رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
سياسة البرلمان

ماراثون الانتخابات البرلمانية يشعل حربًا بين الأحزاب

جريدة الزمان

استعدادات مكثفة تجريها الأحزاب المصرية استعدادًا لانطلاق ماراثون الانتخابات البرلمانية المقرر لها يومى 24 و25 أكتوبر، حيث إنه عقب عقد تحالف القائمة الوطنية اجتماعا لأحزاب التحالف بمقر ائتلاف دعم مصر بالتجمع الخامس، للإعلان عن خوض انتخابات النواب من خلال قائمة موحدة، وكذا التنسيق فيما بينها على مقاعد الفردى، اشتعلت الخلافات داخل الأحزاب وذلك لرغبة الجميع فى الترشح على القائمة الوطنية «من أجل مصر» والابتعاد عن المشاركة فى الانتخابات بنظام الفردى.

وتجرى المفاوضات على قدم وساق لتحديد نصيب كل حزب داخل القائمة الوطنية، وأن هناك تكتما كبيرا على أسماء القائمة الوطنية حتى الإعلان عنها، وحتى كتابة هذه السطور لم يجرِ الاستقرار على أسماء القائمة أو نصيب كل حزب، حيث إن كل حزب بالتحالف تقدم لحزب مستقبل وطن بعدد المقاعد التى يرغب فى شغلها بالقائمة، ويجرى حزب مستقبل وطن التفاوض بشأنها، لتوزيع الـ284 مقعدا بالقائمة على أحزاب التحالف طبقا لعدة اعتبارات تختلف حسب كل حزب سياسى.

وتبلغ مقاعد مجلس النواب 568 مقعدا، منها 284 بنظام القوائم المغلقة المطلقة، و284 لمقاعد الفردى، فيما يخصص للمرأة ما لا يقل عن 25% من المقاعد، ويجوز لرئيس الجمهورية تعيين عدد من الأعضاء فى مجلس النواب لا يزيد على 5%.

وتقسم جمهورية مصر العربية إلى 143 دائرة انتخابية تخصص للانتخاب بالنظام الفردى، وعدد (4) دوائر تخصص للانتخاب بنظام القوائم، على أن يخصص لدائرتين منهما عدد (42) مقعداً لكل منهما، ويخصص للدائرتين الأخرتين عدد (100) مقعد لكل منها.

وتضم أحزاب تحالف القائمة الوطنية 13 حزبا بالإضافة لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين؛ وهى: مستقبل وطن، الوفد، المؤتمر، الحرية المصرى، الإصلاح والتنمية، التجمع، حماة الوطن، مصر الحديثة، المصرى الديمقراطى الاجتماعى، الشعب الجمهورى، الحركة الوطنية، إرادة جيل، العدل.

وعلى الرغم من حالة التوافق السياسى بين الأحزاب والتوجهات المختلفة التى ضمنتها القائمة الوطنية من أجل مصر، إلا أنه كان هناك بعض المشاهد المثيرة للجدل نرصدها فيما يلى:

مطالبات سحب الثقة من أبوشقة

فتحت انتخابات مجلس النواب النار على رئيس حزب الوفد المستشار بهاء الدين أبوشقة بسبب قلة المقاعد الذى سيحصل عليها حزب الوفد فى القائمة الوطنية وهو ما ساهم فى زيادة حدة التوتر والأزمات داخل مقر حزب الوفد وأعلن عدد من القيادات الوفدية الاعتصام بمقر الحزب وارتفعت سقف مطالبهم بسحب الثقة من المستشار بهاء الدين أبوشقة رئيس الحزب، فضلًا عن التضارب حول موقف حزب الوفد من المشاركة فى القائمة الوطنية من أجل مصر، حيث إنه على الرغم من إعلان علن حزب الوفد فى بيان رسمى استمراره فى القائمة الوطنية من أجل مصر فى انتخابات النواب، إلا أنه خرج عدد كبير من أعضاء الهيئة العليا معلنين انسحاب الحزب من المشاركة، حيث قال عدد من أعضاء الهيئة العليا لحزب الوفد أنهم صوتو باغلبية الأصوات الانسحاب من التحالف الانتخابى وعدم خوض الانتخابات البرلمانيه نتيجة عدم الشفافيه وعدم توافر العدالة أمام مرشحى الوفد وعدم عرض رئيس الوفد لأسماء المرشحين على أعضاء الهيئة العليا.

رئيس الهيئة البرلمانية للمصريين الأحرار يفتح النار على رئيس الحزب

ظهر حزب المصريين الأحرار من جديد على الساحة السياسية بعد تعطل مشاركته فى انتخابات مجلس الشيوخ، بسبب النسبة المقررة له فى القائمة الوطنية والتى كانت لا تتجاوز 4 مقاعد، حيث اعتبرها إهانة له ولتاريخ السياسى كونه لديه 65 نائبا فى البرلمان الحالى.

وأعلن أيمن أبوالعلا، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب الاستقالة بسبب سياسات رئيس الحزب غير الفعالة فى المشاركة بالحياة السياسية والانتخابات التى يعمل من أجلها أى حزب فى الحياة الحزبية، ليعقب على ذلك عصام خليل رئيس الحزب فى بيان رسمى متضمن إعلان مشاركة الحزب فى القائمة الوطنية والانتخابات بشكل عام مع توجيه الشكر للنائب أيمن أبوالعلا.

إعلان المشاركة فى القائمة الوطنية من قبل المصريين الأحرار جاء دون تعقيب رسمى من القائمين على التحالف من مستقبل وطن، خاصة أنه تم الإعلان فى مؤتمر صحفى الأحد عن مشاركة 12 حزبا مع تنسيقية الأحزاب والسياسين دون ذكر حزب المصريين الأحرار.

حزب الغد يعلن عن وجوده والقائمة لم ترد

حيث أعلن موسى مصطفى موسى أن حزبه موجود بالقائمة، دون أن يتحدث أحد من التحالف بوجود الغد، ويقتصر الأمر على 12 حزبا فقط، وكانت المفاجأة أيضا عدم وجود حزب الحركة الوطنية، الذى أعلن دعمه للدولة المصرية حتى لو جاء الأمر على مصالحهم الحزبية وعدم وجودهم بالمشهد الانتخابى.

حرب بين أبوالعينين وعلاء عابد على قائمة الجيزة

كشفت صفحات الفيس بوك الرسمية للنائبين علاء عابد، ومحمد أبوالعينين عن وجود صراع شرس على قائمة حزب مستقبل وطن بالجيزة فى انتخابات النواب، إذ يبدو أن الحزب لم يستقر بعد على اختيار أى منهما للقائمة والآخر للفردى، فالصفحة الرسمية للنائب علاء عابد تؤكد من خلال منشوراتها باستمرار تصدره للقائمة، وفى الوقت تتحدث الصفحات التابعة لأبوالعينين عن تصدره للقائمة أيضا.

وبحسب المصادر فإن القيادتين (عابد وأبوالعينين) لا يقبلان التواجد على القائمة فى ذات الوقت، وهو أمر لا يزال مسار شد وجذب وحرص من كل طرف على خوض هذه المعركة بشكل أكبر والنيل بثقة القائمة من أجل الحسم مبكرًا.

استطلاع الرأي

العدد 227 حالياً بالأسواق