رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
تقارير

مصر تحتضن أبناءها المستثمرين فى الخارج

جريدة الزمان

رؤية وطنية للمصريين فى الخارج لتحقيق طفرة متكاملة

الرئيس: أنتم ثروة كبيرة.. والوطن بحاجة لسواعدكم

مستثمرون بالخارج: لقاؤنا بالسيسى أعطانا دفعة.. وأطلعنا على حقيقة الأوضاع وخطط التنمية

علاء صبرة: السفارات المصرية مطالبة بالترويج للمنتج الوطنى

 

تواصل الدولة المصرية جهودها لربط أبناء الوطن بالخارج بوطنهم الأم، والاستفادة من نجاحاتهم وخبراتهم فى المجالات المختلفة بما يخدم رؤية الإصلاح والعمل التى تنتهجها القيادة السياسية، إذ استقبل الرئيس عبدالفتاح السيسى، وفدا من المستثمرين المصريين بالخارج، والمشاركين فى النسخة الخامسة من سلسلة مؤتمرات "مصر تستطيع"، الذى انعقد الأسبوع الماضى، بحضور السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى.

وقال السفير بسام راضى، المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية: إن الرئيس أكد خلال الاجتماع حرص الدولة على التفاعل المباشر مع المستثمرين وقطاع الأعمال من أبناء مصر فى الخارج، الذين يمثلون ثروة كبيرة للوطن، للاستفادة من خبراتهم ومقترحاتهم، وتدعيم الروابط بينهم وبين وطنهم الأم، وإشراكهم فى جهود الدولة لبناء المستقبل، والتى تتطلب إدارة دؤوبة وإرادة حقيقية واعية بالتحديات وسبل مواجهتها.

وأكد الرئيس، اهتمام الدولة بتحفيز الاستثمار وتحقيق التنمية المستدامة بجميع مجالاتها، وإعداد الخطط المستقبلية وفقا لرؤية مصر 2030 من خلال الاستفادة من التجارب الدولية الناجحة، والتركيز على تجارب المصريين الذين حققوا نجاحات فى الخارج، ودعوتهم للاستثمار فى مصر.

وأوضح المتحدث الرسمى، أن الرئيس ألقى الضوء على تطورات المشهد الاقتصادى والفرص الاستثمارية الواعدة المتاحة بالسوق المصرى فى مختلف القطاعات، فضلا عن استعراض المقومات المتنوعة التى باتت تتمتع بها مصر حاليا، والتى ضاعفت قدرتها على جذب الاستثمارات الأجنبية، بما فى ذلك الاستقرار الأمنى، إضافة إلى وفرة الأيدى العاملة المدربة، والسوق المصرية الواسعة، واتفاقات التجارة الحرة التى تربط مصر بالأسواق فى أفريقيا والمنطقة العربية والاتحاد الأوروبى.

ولفت السيسى إلى التسهيلات والإجراءات الإصلاحية والتنموية التى تتبناها الحكومة لتشجيع ومساندة الاستثمارات الجادة، وتذليل العقبات أمام القطاع الخاص، إضافة إلى ما تضطلع به الدولة على صعيد تطوير البنية الأساسية والمناطق الصناعية، وتوفير التمويل للمشروعات الصغيرة والمتوسطة وتحديث الأطر والنظم القانونية ذات الصلة لتوفير بيئة تشريعية ترسخ مفهوم دولة القانون واحترامها لالتزاماتها التعاقدية.

وشهد اللقاء حوارا مفتوحا بين الرئيس ومجموعة المستثمرين والخبراء المصريين، عن جهود الحكومة لدفع عملية التنمية الشاملة فى مصر والآفاق المستقبلية للوضع الاقتصادى فى مصر.

وأضاف المتحدث الرسمى، أنّ الرئيس أكد فى ختام اللقاء حاجة مصر لكل سواعد أبنائها فى الخارج والداخل للمساهمة فى تطويرها وتنميتها وتغيير واقعها إلى الأفضل، واعتزام مصر استمرار قوة الدفع للتحرك بشكل متوازن ومدروس فى سبيل تحقيق مستهدفات الإصلاح الاقتصادى الشامل كمسار وطنى استراتيجى لبناء الدولة.

وناقش مؤتمر مصر تستطيع بالاستثمار والتنمية على مدار يومين بحضور أكثر من 65 مستثمر ا ورجل أعمال مصرى بالخارج، من خلال 10 جلسات، دعم التواجد المصرى على خريطة الاستثمار العالمية بجانب الترويج لخريطة مصر الاستثمارية فى القطاعات الواعدة بمختلف المجالات، كما استعرض المؤتمر التجارب الناجحة للمستثمرين وآلية تطبيقها فى مصر، وربط كبار المستثمرين المصريين بالخارج بالوزارات المعنية لتشجيعهم على الاستثمار بالوطن وتحقيق المنفعة المشتركة.

والتقطت "الزمان"، بعدد من رجال الأعمال المصريين بالخارج المشاركين فى المؤتمر، الذين استعرضوا نجاحاتهم، ورؤيتهم للوضع الاقتصادى لمصر، وكيفية النهوض بالاستثمار والتنمية، وكيف تبدلت رؤيتهم لمصر بعد الزيارات الميدانية للمدن الجديدة، والمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، ولقائهم بالرئيس عبدالفتاح السيسى وكواليس اللقاء.

 

خبير مصرى بجنوب أفريقيا: بلادنا فى حاجة إلى منصات إعلامية بجميع لغات العالم

قال علاء صبرة، المدير التنفيذى والعضو المنتدب لشركة النخلة التبغ بجنوب أفريقيا، إن مصر لديها فرصة كبيرة للاستثمار فى أفريقيا، إذ أنها تمتلك الكثير من المنتجات التى تتمتع بجودة عالية، وأيضا مصانع وقوى عاملة تؤهلها للدخول بقوة فى السوق الأفريقية.

وأضاف صبرة، أن هناك دورا كبيرا يقع على كاهل السفارات المصرية فى الدول الأفريقية لكى تسوق للمنتج وتمد المصانع والشركات بالمعلومات عن الأسواق الأفريقية، بما يسهل عملية التصدير التجارى الأفريقى، مشيرا إلى أن هناك مشكلة ما تزال تواجه المنتج المصرى، وهى مراجعة الجودة بالنسبة للمنتج المصرى قبل تصديره.

وأشار إلى أن وزارة التجارة والصناعة لا بد أن تهتم بالجودة للمنتج المصرى قبل تصديره، قائلا: "أعلم أنها بدأت فى التحسن ولكن ما نزال نحتاج إلى الخبرة فى التسويق لجودة المنتج، عشان السمعة المصرية.. لماذا لا يستطيع المنتج المصرى المنافسة فى السوق الأوروبية".

وأكد أن مصر عليها امتلاك قناة فضائية بجميع لغات العالم لمواجهة القنوات الفضائية الممولة التى تهاجم مصر، إن لم يكن لدينا القدرة على ذلك فى الوقت الحالى، فدور السفارات المصرية أن تقوم بتحسين الصورة لدى شعوب العالم.

وتابع: "حينما أخبرت الزملاء أنى مسافر إلى مصر لكى أحضر مؤتمرا، رد أحدهم: هل أنت آمن؟.. نحن نبذل مجهودا كبيرا كمصريين مقيمين فى الخارج لكى نوضح لأبناء الدول المهاجرين فيها أن مصر آمنة وأصبحت تتمتع بالاستقرار والأمان".

وأكد أن هناك فرصة كبيرة لشباب مصر أن يخرج للاستثمار فى أفريقيا بدلا من السفر إلى أوروبا وأمريكا فتلك الدول هى التى تدخل الأسواق الأفريقية الآن، مستطردا: "غالبية الدول الأفريقية مستوردة وغير مصنعة، كما أنهم اتجهوا حاليا إلى الاستثمار فى الطاقة والغاز وفرصة مصر أكبر فى أفريقيا لأننا قريبين من أفريقيا".

وعن مقابلته للرئيس السيسى، قال: إن الرئيس أعطى لنا دفعة قوية وأطلعنا على حقيقة الأوضاع فى مصر، والتى رأيناها على أرض الواقع من خلال الاستثمارات وشبكات الطرق، وزيارتنا لقناة السويس، قائلا: "هذة ليست مصر التى تركتها منذ 25 عاما.. مصر ستصبح الأهم والأقوى اقتصاديا فى الشرق الأوسط".

 

مستشار وزير الاتصالات بليسوتو: بدأت عملى بـ350 دولارا والآن امتلك عقارات ومزارع

واستعرض عمر شحاتة، مستشار وزير الاتصالات والعلوم والتكنولوجيا بمملكة ليسوتو، وأول مصرى يحصل على جنسية ليسوتو، تجربته فى الاستثمار فى أفريقيا، والتى بدأت بـ350 دولارا فقط، موضحا أنه رغم تخرجه من كلية الحقوق إلا أنه درس فى مجال آخر واتجه إلى الزراعة فى أفريقيا وأصبح يمتلك أكثر من مزرعة هناك.

ولفت شحاتة، إلى أنه لديه مشروع لتصدير 100 فرد مصرى مدرب إلى أفريقيا ليكونوا مشروعا قوميا فى تنمية مصر وأفريقيا معا، مؤكدا أن أفريقيا قارة غنية وجاذية للاستثمار، ويمكن للشباب المدرب أن ييدأ عمله هناك ويصنع إنجازا كبيرا.

وأكد أن ضرورة أن نتمسك يالهوية المصرية والتى ستكون مفتاح الشباب لدخول أفريقيا، إذ إننا شعب محبوب ومعروف أفريقيا وعلينا أن نتمسك بالهوية الأفريقية أيضا.

 

أنس خليفة: القيادة السياسية مصرة على ظهور مصر بصورة مشرفة وجذابة

أما الدكتور أنس خليفة عبدالرحيم، مدير وشريك بأحد الشركات التى تعمل فى مجال إصدار الشهادات الدولية للجودة والمطابقة، قال إن القيادة السياسية لها رؤية واضحة فى جذب أبناء فى الخارج وأن يعودوا مرة أخرى للعمل فيها، مشيرا إلى أن أكبر دليل على ذلك استمرار مؤتمر "مصر تستطيع" فى نسخته الخامسة، وهو يعكس إصرار القيادة السياسية لخروج مصر بوجهة مشرفة وبيئة جاذبة للاستثمار.

وأضاف خليفة، لـ"الزمان"، أن الرئيس خلال اللقاء كان داعما، واستمع لجميع الآراء وطلب مشاركتهم الفكرية، قائلا: "الحكومة تسعى لتوضيح أن مصر تستطيع وبها قدرة استثمارية عالية".

وأشار إلى أنه خلال زيارته للمنطقة الاقتصادية بقناة الشويش، اطلعنا على المشروعات ومدى تهاون الحكومة، وخلقها بيئة جاذبة للاستثمار من خلال تخفيف الضرائب على المواد الأولية، الإعفاءات منها فى البداية، ووقف الضرائب نهائيا حتى تبدأ الشركة فى الإنتاج، ورفع الكلفة على المستثمر، وهو ما ينقل صورة حقيقية عن أن مصر أصبحت بيئة جاذية للاستثمارات.

ونوه مدير وشريك، بأحد الشركات التى تعمل فى مجال إصدار الشهادات الدولية للجودة والمطابقة، عن أن رؤية مصر من انعقاد المؤتمر هو إعادة النجاح والعمل كمصريين فى الخارج لكى نعود ونبدأ فى العمل هنا، و الحكومة توفر كامل لإعادة قصص النجاح من بلدنا الأم مصر.

 

رمزى شنودة: فرص الاستثمار فى مصر ممتازة.. والاقتصاد يسير بخطى سريعة

فيما قال رمزى شنودة، مستثمر مصرى بكندا يمتلك سلسلة محلات لصيانة الهواتف المحمولة: إنه يأمل فى أن يفتح سلسلة للصيانة فى مصر، إذ إننا نلجأ إلى الإمارات بتصليح الهواتف لعدم وجود مراكز خدمة صيانة تحافظ على المحمول، مشيرا إلى أنه افتتح 65 محلا بكندا، وتنفيذ الأمر فى مصر سيكون جيدا لأنها تعتمد على تسليم الهاتف خلال ساعة فقط.

وأشار شنودة، لـ"الزمان"، إلى أنه كان يعمل قبل ذلك مع شركة ألمانية والأزمة كانت فى عدم جود محل موثوق به لتصليح الهواتف، والمحالات صغيرة، فلا يوجد شركة كبيرة، مؤكدا أنه قريبا سيتم فتح شركة جديدة فى مصر فى ذلك المجال.

ولفت إلى أن فرص الاستثمار فى مصر ممتازة جدا، هناك فرق كبير فى الوضع الاقتصادى فى مصر، ولاحظنا الفرق فى التغيير للأفضل الذى يجرى بمصر، فهى تسير بخطوات ثابتة وسريعة.

السيسي مصر تستطيع المصريين في الخارج الاستثمار وزارة الهجرة

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 16.495316.5953
يورو​ 18.435118.5535
جنيه إسترلينى​ 20.071520.1865
فرنك سويسرى​ 16.921717.0313
100 ين يابانى​ 15.541115.6397
ريال سعودى​ 4.39714.4242
دينار كويتى​ 54.239454.5915
درهم اماراتى​ 4.49034.5184
اليوان الصينى​ 2.34092.3584

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 762 إلى 765
عيار 22 699 إلى 701
عيار 21 667 إلى 669
عيار 18 572 إلى 573
الاونصة 23,707 إلى 23,778
الجنيه الذهب 5,336 إلى 5,352
الكيلو 762,286 إلى 764,571
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
العدد 179