رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
منوعات

تعرف علي موزمبيق في يوم إستقلالها

احتفال عيدالاستقلال بدلة موزمبيق
احتفال عيدالاستقلال بدلة موزمبيق

يمثل اليوم25 يونيه من كل عام في عدد من الدول عيد الاستقلال .من هذه الدول التي تحتفل اليوم بهذا العيد هي موزمبيق وكرواتيا وسلوفنيا..

عيد الاستقلال هو تاريخ من كل عام تحتفل فيها الشعوب والدول بمناسبة مرور أعوام على الاستقلال أي التحرر أو استعادة الحرية من استعمار أجنبي أو وصاية خارجية. وهو تذكير للأجيال الناشئة بمدى معاناة الآباء من أجل الحصول على الحرية وغرس روح المواطنة وحب الوطن في قلوبهم. تقوم معظم الدول باتخاذ هذا اليوم كعطلة رسمية وطنية. يشمل هذا اليوم عادة على تنظيم طوابير عسكرية، وإطلاق الألعاب النارية، وأداء الرقصات الشعبية.

موزمبيق رسمياً جمهورية موزمبيق (بالبرتغالية: República de Moçambique)

هي دولة تقع في جنوب شرق أفريقيا يحدها المحيط الهندي من الشرق، وتنزانيا من الشمال، ومالاوي وزامبيا من الشمال الغربي، وزيمبابوي من الغرب، وسوازيلاند وجنوب أفريقيا من الجنوب الغربي، وتقع جزر القمر شمال شرق سواحلها ومدغشقر تقابلها وبينهما القناة الموزمبيقية. عاصمتها وأكبر مدنها هي مابوتو وتقع في الطرف الجنوبي للبلاد.

موزمبيق إحدى دول شرقي أفريقيا – نالت استقلالها 1395 هـ - 1975 م بعد استعمار برتغالي دام أربعة قرون ونصف، فقد بدأت سيطرة البرتغال في مستهل القرن العاشر الهجري، أي في بداية القرن السادس عشر الميلادي.

يستند اقتصاد البلاد إلى حد كبير على الزراعة. والصناعة ولا سيما الأغذية والمشروبات، الصناعات الكيميائية، ويتزايد إنتاج الألومنيوم والبترول،. كما ينمو قطاع السياحة في البلاد. جنوب أفريقيا هي الشريك التجاري الرئيسي لموزمبيق ومصدر الاستثمار الأجنبي المباشر. البرتغال والبرازيل، وإسبانيا وبلجيكا أيضا من بين أهم الشركاء الاقتصاديين في البلاد.

اللغة الرسمية الوحيدة في موزمبيق هي البرتغالية التي يتكلمها كلغة ثانية حوالي نصف السكان. وتشمل اللغات الأصلية المشتركة السواحلية، ماخووا، وسينا. ويبلغ عدد سكان البلاد حوالي 24 مليون الأغلبية الساحقة هم من شعب البانتو. أكبر دين في موزمبيق هو المسيحية، مع أقليات كبيرة من اتباع الديانات التقليدية الأفريقية والإسلام. موزمبيق عضو في الاتحاد الأفريقي، دول الكومنولث، مجتمع بلدان اللغة البرتغالية، والاتحاد اللاتيني، ومنظمة التعاون الإسلامي، الجماعة الإنمائية للجنوب الأفريقي والفرنكوفونية.

ترجع أصل تسمية موزمبيق لهذا الاسم إلى موسى بن بيق أو موسى بن مبيكي أو موسى بن مالك، كان حاكم جزيرة موزمبيق قبل أن يحتلها البرتغاليون حوالي عام 1500.

كان موسى بن بيق تاجرًا عربيًا وهو أول من زار الجزيرة من العرب وعاش فيما بعد فيها. وسُميت الجزيرة عليه، وبعد ذلك سُميت اليابسة المقابلة لجزيرة بأكملها باسمه موزامبيق.

استطلاع الرأي

العدد 212 حالياً بالأسواق