وفاة الأستاذ أحمد محمد عبد المالك عميد عائلة الفرا بدلجا الداخلية تواصل حملاتها الأمنية الموسعة بجميع مديريات الأمن جهود قطاع أمن المنافذ خلال 24 ساعة في مواجهة جرائم التهريب ومخالفات الإجراءات الجمركية ضبط بؤر إجرامية بعدد من المحافظات وبحوزتهم كميات من المواد المخدرة ضربات أمنية مستمرة لضبط مرتكبى جرائم الاتجار غير المشروع بالنقد الأجنبى الداخلية تواصل حملاتها المكثفة لضبط الأسواق والتصدى الحاسم لمحاولات التلاعب بأسعار الخبز ضبط كمية من المواد المخدرة بحوزة شخصين بالقاهرة بقصد الاتجار محافظ الوادي الجديد : انطلاق امتحانات الدبلومات الفنية ب ١٣ لجنة وزير التنمية المحلية: تنفيذ 4 دورات تدريبية يستفيد منها 133 متدربًا مصر وإفريقيا تحتفلان اليوم بـ ”يوم أفريقيا” الذى يوافق ذكرى تأسيس ”منظمة الوحدة الإفريقية” وزير الخارجية يقوم بزيارة إلى بيت مصر بالمدينة الجامعية في باريس النائب عمرو فهمي: قرارات العدل الدولية ضد إسرائيل ”ملزمة”
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

محافظات

محافظ أسيوط يلتقي الأنبا يوأنس و الأنبا ثاؤفيلوس استعدادًا لزيارة قداسة البابا تواضروس الثاني


التقى اللواء عصام سعد محافظ أسيوط ،بمكتبه بديوان عام المحافظة، الأنبا يوأنس أسقف ايبارشية أسيوط وساحل سليم والبداري وتوابعها والأنبا ثاؤفيلوس أسقف ايبارشية منفلوط للكنيسة القبطية الارثوذوكسية وذلك لمناقشة الاستعداد للزيارة المرتقبة لقداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية الـ 118 لزيارة ايبارشيات أسيوط بمختلف المراكز فضلاً عن مناقشة استكمال مجهودات تطوير مسار محطات رحلة العائلة المقدسة بأسيوط تنفيذًا لخطة الدولة لاحياء مسار رحلة العائلة المقدسة وتنمية قطاع السياحة في مصر وتنمية الصعيد.

جاء ذلك بحضور العميد علاء عبدالجابر سكرتير عام مساعد المحافظة، وأكد محافظ أسيوط ـ خلال اللقاء ـ على الدور الذي يقوم به البابا تواضروس الثاني من دعم أواصر التسامح والمحبة ودعم جهود التنمية في مصر لافتًا إلى استعداد المحافظة بكافة أجهزتها لاستقبال زيارة قداسة البابا خلال الأسابيع القادمة مؤكدًا على التعاون والتنسيق مع مختلف ايبارشيات أسيوط وتضافر الجهود والمشاركة المجتمعية من كافة المؤسسات والهيئات الحكومية وغير الحكومية والمجتمع المدني لإستكمال مسيرة التنمية المستدامة التي بدأتها الدولة وتحقيق استراتيجية مصر 2030 وخاصة المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والمشروع القومي لتطوير الريف المصري الذي اطلقه رئيس الجمهورية للنهوض بقرى الريف المصرى وتحقيق التنمية الشاملة مشيداً بمدى قوة نسيج الشعب المصرى وتلاحمه خلف قائد مسيرة التنمية الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية معلنًا دعمه الكامل لاستكمال تطوير محطات مسار رحلة العائلة المقدسة والتي حظيت محافظة أسيوط بمحطتين منها دير السيدة العذراء بقرية دير درنكة ودير المحرق بالقوصية.


كما أشاد محافظ أسيوط بجهود كنائس وايبارشيات أسيوط بمختلف طوائفها ومشاركتها في دعم العديد من القطاعات بالمحافظة خاصة الصحة والتعليم ومحو الأمية وقطاع السياحة والتنمية والمشاركة المجتمعية مشيرًا إلى ما تبذله الدولة من جهود وما تنفذه لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وتطوير مسار محطات رحلة العائلة المقدسة والتي تضم بمحافظة أسيوط (دير السيدة العذراء بدير درنكة ودير المحرق بالقوصية) وذلك نظراً للأهمية الدينية والتاريخية لمحطات رحلة العائلة المقدسة والذي يعد من أهم المشروعات التراثية والحضارية والثقافية والدينية والذي توليه الدولة اهتمامًا كبيرًا بدعم من الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية ومتابعة رئيس مجلس الوزراء ووزير التنمية المحلية ورعاية قداسة البابا تاوضراوس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية حفاظًا على الإرث الإنساني لتحقيق التنمية المستدامة وفقًا لرؤية مصر 2030.


وأشار المحافظ – خلال اللقاء – إلى جولاته المستمرة والميدانية لمتابعة الأعمال النهائية لتطوير مسار رحلة العائلة المقدسة بالمحافظة بمركزي أسيوط والقوصية في عدة قطاعات منها (الرصف ، والتشجير ، رفع المخلفات والقمامة وإزالة الاشغالات ، ووضع لوحات إسترشادية ، وبوابات ، ...) وغيرها مشيرًا إلى إنه جاري نهو الأعمال بالشكل الجمالي والحضاري اللائق والمناسب لهذا المشروع الحضاري الهام خاصة وأن أعمال التطوير بالمسار قد شملت طريق دير درنكة ومدخل دير العذراء مريم بدير درنكة.

حيث تضمنت رصف ورفع كفاءة الطرق الداخلية المحيطة بمناطق المسار وأعمال الإنارة داخل المنطقة الآثرية وتجديد الأسوار الخارجية لها والانتهاء من تركيب اللوحات الإرشادية وتنسيق المواقع بالأشجار وتشييد بوابات تلائم مسارات الزيارة وإعادة إحياء وتطوير المنطقة المحيطة بالأديرة والكنائس بشكل حضاري وتشجير الطريق من الجانبين بشكل جمالي وحضاري فضلاً عن أعمال التطوير التي تمت بقنطرة جسر الجبل الأثرية والتي تربط بين حي غرب مدينة أسيوط والطريق السياحي المؤدي لدير درنكة بمركز أسيوط حيث تم الانتهاء من تطوير القنطرة وإنشاء سور من الجانبين وإضافة مساحات خضراء لإعطاء المكان شكل جمالي بالإضافة إلى تطوير المنطقة وبناء حوائط مرسوم عليها رموز مقدسة أعلى العيون الأثرية وتشجير المنطقة المحيطة كما شملت أعمال التطوير لمسار رحلة العائلة المقدسة والطريق المؤدي إلى الدير المحرق بقرية مير التابعة لمركز القوصية بإنشاء 3 بوابات وتطوير لأخرى فضلاً عن اللوحات الارشادية والمعلوماتية لتحديد الطرق والمزارات المؤدية للأديرة والبالغ عددها 34 لوحة إرشادية ومعلوماتية لتحديد الطرق والمزارات المؤدية للأديرة وبرجولات خشبية وغيرها من أعمال التطوير والتى تم انشائها وتابع أعمال تركيب الأعمدة والإضاءة ودهان الأسوار والبلدورات وتخطيط الشوارع المؤدية للدير.


وعبر الأنبا يوأنس والانبا ثاؤفيلوس عن خالص تقديرهما لجهود ودعم محافظ أسيوط لاستكمال أعمال تطوير مسار رحلة العائلة المقدسة ووضع أسيوط على خريطة السياحة العالمية نظراً للاهمية الدينية والتاريخية لمحطات رحلة العائلة المقدسة بالمحافظة والتى تقام بها الاحتفالات الدينية التى تجذب المصريين مسلمين وأقباط ومختلف السياح من جميع أنحاء العالم معلنين دعمهما الكامل للمشاركة في كافة أعمال وجهود التطوير فضلًا عن دعم برامج التنمية وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين تفعيلاً للمشاركة المجتمعية مرحبين بالزيارة المرتقبة لقداسة البابا للمحافظة والتي ستشرف ايبارشيات الاقباط الارثوذوكس بمختلف مراكز وأحياء المحافظة لاستقباله والترحيب به في زيارته التاريخية للمحافظة.