رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
منوعات

ياسر عبد الرحيم: هؤلاء ممنوع عليهم إجراء عمليات تكميم المعدة

جريدة الزمان

أكد الدكتور ياسر عبد الرحيم أستاذ جراحات السمنة والسكر والمناظير بجامعة عين شمس وعضو الإتحاد الدولى لجراحات السمنة، أ، هناك بعض الأشخاص لا ننصحهم بإجراء عملية تكميم المعدة، وننصحهم في المقابل بحلول أخرى لإنقاص الوزن، مثل الشخص الذي يعاني من ارتجاع شديد ومزمن بالمريء، لن نستطيع أن ننصحه بعملية تكميم المعدة لأنها من الممكن أن تزيد من الأعراض وتجعلها أسوأ.
وقال الدكتور ياسر عبد الرحيم عند هؤلاء الأشخاص ستكون عملية تحويل المسار هي الحل الأفضل لحالة زيادة الوزن والارتجاع، ونكون حققنا كلا الهدفين: علاج السمنة والارتجاع معا، بالإضافة الى الأشخاص الذي يكون مؤشر كتلة جسمهم BMI أقل من ٣٢، ستكون هناك لديه فرصة لنزول الوزن عن طريق اتباع نظام صحي متوازن ورياضة أو عن طريق الكبسولة الذكية.
وأضاف الدكتور ياسر عبد الرحيم أن الأطفال تحت سن ١٢ سنة المصابين بسمنة مفرطة، سيكون علينا الانتظار لحين بلوغهم هذا السن مع متابعتهم بنظام غذائي ورياضي مركز دون التدخل بأي عمليات جراحية.
وأوضح الدكتور ياسر عبد الرحيم، أننا لا ننصح بإجراء عملية تكميم المعدة للسيدات بعد الولادة مباشرة أو أثناء الرضاعة ويتم تأجيل العملية لما بعد الفطام لمنع تأثر كمية اللبن للطفل أو على الأقل لمدة ستة أشهر بعد الولادة في حالة الرضاعة الصناعية لحين عودة الأم لصحتها الكاملة، بالإضافة الى اى شخص ياخد كميات كبيرة من الكورتيزون كعلاج لفترات طويلة، لا يمكنه عمل عملية تكميم معدة له لسببين حيث أن الكورتيزون من الممكن أن يؤخر عملية شفاء والتئام المعدة بعد التكميم، مما قد يؤدي إلى حدوث اتهابات أو تسريب، كما أن الكورتيزون في حد ذاته قد يكون هو السبب في زيادة الوزن، وبالتالي فإنه يستحيل معه النزول في الوزن أثناء العلاج.
وأكد الدكتور ياسر عبد الرحيم أن الشخص المصاب بداء السكري من النوع الثاني، وفي هذه الحالة تكون عملية تحويل المسار تكون هي الحل الأمثل، لقدرتها على الشفاء من السكري.

الوزن أثناء العلاج الشفاء من السكري حالة الرضاعة الصناعية

استطلاع الرأي

العدد 241 حالياً بالأسواق
316242