رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
خارجي

«زاخاروفا»: العلاقات الروسية الأمريكية وصلت إلى مأزق

جريدة الزمان

صرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في بث قناة «روسيا-1»، بأن التاريخ الحديث لا يتذكر دعوة موسكو، لسفيرها لدى الولايات المتحدة، للعودة إلى بلاده لإجراء مشاورات.

وقالت زاخاروفا: "في التاريخ الحديث من الصعب أن نتذكر مثل هذه الأشياء. إنها وقعت، لكنها كانت مرتبطة بالوضع الدولي الصعب، أما العلاقات الثنائية، وفي حقيقة الأمر يدور الحديث عن المأزق في العلاقات الثنائية والذي قادتها إليه واشنطن، ووفق هذا السيناريو فلا نتذكره".

وأفادت وزارة الخارجية الروسية، سابقا بأنها دعت سفيرها لدى واشنطن، أناتولي أنتونوف، للعودة إلى موسكو، لإجراء مشاورات حول كيفية تطوير العلاقات مع الولايات المتحدة.

وأضافت الوزارة، إلى أنها تهتم بمنع تدهور لا رجوع فيه في العلاقات الروسية الأمريكية، وتحديد طريق لتصحيح هذه العلاقات التي تقع حاليا في حالة صعبة للغاية.

ومن جهتها أفادت السفارة الروسية، لدى واشنطن، أن السفير سيتجه إلى موسكو السبت القادم.

وكان بايدن، قد قال إن بوتين، سيدفع الثمن، مقابل التدخل المزعوم في الانتخابات الأمريكية.

ومن جهتها، رفضت الناطقة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، التوضيح فيما إذا كانت تصريحات بايدن تعبيرا مجازيا، مضيفة أن الرئيس الأمريكي، كان قد أعلن سابقا أنه لن يكبح نفسه في التعبير عن موقفه سواء أثناء الاتصالات المباشرة مع القيادة الروسية أو في التقييمات العامة.

زاخاروفا العلاقات الروسية الأمريكية البيت الأبيض

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق