رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
سياسة

برلماني يطالب بوضع حد للانتهاكات المستمرة من مصانع الأسمنت بأسيوط

جريدة الزمان

تقدم اللواء تادرس قلدس، نائب اسيوط وعضو لجنة الطاقة والبيئة بمجلس النواب، بطلب إحاطة موجه إلى الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، حول ما يتسبب به مصانع الأسمنت بأسيوط من مشكلات، فالمحافظة تعاني من مشاكل بيئية كثيرة بسبب المصانع التي تستخدم أساليب تكنولوجية قديمة، وكثير منها يعتمد بصفة أساسية على استخدام الفحم، بما يسبب ضررا كبيرا بالبيئة وبصحة الإنسان خاصة مع قربها من المناطق السكنية، في حين بدأت العديد من دول العالم تتخلى تدريجيًا عن استخدام الفحم وتتجه الآن للطاقة النظيفة.

وأشار إلى أن استخدام الفحم كوقود، يتسبب فى الضباب، والأمطار الحمضية، وزيادة ظاهرة الاحتباس الحرارى، وانبعاثات ضارة فى الهواء، موضحا أنه حتى مع تشديد الاشتراطات البيئية، فأفضل أنواع الفلاتر عالميا، لا تستطيع أن تمنع سوى %90 فقط من الانبعاثات، وأشار إلى أن هذه المصانع لم تلتزم بتخصيص 5% من أرباحها من أجل دعم الخدمات الاجتماعية، فالمصانع لم تقم بعمل مساحات خضراء أو حدائق للتخفيف من حدة الانبعاثات المؤثرة على الأهالي، ولم تقم بإنشاء مستشفى أو ما إلى هذا من الخدمات الاجتماعية المفترض إعطاؤها للأهالي، وبالتالي هي غير ملتزمة أيضا بدورها في التنمية المجتمعية.

وطالب النائب بوضع حد لهذه السلسلة من الانتهاكات، وإلزام هذه المصانع بتعظيم الاستفادة من الكتلة الحيوية كمصدر للطاقة في صناعة الأسمنت، والسماح باستيراد الغاز الطبيعى لتلبية ما يتبقى من احتياج لصناعة الأسمنت وتوجيه الاستثمارات إلى الطاقة الجديدة والمتجددة، بالإضافة إلى زيادة معدلات استخدام المخلفات المنزلية والصناعية والزراعية كبدائل للوقود الأحفوري، مثل البترول والفحم في صناعة الأسمنت.

النائب تادرس قلدس الانتهاكات مصانع الاسمنت اسيوط

استطلاع الرأي

العدد 223 حالياً بالأسواق