رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

اقتصاد

«الحاج» يحضر ختام تدريب 30 طالب من جامعة السودان بمجمع مفاعل أنشاص

هيئة الطاقة الذرية
هيئة الطاقة الذرية


اختتمت اليوم الخميس الدورة التدريبية المتخصصة لطلبة السنة النهائية بقسم الهندسة النووية بجامعة السودان بالسودان والتي نظمتها هيئة الطاقة الذرية بمجمع مفاعل مصر البحثي الثاني بأنشاص والتي استمرت على مدار أسبوعين.

وقد حضر حفل الختام الدكتور عمرو الحاج رئيس الهيئة، ومن الجانب السوداني الدكتور أحمد عبد المغني - بقسم الهندسة النووية بجامعة السودان بالسودان وكذلك الدكتور مجدي زكي مدير المفاعل النووي البحثي الثاني بانشاص.

وتأتي الدورة في إطار التعاون بين هيئة الطاقة الذرية المصرية وهيئة الطاقة الذرية السودانية للتعاون في مجالات التدريب والدعم الفني للأشقاء السودانيين في مجالات الاستخدامات السلمية للطاقة الذرية.

ومن ناحيته، نوه الدكتور عمرو الحاج رئيس الهيئة بأن الهيئة ترحب دائماً بالأشقاء من السودان الشقيق وتضع خبراتها وتسعى بإمكانياتها العلمية والفنية لدعم وتدريب الكوادر البشرية من جميع الدول العربية خاصة التي تبدأ برامج لإنشاء مفاعلات نووية للابحاث ومنها دولة السودان الشقيق.

كما وجه الدعوة لرئيس جامعة السودان لزيارة الهيئة ودراسة أوجه التعاون الفني بين الهيئة والجامعة في المجالات المختلفة.

أكد الدكتور مجدي زكي مدير المفاعل النووي البحثي الثاني بانشاص والمشرف على تنفيذ البرنامج التدريبي بأن البرنامج قد أشتمل على محاضرات نظرية لمجموعة من المتخصصين من الهيئة عن تصميم وتشغيل مفاعلات الأبحاث وأنظمة الآمان النووي وإنتاج النظائر المشعة، لافتًا إلى أن التدريب العملي بالبرنامج قد اشتمل على العديد من التجارب العملية على كيفية تشغيل المفاعل ورفع القدرة، كما تم مشاركة الطلبة في إجراء التجارب العملية على عملية التصوير بالنيوترونات والتجارب الخاصة بالتنشيط النيتروني للعناصر وكذا تحليلها.

كما قام الطلاب بزيارات ميدانية لمصنع الوقود النووي ومصنع أنتاج النظائر المشعة بأنشاص، كذلك وحدة التشعيع الجامي بمدينة نصر.

وبدوره، أعرب الدكتور أحمد عبد المغني بقسم الهندسة النووية بجامعة السودان بالسودان والمشرف الفني من الجانب السوداني عن سعادته بهذا البرنامج التدريبي الذي يتم لأول مرة لطلاب جامعة السودان ,انه قد تم اختيار مصر للتدريب لعمق العلاقات الأخوية بين الشعبين المصري والسوداني هذا بالإضافة إلى الإمكانيات العلمية والفنية للعلماء بهيئة الطاقة الذرية المصرية خاصة في مجالات الأبحاث والتشغيل لمفاعلات الأبحاث النووية.

كما صرح بأنه سيتم تكرار هذا الدورة المتخصصة لطلاب السنة النهائية بقسم الهندسة النووية بجامعة السودان حيث أنها أحد المتطلبات الاكاديمية للتخرج، وقد أختتم بشكره لهيئة الطاقة الذرية ولمجموعة العمل بالمفاعل البحثي بأنشاص وجميع القائمين على تنظيم الدورة التدريبية.

xmd


موضوعات متعلقة