الزمان
إنجلترا والدنمارك وسلوفينيا يتأهلون لدور 16 في بطولة كأس الأمم الأوروبية دراسة أمريكية: الوحدة المزمنة قد تتسبب بإصابة كبار السن بالسكتة الدماغية وزير الخارجية اللبناني يبحث مع نظيرته الألمانية سبل حشد الدعم الدولي للبنان رياضة النواب تناقش مشكلات مراكز الشباب بدمياط زراعة النواب تطالب بخطة محددة لمراكز البحوث الزراعية لتطوير برامج التنمية الزراعية تضامن النواب ترفض مشروع قانون عقوق الوالدين النائب محمد الرشيدي: تصريحات رئيس الوزراء حملت قدرا كبيرا من الشفافية للمواطنين حول أسباب أزمة الكهرباء خدمات مرورية تزامناً مع تنفيذ أعمال الصيانة لكوبرى طه حسين بالقاهرة أحمد سعد يقبل تحدي محمد صلاح بصورة بدون فلتر بعد طول انتظار.. لطيفة تطرح ”مفيش ممنوع” وتؤكد: والدتي شاركتني اختيار الأغاني مي فخري تقاضي الموسيقار هاني فرحات بعد طلاقها غيابيا اتصالات النواب توصي بخطة محددة لتوصيل التليفون الأرضي بمدينة إدكو بالبحيرة
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

أخبار

الصين تؤكد دعمها لـ”حياة كريمة” باعتبارها إحدى المبادرات التنموية المهمة

تلبية لدعوة من الرئيس شى جينبينج، رئيس جمهورية الصين الشعبية، قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بزيارة دولة إلى جمهورية الصين الشعبية خلال الفترة من 28 إلى 31 مايو 2024.

وبحسب بيان مشترك صادر عن البلدين، أجرى الرئيسان محادثات رسمية حول مجمل العلاقات الثنائية وسبل تطويرها فى مختلف المجالات، وكذا تعزيز التنسيق بين البلدين فى الأطر متعددة الأطراف، وتبادلا الآراء حول العديد من القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وأشاد الرئيسان بالتطور الملحوظ فى علاقات البلدين فى كافة المجالات والتى شهدت طفرة كبيرة فى السنوات الأخيرة فى أعقاب تدشين علاقات الشراكة الإستراتيجية الشاملة بينهما فى عام 2014، وأكًدا أهمية استثمار الذكرى العاشرة لتدشين الشراكة الاستراتيجية الشاملة لترفيع والارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية لآفاق أرحب من خلال العمل على زيادة وتكثيف الزيارات المتبادلة رفيعة المستوى بين الحكومتين والأجهزة التشريعية والحكومات المحلية للبلدين، وبما يُدعم مصالح البلدين ويلبى تطلعات وطموحات شعبيهما الصديقين، ويرتقى بمستوى العلاقات بين البلدين نحو هدف بناء مجتمع المستقبل المشترك فى العصر الجديد، ويدفع علاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة القائمة بين البلدين إلى مستويات جديدة.

وأعرب الرئيسان عن ارتياحهما للنتائج المثمرة للشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين، والتى أسهمت فى تعزيز التنمية والازدهار فى البلدين، حيث شاركت الصين فى العديد من المشروعات الاقتصادية الكبرى فى مصر لاسيما فى مجالات البنية التحتية والنقل والسكك الحديدية وبناء السفن والإنشاءات والاستثمارات وعلوم الفضاء، بما فى ذلك المشاركة فى بناء حى المال والأعمال بالعاصمة الإدارية الجديدة، وتدشين القطار الكهربائى للعاشر من رمضان، والاستثمارات الصينية بالمنطقة الصناعية تيدا المصرية-الصينية بالمنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وإطلاق القمر الصناعى المصرى مصر سات-2، فضلًا عن تعزيز التعاون المالى وتمديد الاتفاقية بشأن مبادلة العملات المحلية ونجاح مصر فى إصدار سندات الباندا فى الصين، وزيادة التنسيق فى المحافل الاقتصادية الدولية بما فى ذلك انضمام مصر للبنك الآسيوى للاستثمار فى البنية التحتية واستضافتها للاجتماع السنوى للبنك فى عام 2023، وكذلك الانضمام لبنك التنمية الجديد رسميًا فى عام 2023، والانضمام لعضوية تجمع البريكس فى عام 2024.

وبمناسبة الذكرى العاشرة لإطلاق الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين؛ أعلن الرئيسان "عبد الفتاح السيسي" و"شى جينبينج" عن تدشين "عام الشراكة المصرية-الصينية" والذى سيشهد العديد من الفعاليات الدبلوماسية والاقتصادية والتجارية والاستثمارية والثقافية والسياحية بهدف دفع وتطوير العلاقات الثنائية فى كافة المجالات.

وثمن الرئيسان توقيع البلدين على البرنامج التنفيذى للشراكة الاستراتيجية الشاملة للأعوام الخمس المقبلة (2024-2028) فى يناير 2024، والذى يُمثل خارطة طريق لتطوير العلاقات الثنائية والارتقاء بها إلى مستوى أعلى تأسيسًا على ما تحقق من إنجازات ملموسة خلال السنوات الماضية، واتفاق البلدين على دفع جهود توطين الصناعة ونقل التكنولوجيا باعتبارها أولوية للتعاون المصري-الصينى خلال الأعوام المقبلة، ومن ثم أهمية العمل على توسيــع الاستثمارات الصيـنيـــة الصناعية فى مصر بما فى ذلك مجال تصنيع السيارات الكهربائية والأجهزة الإلكترونية وإنتاج الألواح الشمسية والصناعات الكيماوية ومواد البناء، بالإضافة إلى التكنولوجيا الزراعية الحديثة وغيرها، والعمل على تحقيق مزيد من التوازن فى حجم التبادل التجارى بما فى ذلك السماح بدخول المزيد من المنتجات المصرية عالية الجودة إلى السوق الصينية، وتسهيل دخول مدخلات الإنتاج من الصين لتصنيع المنتج النهائى فى مصر، وبحث سبل تسوية المعاملات التجارية بالعملات المحلية للبلدين، فضلًا عن تعزيز التدفقات السياحية الصينية إلى مصر وتشجيع الاستثمارات الصينية المباشرة فى مجال إنشاء وإدارة الفنادق، وكذلك تعزيز التعاون فى المجال الإعلامى والثفافى والعلمى والذكاء الاصطناعى والأكاديمي.

click here click here click here nawy nawy nawy