رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

أخبار

وزارة الخارجية الكندية تقيم حفل توديع لسفير مصر لدى كندا

أقامت وزارة الخارجية الكندية، اليوم 16 أغسطس الجاري، حفل غداء لتوديع السفير أحمد أبو زيد، سفير مصر لدى كندا، بمناسبة انتهاء فترة عمله سفيراً لمصر. وقد استضاف الحفل السكرتير البرلماني لوزيرة الخارجية "روب أوليفانت" نيابة عن وزيرة الخارجية الكندية، بحضور مساعدة وزيرة الخارجية لشئون الشرق الأوسط، ورئيس لجنة الشئون الخارجية بمجلس الشيوخ، ورئيس البروتوكول الكندى، ومستشار رئيس الوزراء "ترودو" لشئون الاستخبارات والتقديرات، ومديرو عموم إدارات الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بالإضافة رئيس جامعة أوتاوا، وعمداء السلك الدبلوماسى الأجنبي والسلك الدبلوماسى العربى ، ونائبة رئيس مجلس الأعمال العربي الكندي، وعدد من السفراء المعتمدين لدى كندا.

هذا، وقد ألقى السكرتير البرلماني لوزيرة الخارجية كلمة أشاد فيها بالدور الذي قام به السفير المصرى في دفع والارتقاء بمستوى العلاقات الثنائية على كافة الأصعدة السياسية والاقتصادية والثقافية، معرباً عن تقدير الجانب الكندي لجهود السفير التي بذلها خلال فترة عمله التي امتدت على مدار 4 سنوات لتعزيز المصالح المشتركة للبلدين، ودعم آليات التشاور والتنسيق تجاه العديد من القضايا الدولية والإقليمية.

كما أشاد المسئول الكندى بالتطور الهائل الذى شهدته مصر خلال الأعوام الماضية، والذى اطلع بنفسه عليه خلال الزيارتين اللتان قام بهما إلى القاهرة، مقدماً العزاء للحكومة المصرية فى ضحايا حادث كنيسة " أبى سيفين"، ومشيداً بالدور القيادى الرائد للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسى فى ترسيخ مفاهيم الحريات الدينية فى مصر.

ومن جانبه، ألقى السفير أحمد أبو زيد كلمة أعرب فيها عن تقديره للحفاوة التي لاقاها لدى مختلف المسئولين الكنديين خلال فترة عمله في كندا، والدعم الذي وجده من جانبهم لمختلف المبادرات والجهود التي اضطلعت بها السفارة المصرية في أوتاوا خلال الفترة الماضية لدعم وتعزيز الشراكة بين البلدين، وهو ما كان ليأتي لولا إيمان المسئولين الكنديين بأهمية مصر وثقلها الدولى والإقليمي، وبوجود فرص عديدة للارتقاء بالمصالح المصرية والكندية من خلال تلك الشراكة.

وأضاف السفير المصري، بأن تلك الروح الإيجابية أكدها حرص الجانبين على الحفاظ على جسور التواصل على مختلف المستويات، مستدلاً بالزيارة الحالية لوزير التنمية الدولية "هارجيت ساجان" إلى مصر، والتي تأتى في توقيت مهم لتعزيز التعاون بين البلدين لمواجهة التحديات بالتغير المناخي والأمن الغذائي وأمن الطاقة.

هذا، وقد حرص الجانب الكندى علي تسليم السفير المصرى هدية تذكارية بمناسبة انتهاء فترة عمله، وعم اللقاء مشاعر الود والتقدير من جميع المشاركين.

xmd