رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

فن

المخرج محمد شاكر خضير: تجربتي مع منى زكي مبهرة وتحت الوصاية سأظل أتذكره

استضافت إنجي علي،، عبر إذاعة "نجوم إف إم"، عبر برنامج «أسرار النجوم»، المخرج محمد شاكر خضير، للحديث عن أبرز أعماله الفنية.

وقال محمد شاكر خضير عن مسلسله «تحت الوصاية» الذي عرض في رمضان الماضي من بطولة الفنانة منى زكي: «عمل سأظل أتذكره طوال حياتي، وبمجرد ما عرض عليّ القصة من قبل شركة الإنتاج لم أصدق أن هذه المواقف تحدث بالفعل للسيدات في المحاكم وحاولت أحكيها كما كان وقعها عليّ كبير جدا، وقانون الوصاية فيه أمور كثيرة مهم نتحدث عنها، وهذه القضية لمستني جدا وتحمست لتقديمها».

وأضاف: «مررنا برحلة طويلة مع القصة حتى وجدنا التناول الخاص بالسيدة المتزوجة من رجل صياد ويعمل في البحر والتصوير كله كان في ظروف قاسية جدًا، وكنت محظوظا في المسلسل بعملي مع فريق قوي جدا في كل أقسامه وكلنا كنا نعمل على نفس الوتيرة وهذا أحد أسرار نجاح العمل».

وتطرق محمد شاكر خضير للحديث عن تعاونه مع الفنانة منى زكي، قائلا: «تجربتي معها مبهرة وعمري ما أنساها وأصبحنا أصدقاء جدا بعد المسلسل، وعلى مستوى الشغل هي موهبة ليس لها آخر، وتعبت جدا ومن أكثر اللحظات المفرحة لما رأيت رد الفعل على أدائها بعد نهاية العمل وعمرها ما رفضت تقديم أي مشهد، هي إنسانة جدا لأبعد الحدود، وعمري ما أنسى تجربتي مع منى زكي في تحت الوصاية».

وعن نهاية المسلسل الصادمة وسجن الأم، أوضح: «ظهرت كما أردت وصنعت حوار صحي جدا، وظهر فريقين بين مؤيد ومعارض لحبسها، ولكن من وجهة نظري لم يكن ينفع تنجح، وكلنا رأينا أنها النهاية الصحيحة التي اتفقنا عليها من البداية».