رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
توك شو

المنتج تامر مرتضى يكذب قناة الجزيرة: سوق الإنتاج متاح للجميع

جريدة الزمان

​​​​​​

تستمر قناة الجزيرة القطرية فى ترويج الشائعات ونشر الأكاذيب التى ليس لها علاقة بالحقيقة تماما، وذلك بسبب التوتر الكبير الذى تعيشه القناة من قوة الإعلام المصرى وعدم وجود أى طريقة لديهم سوا الأكاذيب، والتى كام آخرى الترويج لاحتكار الإنتاج فى مصر من قبل شركة واحدة فقط، فى حين أن الحقيقة هى فتح السوق تماما أمام جميع شركات الانتاج للعمل.

المنتج تامر مرتضى مالك شركة "أروما" والذى يعمل على تصوير اكثر من عمل ويحضر لآخر.

وأوضح أن الحديث عن احتكار شركة واحدة للانتاج الدرامى غير حقيقى بالمرة والدليل أن هناك أكثر من شركة تقدم مسلسلات جديدة سواء فى شهر رمضان أو فى مواسم أخرى على مدار العام.

وأشار مرتضى إلى أن شركته "أروما" تنتج حاليا مسلسل "إلا أنا" وهو عبارة "حكاية ورا حكاية" من 10 حلقات، وتم عرض أول حكايتين منه قبل رمضان الماضى ويُستكمل عرض باقى حكاياته على قناة DMC، مضيفاً أنه يعمل أيضا فى الوقت الحالى على تصوير مسلسل بعنوان "تحقيق" من 15 حلقة للعرض على منصة watch it الرقمية.

وتابع تامر مرتضى أن شركته لا تقتصر على المسلسلين السابق ذكرهما فقط وانما تعمل على التحضير لمسلسل ضخم فى رمضان المقبل بعنوان "الملك" الذى يتناول حياة الملك أحمس ويقوم بيطولته عمرو يوسف وصبا ميارك وسوسن بدر وتأليف محمد وخالد وشيرين دياب وإخراج حسين المنباوى.

واستطرد مرتضى أنه معروف ومتداول فى كل مكان أن معظم الانتاج لأى مؤسسة يكون من خلال شراكات أى يكون هناك كيان كبير له أزرع انتاجية وما حدث فى العامين الماضيين هو ما يسمى باعادة ضبط السوق من أجل تجنب خسارة القنوات والتى بدورها يؤدى إلى خسارة المنتجين ويصل الحال فى النهاية لتوقف شركات إنتاج عن العمل.

وأكد المنتج تامر مرتضى أن ما قامت به الشركة المتحدة للخدمات الاعلامية فى عامين هو ايقاف خسائر القنوات الفضائية بدأت مرحلة جديدة باتاحة الفرص لكل المنتجين وشركات الإنتاج فى العمل مرة أخرى مع الالتزام بضوابط السوق التى تم وضعها للحفاظ على الصناعة.

وشدد مرتضى على فكرة أن الانتاج متاح للجميع، فكل من لدية فكرة مناسبة يقدمها ويحدث تعاون مباشرة مع الشركة المتحدة الخدمات الاعلامية، والدليل تقديم المنتج جمال العدل مسلسلين فى رمضان الماضى، ومها سليم قدمت مسلسل العام الماضى وتحضر حاليا لآخر، والمنتج أحمد عبد العاطى

استطلاع الرأي

العدد 227 حالياً بالأسواق