رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

خارجي

الجيش الإسرائيلي يقتحم جنين ومخيمها ويشرع بتدمير البنية التحتية

اقتحمت القوات الإسرائيلية فجر اليوم الثلاثاء مدينة جنين شمال الضفة الغربية وسط اندلاع مواجهات.

وذكرت مصادر أمنية لوكالة "وفا" أن قوات كبيرة من الجيش الإسرائيلي معززة بآليات عسكرية وجرافات اقتحمت المدينة من شارع حيفا، وسط تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع في سماء المدينة ومخيمها.

وأفادت بأن مواجهات اندلعت بين شبان فلسطينيين والقوات الإسرائيلية قرب مدخل المدينة عند دوار "الأحمدين".

وقالت إن عملية الاقتحام سبقها قيام جرافات إسرائيلية بعملية حفر وتجريف للأراضي الزراعية في سهل جنين من الجهة الغربية.

وأشارت الوكالة الرسمية إلى أن القوات الإسرائيلية زجت بتعزيزات عسكرية على كافة أطراف المدينة.

وفي تطور لاحق، دفعت تلك القوات بتعزيزات عسكرية على أطراف مخيم جنين مدعومة بجرافات وسط اندلاع مواجهات عنيفة، بينما شرعت بعملية تدمير للبنية التحتية في جنين ومخيمها، ونشرت وحدات خاصة في منطقة الساحة، وحيي الدمج، والحواشين.

وأوضحت "وفا" أن القوات الإسرائيلية نصبت مساء الاثنين حواجز عسكرية على شارع جنين- نابلس في منطقة "واد دعوق"، وبالقرب من دوار بلدة عرابة، وعند مفترق كفيرت - يعبد، وبين بلدة برقين وقرية كفر قود، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت في بطاقات راكبيها ما تسبب بأزمة مرورية.

كما اقتحم الجيش الإسرائيلي فجر الثلاثاء قرية كيسان جنوب بيت لحم ونفذت عمليات دهم وتفتيش طالت العديد من المنازل وسط اعتداء على المواطنين.

وصرح عضو مجلس قروي كيسان أحمد غزال أن قوة كبيرة من الجيش اقتحمت القرية وتمركزت في الجهة الغربية وداهمت وفتشت عددا من منازل المواطنين وأجبرت ساكنيها على الخروج في العراء، واعتدت عليهم، واعتقلت المواطن صدام يوسف عبيات (35 عاما) بعد الاعتداء عليه وعلى أفراد أسرته.