رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
خارجي

العفو الدولية: إثيوبيا قتلت معارضين دون محاكمة وتحمي القتلة

جريدة الزمان

اتهمت منظمة العفو الدولية النظام الأثيوبي بقتل عشرات المعارضين دون محاكمة ووصفت المنظمة التابعة للأمم المتحدة رئيس الوزراء الأثيوبي الحالي بأنه ضمن لقتلة المعارضين خارج القانون الحماية من المساءلة رغم ما يصدره للعالم بأنه وجه إصلاحي.

ووصف حزب تحرير أرومو الأثيوبي المعارض هذا التقرير بأنه "دليل آخر على أن الإدارة الجديدة لم تتخل عن ممارسة تضييق الخناق على المعارضة باستخدام القوة، وارتكاب انتهاكات فظيعة لحقوق الإنسان، وتنفيذ عمليات الإعدام بلا محاكمة". ودعا الحزب الحكومة إلى التحقيق فيما ورد بالتقرير.

وقال الباحث في منظمة العفو الدولية في إثيوبيا فيسيها تيكلي "ما زالت قوات الأمن تنتهك حقوق الإنسان بالرغم من الإصلاحات التي أدخلها رئيس الوزراء آبي أحمد، وسبب ذلك هو الحصانة من العقاب إلى مدى بعيد وانعدام المساءلة عن هذه الانتهاكات".

وكانت منظمة العفو الدولية قد أصدرت تقريرا اليوم يتهم إثيوبيا بقتل عشرات المعارضين ولم يرد الجيش الإثيوبي ومكتب رئيس الوزراء وشرطة أوروميا وأمهرة على الفور على طلبات للتعليق، فيما قال دانييل بيكيلي، رئيس لجنة حقوق الإنسان في إثيوبيا، لرويترز إن النتائج التي توصلت إليها منظمة العفو الدولية "ينبغي أن تؤخذ على محمل الجد".

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 213 حالياً بالأسواق