رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
سماء عربية

بمشاركة رابطة الأدب الإسلامى العالمية..

مؤتمر اليوم الواحد يكرم د. محمد سالمان

أرشيفية
أرشيفية

استضاف مقر رابطة الأدب الإسلامى العالمية بالقاهرة يوم الاثنين 7 مايو الجارى  الدورة 17 لمؤتمر اليوم الواحد الذى ينظمه أدباء ديرب نجم بالشرقية تحت عنوان «التراث بين التحقيق والإبداع»، وحملت الدورة اسم الدكتور محمد سالمان تكريمًا لمنجزه الإبداعى فى مجال الشعر وتحقيق التراث، إذ أصدر نحو 25 كتابًا.

عقد المؤتمر برئاسة الدكتور خالد فهمى، وأمانة الأديب محمود الديدامونى، وحضور لفيف من الشعراء والأدباء والإعلاميين والمهتمين بالشأن الثقافى، وترأس لجنة الأبحاث الدكتور نادر عبدالخالق، وشمل 3 جلسات أولاها افتتاحية قدم لها الشاعر رضا عطية، وتحدث فيها هيثم منتصر ممثلًا لأدباء ديرب نجم، وتناول د. خالد فهمى فى كلمته القضية المثارة والظروف التى أحاطت بانعقاد هذه الدورة بتخلى هيئة قصور الثقافة عن رعاية المؤتمر ودعمه ماديًا كما هو معتاد على امتداد  16 عامًا، ثم تحدث د. صابر عبدالدايم رئيس رابطة الأدب الإسلامى مرحبًا بالحضور ومتناولا سيرة المكرم د. محمد سالمان بالحديث والسرد لمراحل حياته الأدبية والعلمية، والتقط الكلمة الأديب محمود الديدامونى متحدثًا عن الدورة الحالية للمؤتمر والأسباب التى أدت إلى انتقال المؤتمر من مسقط رأسه فى ديرب نجم إلى القاهرة، وتداخل بعض الحضور أثناء الجلسة بالحديث عن تراجع الثقافة وتراجع دورها فى رعاية المؤتمرات الجادة، إذ تحدث الصحفى والشاعر حزين عمر عن تاريخ المؤتمر وريادته لفكرة اليوم الواحد التى تناقلتها الثقافة بعد ذلك .

وجاءت فقرة التكريم فتناول د. نادر عبدالخالق الجوانب المضيئة ورحلة العطاء فى حياة الدكتور محمد سالمان، وقام د. صابر عبدالدايم رئيس مكتب الرابطة بالقاهرة بتسليم د. سالمان درع رابطة الأدب الإسلامى، واختتمت الجلسة بقصيدة للشاعر رضا عطية لاقت استحسان الحضور .

الجلسة الثانية كانت بعنوان «التراث بين التحقيق والإبداع»، ترأسها وافتتحها د. نادر عبدالخالق بكلمة عن محاور العنوان وعلاقة التراث بالتحقيق والإبداع، ثم تناول المشاركون إنتاج الدكتور سالمان بالتحليل والنقاش، فكانت هناك عدة مداخلات د. صبرى أبوحسين عن سيمائية العنوان فى أعمال د. سالمان، تلتها كلمة د. مصطفى أبو طاحون عن فن التقديم كأحد روافد الكتابة عند د. سالمان ثم تحدث د. خالد جودة عن فن المقالة فى أدب المحتفى به، وتبعه د. أسامة البحيرى بدراسة عن العوامل التراثية فى التى تشكلت منها تجربة د. سالمان واختتمت الجلسة بحديث د. خالد فهمى عن التحقيق عند د. سالمان .

ونوقشت فى الجلسة الثالثة التى قدمها الشاعر علاء عيسى أعمال الشعراء هيثم منتصر وعلاء عيسى ومحمود شعيشع وأحمد عبده ومجدى جعفر بأبحاث للنقاد ياسر عبدالعليم وفرج مجاهد وطارق عمران .

استطلاع الرأي

العدد 241 حالياً بالأسواق
316242