الزمان
مجلس الأمن يناقش الملف النووي الإيراني والصومال وأوضاع الشرق الأوسط إعلان حالة الطوارئ بولايات ساحل أمريكا الشرقي بسبب ارتفاع الحرارة النقل اللبنانية ترفع دعوة ضد ”التلجراف” لزعمها تخزين أسلحة في مطار بيروت حقيقة إلقاء القبض على أشخاص في مقطع فيديو متداول حقيقة دلوف أحد الصبية لشرفة منزل بالإسكندرية الإسباني أليخاندرو مونييز حكماً لمباراة الأهلي والزمالك فى القمة مجلس النواب يناقش تعديلات قانون المحاكم الاقتصادية والمرافعات المدنية الثلاثاء القادم محافظ الغربية يتابع استمرار أعمال رصف طريق كفر الحما تلبنت قيصر (عزبة شعبان) محافظ القليوبية يتفقد أعمال النظافة والإشغالات بمدينتي شبرا الخيمة والخصوص جهود قطاع أمن المنافذ بوزارة الداخلية خلال 24 ساعة فى مواجهة جرائم التهريب ومخالفات الإجراءات الجمركية بشتى صورها أجهزة وزارة الداخلية تواصل حملاتها الأمنية الموسعة بجميع مديريات الأمن ضبط 32115 مخالفة مرورية متنوعة
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

تكنولوجيا

شركة Intel تكشف عن أحدث ابتكاراتها في مجال الذكاء الاصطناعي خلال معرض كمبيوتكس 2024

شركة Intel تكشف عن أحدث ابتكاراتها في مجال الذكاء الاصطناعي خلال معرض كمبيوتكس 2024

الذكاء الاصطناعي يتكامل بشكل مثالي مع عتاد Intel وسلسلة الحوسبة بدءاً من مركز البيانات والسحابة، والشبكة، وحتى الحافة، والحاسوب الشخصي.

تايبيه، تايوان، 4 يونيو 2024 - كشفت شركة Intel اليوم خلال مشاركتها في معرض كمبيوتكس 2024 عن أحدث التقنيات والبنى المهيئة لتعزيز منظومة للذكاء الاصطناعي، بما فيها مركز البيانات والسحابة والشبكات وحوسبة الحافة والحواسيب الشخصية. وتأتي هذه الخطوة لتمكين العملاء من تحقيق أقصى فائدة من الذكاء الاصطناعي بالاعتماد على منظومة متكاملة تضمن لهم المزيد من قوة المعالجة، وكفاءة الطاقة، وتكلفة إجمالية منخفضة (TCO).

ملخص الأخبار:
- أطلقت Intel معالجات Intel®️ Xeon®️ 6 ذات نوى الكفاءة (E-cores)، لتحقيق كفاءة الأداء والطاقة المطلوبين لأعباء العمل المكثف في مركز البيانات. ما يتيح دمجاً بنسبة 3 إلى 1 على مستوى الحامل، وتحقيق زيادة في الأداء على مستوى الحامل تصل إلى 4.2x مع زيادة 2.6x في الأداء لكل واط.1
- أعلنت Intel عن أسعار مسرعات الذكاء الاصطناعي Intel®️ Gaudi®️ 2 و Intel®️ Gaudi®️ 3، التي توفر أداءً فائقاً بتكلفة أقل تصل إلى ثلث تكلفة المنصات المنافسة2. ويوفر دمج معالجات Xeon ومسرعات Gaudi في النظام حلاً استثنائياً لجعل الذكاء الاصطناعي أسرع وأقل تكلفة، إلى جانب إتاحته أمام شريحة أكبر من المستخدمين.
- كشفت Intel عن بنية معالجات العملاء Lunar Lake لمواصلة تطوير فئة الحواسيب الشخصية المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي. سيقدم الجيل التالي من الحواسيب الشخصية المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي - التي تتميز بكفاءة طاقة مذهلة لمعمارية معالجات x86 وتوافقية غير مسبوقة مع التطبيقات؛ ما يصل إلى توفير 40% من طاقة النظام على شريحة (SoC) مقارنةً بالجيل السابق3.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال بات جيلسنجر، الرئيس التنفيذي لشركة Intel: "يقود الذكاء الاصطناعي أحد أهم عصور الابتكار التي شهدتها الصناعة على الإطلاق. وأتاح التطور الهائل الذي يشهده قطاع المعالجات تحقيق إنجازات غير معهودة في مجال الحوسبة، ما سيدفع حدود الإمكانات البشرية ويدعم الاقتصاد العالمي خلال السنوات القادمة".

وتابع جيلسنجر قائلاً: "تعد Intel واحدة من أبرز الشركات العالمية التي تتيح فرصاً غير محدودة في سوق الذكاء الاصطناعي، بدءاً من تصنيع أشباه الموصلات، إلى أنظمة الحواسيب الشخصية، والشبكات، والحافة، ومراكز البيانات. وتُقدم أحدث منصاتنا: Xeon، وGaudi، وCore Ultra، جنباً إلى جنب مع قوة نظامنا البيئي للعتاد والبرمجيات، الحلول المرنة، والآمنة، والمستدامة، والفعالة من حيث التكلفة التي يحتاجها عملاؤنا للاستفادة من الفرص الاستثنائية المقبلة".

تُطلق Intel العنان للذكاء الاصطناعي في كل مكان

سلط جيلسنجر الضوء في كلمته الرئيسية خلال مؤتمر كمبيوتكس على فوائد المعايير المفتوحة والنظام البيئي القوي لشركة Intel الذي يساعد على تسريع فرص الذكاء الاصطناعي. كما انضم إليه شخصيات بارزة وشركات رائدة في الصناعة معبرة عن دعمها، بما في ذلك جيسون تشين، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Acer؛ وجوني شيه، رئيس مجلس إدارة شركة ASUS؛ وساتيا ناديلا، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Microsoft؛ وجاي تساي، رئيس شركة Inventec، وغيرهم.

وأوضح جيلسنجر والآخرون أن Intel تُحدث ثورة في ابتكارات الذكاء الاصطناعي وتستبق الجميع في تقديم تقنيات الجيل التالي. ففي غضون ستة أشهر فقط، أطلقت الشركة معالجات ®️Intel®️ Xeon من الجيل الخامس، مروراً بتقديم أول معالجات سلسلة Xeon 6؛ بجانب مسرعات الذكاء الاصطناعي Gaudi لتزويد عملاء المؤسسات بنظام تدريب واستدلال فعال من حيث التكلفة والأداء للذكاء الاصطناعي التوليدي؛ وأجهزة الحواسيب الشخصية المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي باستخدام معالجات Intel®️ Core™️ Ultra في أكثر من 8 ملايين جهاز، والكشف عن بنية حوسبة العملاء المقرر إصدارها في وقت لاحق من هذا العام.

من خلال هذه التطورات، تعمل Intel على تسريع وتيرة دفع حدود الابتكار وسرعة الإنتاج، وذلك لإضفاء الطابع الديمقراطي على الذكاء الاصطناعي وتحفيز الصناعات.

تحديث مراكز البيانات لتناسب الذكاء الاصطناعي: تعمل معالجات Intel Xeon 6 على تحسين الأداء وكفاءة الطاقة لأعباء العمل المكثف وواسع النطاق

تزامناً مع تسارع وتيرة التحولات الرقمية، تواجه الشركات ضغوطاً متزايدة لتحديث أنظمة مراكز البيانات القديمة الخاصة بها لتخفيض التكاليف، وتحقيق أهداف الاستدامة، وزيادة مساحة الأرضية والرفوف المادية، وإنشاء قدرات رقمية عصرية عبر المؤسسات.

تم تصميم منصة Xeon 6 عموماً، ومجموعة المعالجات خصوصاً، لمعالجة تلك التحديات باستخدام وحدات إدارة المخزون الخاصة بنوى الكفاءة ونوى الأداء لمعالجة مجموعة واسعة من حالات الاستخدام وأحمال العمل، بدءاً من الذكاء الاصطناعي، وغيرها من احتياجات الحوسبة عالية الأداء، ووصولاً إلى تطبيقات السحابة الأصلية. كما تم بناء نوى الكفاءة ونوى الأداء على بنية متوافقة مع مجموعة برمجيات مشتركة ونظام بيئي مفتوح لموردي العتاد والبرمجيات.

كان أول معالج Xeon 6 يتم الكشف عنه هو Intel Xeon 6 E-core (يحمل الاسم الرمزي Sierra Forest) وسيكون متوافراً بداية من اليوم. ومن المتوقع إطلاق معالجات Xeon 6 P-core (تحمل الاسم الرمزي Granite Rapids) في الربع المقبل.

يوفر معالج Intel Xeon 6 E-core حوسبة فعالة مع تكاليف طاقة أقل بشكل ملحوظ، وذلك بفضل كثافة النوى العالية والأداء الاستثنائي لكل واط. كما يعد الأداء المحسن مع زيادة كفاءة الطاقة مثالياً للأجهزة فائقة الأداء والأكثر تطلباً، بما في ذلك تطبيقات السحابة الأصلية، وشبكات توصيل المحتوى، والخدمات المصغرة للشبكات، والخدمات الرقمية للمستهلك.

بالإضافة إلى ذلك، يتمتع Xeon 6 E-core بمزايا كثافة هائلة، مما يتيح دمجاً بنسبة 3 إلى 1 على مستوى الحامل، وهو ما يوفر للعملاء مكاسب أداء على مستوى الحامل تصل إلى 4.2x وأداء لكل واط يصل إلى 2.6x عند مقارنته بمعالجات ®️Intel®️ Xeon من الجيل الثاني باستخدام أعباء عمل تحويل الوسائط4. وتعمل معالجات Xeon 6 على تحرير سعة الحوسبة والبنية التحتية لمشاريع الذكاء الاصطناعي الجديدة والمبتكرة، باستخدام طاقة ومساحة أقل.

توفير الذكاء الاصطناعي التوليدي فائق الأداء بتكلفة إجمالية أقل مع مسرعات الذكاء الاصطناعيIntel Gaudi

أصبح تسخير قوة الذكاء الاصطناعي التوليدي أسرع وأقل تكلفة الآن. باعتبارها الخيار المهيمن للبنية التحتية، تتوفر معمارية معالجات x86 على نطاق واسع في جميع بيئات مراكز البيانات تقريباً، كما أنها قاعدة متينة لدمج قوة الذكاء الاصطناعي مع ضمان إمكانية تشغيل بيني مجدية من حيث التكلفة وحصد الفوائد الهائلة للنظام البيئي المفتوح للمطورين والعملاء.

تُعد معالجات Intel Xeon العقدة الرئيسية المثالية لوحدة المعالجة المركزية لأعباء عمل الذكاء الاصطناعي، وتعمل ضمن نظام مزود بمسرعات Intel Gaudi للذكاء الاصطناعي، والتي تم تصميمها خصيصاً لأجل هذه الأعباء. ويقدم هذان المنتجان باجتماعهما حلاً قوياً يتكامل بسلاسة مع البنية التحتية الحالية.

باعتبارها البديل الوحيد المختبر بوساطة MLPerf لشرائح Nvidia H100 في عمليات التدريب والاستدلال للنماذج اللغوية الكبيرة (LLM)، تمنح بنية Gaudi العملاء أداء الذكاء الاصطناعي الذي يبحثون عنه مع مستويات أداء مقابل السعر تقدم لهم حرية الاختيار ووقت النشر السريع مع تكلفة تشغيل إجمالية أدنى.

تتضمن مجموعة أدوات الذكاء الاصطناعي القياسية ثمانية مسرعات Intel Gaudi 2 مع لوحة أساسية شاملة (UBB)، وهي معروضة لمزودي النظام بسعر 65 ألف دولار، وهو سعر يقدر أنه ثلث تكلفة المنصات المنافسة التي تقابلها. كما تتوافر مجموعة تتضمن ثمانية مسرعات Intel Gaudi 3 مع لوحة أساسية شاملة، وستكون معروضة مقابل 125 ألف دولار، وهو ما يقدر بنحو ثُلثي تكلفة المنصات المنافسة التي تقابلها.

ستوفر مسرعات Intel Gaudi 3 تحسينات كبيرة في الأداء لمهام التدريب والاستدلال لنماذج الذكاء الاصطناعي التوليدي الرائدة، مما يساعد المؤسسات على تحرير القيمة الكامنة في بياناتها الخاصة. ومن المتوقع أن تُوفّر مسرعات Intel Gaudi 3 (ضمن عنقود يتضمن 8,192 مسرعاً) وقت تدريب أسرع بنسبة تصل إلى 40% مقابل مجموعة وحدات معالجة الرسوميات Nvidia H100 ذات الحجم المماثل5، وذلك بالإضافة إلى خرج تدريب أسرع بما يصل إلى 15%6 لمجموعة ذات 64 مسرعاً مقابل شرائح Nvidia H100 لدى الاختبار باستخدام نموذج Llama2-70B. بالإضافة إلى ذلك، من المتوقع أن يقدم مسرع Intel Gaudi 3 متوسط استدلال أسرع مرتين7 مقارنةً بشرائح Nvidia H100 لدى تشغيل النماذج اللغوية الكبيرة البارزة مثل Llama-70B وMistral-7B.

لإتاحة أنظمة الذكاء الاصطناعي هذه على نطاق واسع، تتعاون Intel مع ما لا يقل عن 10 من كبار موفري الأنظمة العالمية، بما في ذلك ستة مزودين جدد أعلنوا عن

طرح Intel Gaudi 3 في الأسواق. حيث أن موفري الأنظمة الجدد هم: Asus، وFoxconn، وGigabyte، وInventec، وQuanta، وWistron، مما يشكل توسعاً لعروض الإنتاج المقدمة من موفري الأنظمة الرائدين Dell، وHewlett-Packard Enterprise، وLenovo، وSupermicro.

تسريع الذكاء الاصطناعي على الحواسيب المحمولة: توفر البنية الجديدة حوسبة ذكاء اصطناعي أفضل بمقدار 3 مرات وكفاءة فائقة في استهلاك الطاقة

إلى جانب عملها في مراكز البيانات، تعمل Intel على توسيع نطاق منتجاتها للذكاء الاصطناعي في بيئات حوسبة الحافة والحواسبة الشخصية. إذ لطالما أتاحت Intel حرية الاختيار للمؤسسات طوال عقود من الزمن، فقد نشرت أكثر من 90 ألف عقدة حافة وقدمت 200 مليون وحدة معالجة مركزية إلى النظام البيئي.

يحدث قطاع الحواسيب المزودة بالذكاء الاصطناعي تحولاً شاملاً في تجربة الحوسبة اليوم، وتثبت Intel مكانها في هذه اللحظة التي تتضمن خلق قطاع جديد تماماً. إذ لم يعد الأمر متعلقاً بتقديم سرعات معالجة أسرع أو تصميمات أكثر أناقة، بل أنه متعلق بصنع أجهزة حوسبة حافة تتعلم وتتطور في الوقت الحقيقي لتتوقع احتياجات المستخدم، وتتكيف مع تفضيلاته، وتُبشّر بعصر جديد تماماً من الإنتاجية والكفاءة والإبداع.

مع توقع أن تشكل الحواسيب المزودة بالذكاء الاصطناعي ما يقرب من 60% من أجهزة الحواسيب الشخصية الجديدة بحلول عام 2027، لم تدخر Intel جهداً في التحرك لإنشاء أفضل منصة للعتاد والبرمجيات لهذه الحواسيب. حيث أتاحت أكثر من 100 مزود مستقل للبرمجيات (ISVs)، و300 ميزة ، بالإضافة لدعم 500 نموذج للذكاء الاصطناعي عبر منصة Core Ultra الخاصة بها.

لتحقيق استفادة لا مثيل لها من هذه المزايا، كشفت الشركة اليوم عن تفاصيل معمارية Lunar Lake – المعالج الرئيسي للجيل القادم من الحواسيب المزودة بتقنية الذكاء الاصطناعي. حيث ستقدم معالجات Lunar Lake توفيراً يصل إلى 40% من طاقة النظام على شريحة3، وقدرة معالجة ذكاء اصطناعي أكبر 3 مرات8، وذلك بالإضافة إلى قفزة هائلة في قوة معالجة الرسوميات والذكاء الاصطناعي، بجانب التركيز على أداء الحوسبة المُوفّر للطاقة لفئة الأجهزة الخفيفة والنحيفة. ومن المتوقع أن يتم شحن هذه المعالجات في الربع الثالث من عام 2024، بالتزامن مع موسم التسوق لفترة العطلات.

ستجلب الهندسة المعمارية الجديدة كلياً لمعالجات Lunar Lake:
- تحسينات ملحوظة في أداء وكفاءة الطاقة لكلٍ من نوى الكفاءة والأداء الجديدة.
- وحدة معالجة عصبية (NPU) من الجيل الرابع من Intel مع ما يصل إلى 48 تريليون عملية في الثانية (TOPS) من أداء الذكاء الاصطناعي. إذ ستُوفر أداء حوسبة ذكاء اصطناعي أفضل 4 مرات مقارنةً بالجيل السابق، وهو ما سيجلب معه تحسينات في الذكاء الاصطناعي التوليدي أيضاً.
- تصميم وحدة معالجة رسوميات جديد كلياً يحمل الاسم الرمزي Battlemage، ويجمع بين ابتكارين جديدين: نوى Xe2 GPU للرسوميات، ومصفوفات (Xe Matrix Extension XMX) للذكاء الاصطناعي. إذ تعمل نوى Xe2 GPU على تحسين أداء الألعاب والرسوميات بمقدار 1.5 مرة مقارنةً بالجيل السابق، بينما تتيح مصفوفات XMX الجديدة مسرعاً إضافياً للذكاء الاصطناعي مع ما يصل إلى 67 تريليون عملية في الثانية من الأداء، مما يتيح إنتاجية استثنائية في إنشاء محتوى الذكاء الاصطناعي.
- جزيرة متقدمة منخفضة الطاقة، وعنقود حوسبة جديد، وابتكارات من Intel تتعامل مع مهام الخلفية والإنتاجية بكفاءة فائقة، مما يتيح عمراً طويلاً بشكل مذهل لبطاريات الحواسيب المحمولة.

بينما تستعد الشركات الأخرى لدخول سوق الحواسيب المزودة بالذكاء الاصطناعي، تشحن شركة Intel هذه الأجهزة على نطاق واسع، لتوفر معالجات حواسيب مزودة بالذكاء الاصطناعي أكثر من جميع المنافسين معاً خلال الربع الأول من عام 2024. من المخطط أن تشغل معالجات Lunar Lake أكثر من 80 موديل حواسيب مزودة بالذكاء الاصطناعي من 20 شركة مصنعة للمعدات الأصلية (OEM). وتتوقع Intel طرح أكثر من 40 مليون معالج Core Ultra في الأسواق هذا العام.

وكما ذكر جوردن مور في مقولته الشهيرة: «كل ما تم إنجازه، يمكن التفوق عليه ببساطة»، تقف Intel في طليعة هذا السعي الدؤوب لتحقيق التقدم. إذ تمتلك Intel وصولاً عالمياً يشمل الأجهزة الطرفية، وحوسبة الحافة، ومراكز البيانات، والسحابة، بالإضافة لنظام بيئي قوي يرتكز على معايير مفتوحة وحلول قوية وفعالة من حيث التكلفة. لذا فهي لا تكتفي بتمكين الذكاء الاصطناعي في كل مكان، بل تصنع مستقبله كذلك. ولا تقتصر إعلانات اليوم على كونها قفزة تكنولوجية فقط، بل أنها دعوة للعملاء والشركاء لاغتنام الإمكانات غير المسبوقة وابتكاراتهم لريادة المستقبل.

تصريحات مستقبلية

يحتوي هذا البيان على تصريحات مستقبلية تنطوي على عدد من المخاطر والشكوك، بما في ذلك ما يتعلق بخريطة طريق المنتجات لشركة Intel، ومبيعات منتجاتها المتوقعة، والقدرة التنافسية، والنمو المتوقع، واتجاهات الأسواق ذات الصلة بأعمال Intel. تنطوي مثل تلك البيانات على العديد من المخاطر والشكوك التي قد تتسبب في اختلاف نتائجنا الفعلية عن تلك المذكورة صراحة أو ضمناً بشكل مادي، وتتضمن تلك المخاطر والشكوك ما يتعلق بما يلي:
- المستوى العالي للمنافسة والتغير التكنولوجي السريع في صناعتنا؛
- ما نقوم به من استثمارات كبيرة طويلة الأجل ومحفوفة بالمخاطر بطبيعتها في مرافق البحث والتطوير والتصنيع، والتي قد لا تحقق عائداً مناسباً؛
- التعقيدات والشكوك المتعلقة بتطوير وتضمين منتجات أشباه الموصلات وتقنيات عملية التصنيع الجديدة؛
- قدرتنا على تحديد وقت استثمارات رأس المال الخاصة بنا وتوسيع نطاقها بشكل مناسب، وقدرتنا على تأمين ترتيبات تمويل بديلة مواتية ومنح حكومية بنجاح؛
- تضمين استراتيجيات أعمال حديثة والاستثمار في الأعمال والتقنيات الجديدة؛
- التغيرات في الطلب على منتجاتنا؛
- الظروف الاقتصادية واسعة النطاق والتوترات والصراعات الجيوسياسية، بما في ذلك التوترات الجيوسياسية والتجارية بين الولايات المتحدة والصين، وتأثيرات حرب روسيا على أوكرانيا، والتوترات والصراعات التي تؤثر على إسرائيل والشرق الأوسط، والتوترات المتزايدة بين جمهورية الصين الشعبية وتايوان؛
- الطبيعة المستمرة بالتطور لسوق المنتجات المزودة بقدرات الذكاء الاصطناعي؛
- سلسلة توريدنا العالمية المعقدة، بما في ذلك الأخطار الناجمة عن الاضطرابات، والتأخير، والتوترات التجارية، والصراعات أو حالات النقص؛
- عيوب المنتج، والأخطاء، ومشاكل المنتجات الأخرى، لا سيما أثناء تطويرنا لمنتجات الجيل التالي واعتمادنا لتقنيات عمليات تصنيع من الجيل التالي؛
- الثغرات الأمنية المحتملة في منتجاتنا؛
- زيادة وتطور تهديدات الأمن السيبراني ومخاطر الخصوصية؛
- مخاطر الملكية الفكرية بما في ذلك الدعاوى القضائية والإجراءات التنظيمية ذات الصلة؛

- الحاجة إلى جذب المواهب المهمة، والاحتفاظ بها، وتحفيزها؛
- المعاملات والاستثمارات الاستراتيجية؛
- المخاطر المتعلقة بالمبيعات، بما في ذلك تركيز العملاء والاستعانة بالموزعين والأطراف الثالثة الأخرى؛
- الانخفاض الكبير الذي شهدناه على عائد رأس المال في السنوات الأخيرة؛
- التزامات ديوننا وقدرتنا على الوصول إلى مصادر رأس المال؛
- القوانين واللوائح المعقدة والمتغيرة في العديد من الولايات القضائية؛
- تقلبات أسعار صرف العملات؛
- التغييرات في معدل الضريبة الفعلي الخاص بنا؛
- الأحداث الكارثية؛
- اللوائح البيئية والصحية والمتعلقة بالسلامة والمنتجات؛
- مبادراتنا والمتطلبات القانونية الجديدة فيما يتعلق بمسائل مسؤولية الشركات؛
- والمخاطر والشكوك الأخرى الموضحة في هذا البيان، والنموذج 10-K لعام 2023، وملفاتنا الأخرى لدى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية.

ونظراً لهذه المخاطر والشكوك، نحذر القراء من عدم الاعتماد غير المبرر على مثل هذه التصريحات المستقبلية. كما نحث القراء على مراجعة ودراسة الإفصاحات المختلفة الواردة في هذا البيان وفي المستندات الأخرى التي نقدمها من وقت لآخر إلى هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية والتي تكشف عن المخاطر والشكوك التي قد تؤثر على أعمالنا.

تعتمد البيانات التطلعية الواردة في هذا البيان على توقعات الإدارة اعتباراً من تاريخ هذا البيان، ما لم يتم تحديد تاريخ سابق، بما في ذلك التوقعات المستندة إلى معلومات وتوقعات أطراف ثالثة تعتقد الإدارة أنها تمتلك المصداقية. ونحن لا نتعهد، ونتنصل صراحة من أي واجب، لتحديث مثل هذه البيانات، سواء نتيجة لمعلومات جديدة أو تطورات جديدة أو غير ذلك، باستثناء الحد الذي قد يتطلب الكشف عنه بموجب القانون.

نبذة عن Intel

شركة Intel (رمزها في بورصة ناسداك: INTC) هي شركة رائدة في الصناعة، حيث تقوم ببناء تقنيات تغير العالم، وتسمح بالتقدم العالمي، وتثري الحياة. وبإلهام من قانون مور، نعمل باستمرار على تطوير عمليات تصميم وتصنيع أشباه الموصلات للمساعدة في تذليل أكبر التحديات التي يواجهها عملاؤنا. ومن خلال دمج الذكاء في السحابة، والشبكة، وحوسبة الحافة، وكل أنواع أجهزة الحوسبة، نطلق العنان لإمكانات البيانات لتحويل الأعمال والمجتمع نحو الأفضل. لمعرفة المزيد عن ابتكارات Intel، انتقل إلى newsroom.intel.com و intel.com.

إخلاء المسؤولية:
يعمل الذكاء الاصطناعي بأفضل شكل على Intel عبر سلسلة الحوسبة من مركز البيانات، والسحابة والشبكة، إلى حوسبة الحافة والحواسيب الشخصية اعتباراً من مايو 2024، ويستند إلى التوافق الواسع، وخيارات البرمجيات الشاملة، والمعمارية الفريدة، والأداء المذهل لمنتجات Intel التي تتحد لتقديم أفضل تجربة شاملة للذكاء الاصطناعي، بما يشمل المقارنة مع العروض المنافسة. قم بزيارة intel.com/performanceindex للحصول على التفاصيل. قد تختلف النتائج.

1 راجع [7T1] في intel.com/processorclaims: Intel®️ Xeon®️ 6. قد تختلف النتائج.

2 تستند تقديرات التسعير إلى المعلومات المتاحة للعامة والتحليل الداخلي لشركة Intel.

3 إخلاء المسؤولية عن الحاشية: تستند قياسات الطاقة إلى منصة Lunar Lake المرجعية باستخدام فيديو من YouTube بدقة 4K ومعدل إطارات 30 إطاراً في الثانية وترميز AV1. راجع النسخة الاحتياطية للحصول على التفاصيل. قد تختلف النتائج.

4 إرشادات التسعير للبطاقات والأنظمة هي لأغراض النمذجة فقط. يرجى استشارة الشركة المصنعة للمعدات الأصلية (OEM) التي تختارها لمعرفة الأسعار النهائية. قد تختلف النتائج بناءً على الأحجام والمهل الزمنية.

5 مصدر أداء مسرعات Nvidia H100 على نموذج GPT 3: https://mlcommons.org/benchmarks/training/ ، الإصدار 3.1، جولة تقسيم مغلقة. تم الوصول إليه في 30 أبريل 2024
تم تزويد قياسات وتوقعات مسرعات Intel Gaudi 3 بواسطة Habana Labs، في أبريل 2024؛ قد تختلف النتائج
لم يتم التحقق من توقعات أداء مسرعات Intel Gaudi 3 بواسطة MLCommons Association. اسم وشعار MLPerf هي علامات تجارية مسجلة وغير مسجلة لـ MLCommons في الولايات المتحدة وبلدان أخرى. جميع الحقوق محفوظة. الاستخدام غير المصرح به ممنوع منعاً باتاً. راجع موقع http://www.mlcommons.org/ لمزيد من المعلومات.

6 مصدر أداء مسرعات Nvidia H100 على نموذج LLAMA2-70B هو https://developer.nvidia.com/deep-learning- performance-training-inference/training ، في 29 أبريل 2024 في علامة التبويب «نموذج لغوي كبير».
تم تزويد قياسات وتوقعات مسرعات Intel Gaudi 3 بواسطة Habana Labs، في أبريل 2024؛ قد تختلف النتائج

7 أضف حاشية سفلية: مصدر أداء Nvidia: Overview — tensorrt_llm documentation (nvidia.github.io), May, 2024. الأرقام المذكورة مخصصة لكل وحدة معالجة رسوميات.
توقعات مسرعات Intel Gaudi 3 بواسطة Habana Labs، أبريل 2024؛ قد تختلف النتائج

8استناداً إلى العدد الإجمالي لقيم تريليون عملية في الثانية للمنصة عند استخدام معالجات Lunar Lake مقارنة بالجيل السابق.

©️ شركة Intel. Intel، وشعار Intel، وعلامات Intel الأخرى هي علامات تجارية لشركة Intel أو الشركات التابعة لها. يمكن المطالبة بالأسماء والعلامات التجارية الأخرى على أنها ملك للآخرين.

click here click here click here nawy nawy nawy