رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
أخبار

وزيرة البيئة: الشعب المرجانية بالبحر الأحمر ستكون الأخيرة على وجه الأرض

جريدة الزمان

قالت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إن مصر تستعد للدخول بقوة في مجال حماية البيئة، بإطلاق العديد من المبادرات آخرها «إيكو إيجيبت»، والحفاظ على المحميات الطبيعية، موضحة أنه يتم دراسة المجتمعات المحلية التي يسمح لها بالدخول في المحميات لممارسة نشاطاتهم الاقتصادية، لكي يكونوا جزءً من إجراءات الحماية.
وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «الحياة اليوم» الذي تقدمه الإعلامية لبنى عسل عبر فضائية «الحياة»، مساء السبت، أن العالم يعاني حاليًا من خلل في النظام البيئي خاصة بعد جائحة كورونا، مشيرة إلى تضرر البيئة البحرية بشكل كبير.
وذكرت أن التدهور الذي أصاب البيئة البحرية وصل إلى 83%، من صيد جائر للأسماك وإلقاء نفايات في البحر ما يضر بالكائنات البحرية، مؤكدة ارتباط الحياة البحرية بجميع البشر.
وأوضحت أن الشعب المرجانية في البحر والتي تعتبر مأوى للكائنات البحرية تعمل على حماية الشواطئ من ارتفاع منسوب مياه البحر، مضيفة أن دراسة عالمية أفادت بأن الشعب المرجانية في البحر الأحمر ستكون آخر الشعاب على وجه الأرض، لهذا كان لابد من إطلاق حملة للحفاظ على البيئة البحرية.
وأشارت إلى التعاون مع وزارة السياحة ومنظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية لإطلاق حملة الحفاظ على البيئة البحرية من خلال إصدار فيديو مبسط تم العمل عليه لمدة 9 أشهر، إضافة إلى أنه يتم حاليًا مراجعة المناهج الدراسية بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم لإضافة موضوعات تتعلق بهذا الأمر، فضلًا عن استحداث ماجستير مهني بالتعليم الجامعي للتعريف بأهمية الحفاظ على البيئة.
أطلق الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، اليوم السبت، حملة حماية البيئة البحرية في البحر الأحمر، بالمركز الثقافي البيئي التعليمي بيت القاهرة، بحضور راندا أبو الحسن الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وممثلي وزارة الطيران المدني، والعاملين بالأنشطة السياحية البيئية، والجهات المشاركة في الحملة، علاوة على قيادات الوزارتين المعنيين.

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق