حالاتهم وإنهاء الإجراءات اللازمة لهم، كما وجه بالتنسيق مع إحدى الجمعيات الأهلية لتجهيز إحدى العرائس من الأسر الأولى بالرعاية.

كما وجه المحافظ، وكيل وزارة الصحة بالفيوم، بسرعة إنهاء إجراءات الكشف الطبى اللازم لعدد من الحالات المرضية، وتوفير العلاج اللازم لطفلين من ذوى الاحتياجات الخاصة من الأسر الأولى، وسرعة إجراء الفحوصات الطبية اللازمة، لإحدى السيدات التى تعاني من إعاقة بالقدمين، وأخرى تعانى من أورام بالمخ، مع سرعة توفير المساعدات العاجلة لتلك الحالات من قبل مسئولي التضامن الاجتماعي.

ووجه محافظ الفيوم، مسئولي القوى العاملة، بتوفير فرص عمل للشباب والفتيات بالقطاع الخاص تتناسب وظروفهم المعيشية والصحية ومؤهلاتهم العلمية، إضافة لتوجيه مسئولي فرع جهاز تنمية المشروعات، بتوفير الدعم اللازم للشباب والفتيات لفتح مشروعات تعينهم على مطالب الحياة، خاصة ذوى الاحتياجات الخاصة.

ووجه المحافظ، رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة الفيوم، بتوفير مشروعات لعدد من الحالات الأولى بالرعاية، من خلال إدارة التنمية بالوحدة، لتكون باب رزق لهم، كما وجهه ببحث ودراسة توفير وحدة سكنية لإحدى السيدات المعيلات، فضلاً عن بحث ودراسة عدد من الحالات الراغبين في فتح أكشاك على أطراف مدينة الفيوم، طبقاً للشروط المنظمة لذلك.

وفى قطاع التربية والتعليم، وجه محافظ الفيوم، مدير عام التعليم العام بالمديرية، بدراسة عدد من المطالب الخاصة بالعاملين بالقطاع، وسرعة اتخاذ اللازم بما يتناسب مع ظروفهم المعيشية، وكذا سرعة سد العجز بالمدارس، مع العمل على التوظيف الأمثل لكافة مكونات العملية التعليمية، كما وجه مسئولي التفتيش المالي والإداري بديوان عام محافظة الفيوم، بفحض عدد من الشكاوى الخاصة بقطاع التعليم، بمختلف مدارس المحافظة.

كما وجه المحافظ، ببحث مشكلة أحد ملاك العقارات بمدينة الفيوم، بشأن تضرره من قيمة فواتير شركة الغاز، بالتنسيق مع الشركة المصرية القابضة للغاز الطبيعى، موجهاً مسئولي شركة الغاز بالفيوم بإحضار كافة القراءات والفحوصات الخاصة بعدادات الوحدات السكنية الموجودة بالعقار، بجانب سرعة بحث شكوى أحد أهالي مركز يوسف الصديق بشأن فتح مستودع للغاز الطبيعي طبقاً للشروط.