رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

أخبار

طارق العوضي: إرادة حقيقية لإخراج كل المحبوسين على ذمة قضايا الرأي بلا استثناء

قال المحامي طارق العوضي، عضو لجنة العفو الرئاسي، إن اللجنة أصدرت القائمة الرابعة للإفراج عن المحبوسين خلال أسبوعين، معلنًا إخلاء سبيل 146 شخصًا، خلال 14 يومًا، وهو الأمر الذي لم يحدث منذ عام 2010.

وأضاف خلال لقاء لبرنامج «حديث القاهرة»، الذي تقدمه الإعلامية كريمة عوض عبر فضائية «القاهرة والناس»، مساء الأحد، أن الأسماء قبل الإفراج عنها تخضع لعمليات فحص، ويتم استكمال المعلومات من الأجهزة المختصة، وسؤالها عن رأيها بشأن القضية.

وأكد: «لا اسم لمحبوس في مصر صدر ضده حكم أو محبوس احتياطي في كل أنواع القضايا المتعلقة بالسياسة إلا وموجود عند لجنة العفو، ونعمل على تسريع الوتيرة لتتم عمليات الفحص بشكل سريع وتجميع كل الأسماء».

وأشار إلى أن الدولة عبر قوائم الإفراج المتتالية ترسل رسائل طمأنة واضحة وصريحة، ترد على كل المشككين والحملات بأن الموضوع للـ«شو الإعلامي»، معقبًا: «صباعنا مش تحت ضرس حد، هناك إرادة حقيقية في إخراج كل المحبوسين على ذمة قضايا الرأي بلا استثناء حتى المختلفين مع وجهات نظرهم».

وطمأن أهالي المحبوسين في قضايا الرأي، قائلًا: «اطمئنوا كله سيخرج تباعًا في الفترة المقبلة، خروج البعض وعدم شمول القائمة على اسم ذويكم لا يعني رفضهم، واللجنة ستصدر مجموعة من القوائم المتتالية».

وذكر أن الاجتماع الأول للجنة بعد إعادة تفعيلها في 29 أبريل الماضي، ناقشت فكرة مصير الناس بعد خروجهم من السجن، لافتًا إلى صدور التوجيه الرئاسي بإعادة دمج الناس في أعمالها، لكنه لم يُفعّل بسبب عدم وجود آليات لذلك.

وتابع: «الناس بدأت تخرج وتجاوزوا 800 الآن، واجهتنا مشكلات كثيرة بعد خروجهم، والبعض رأى بأن وجوده في السجن أفضل بسبب عدم وجود مسؤولية، وإحساسه بالعجز أمام زوجته وأولاده، وهو ما دفعنا للعمل على إتاحة الوظائف للمفرج عنهم حتى نساعدهم».