رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

محافظات

محافظ الشرقية يزور كلية أصول الدين والدعوة بالزقازيق

جانب من الجولة
جانب من الجولة

قام الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية بزيارة تفقدية لكلية أصول الدين و الدعوة بالزقازيق ( جامعة الأزهر) في حضور الأستاذ سعد الفرماوي السكرتير العام و الدكتور محمد عبد الرحيم البيومي عميد الكلية و الدكتور وجيه زكريا عمران وكيل الكلية و أعضاء هيئة التدريس بالكلية.

إطلع المحافظ على خطة العمل و الإنشاءات الجديدة الجارية بالكلية والتي تأتي إبرازاً لدور كلية أصول الدين بمحافظة الشرقية ككلية نموذجية من خلال ما تشهده من طفرة إنشائية وتعليمية لتظل تمارس رسالتها التنويرية و العلمية لنشر تعاليم الدين السمحة و الخلق الكريم.

تجول محافظ الشرقية داخل أروقه الكلية و إستمع لشرح تفصيلي من عميد كلية أصول الدين و الذي أشار إلى أنه تم إنشاء وتجهيز قاعات للتدريب وورش العمل والمناقشات وقاعة مؤتمرات كبرى بسعة 600 فرد و3 قاعات إستقبال بسعة 110 فرد مجهزة بأحدث أدوات التكنولوجية الحديثة لتتماشى مع رؤية الدولة لتطبيق منظومة التحول الرقمي ، وكذلك إقامة مدرسة تعليمية لحفظ النصوص والمتون تساعد في تكوين الفكر الوسطي للطالب الأزهري بالإضافة إلى إقامة مجمع حدائق يضم 3 حدائق منها حديقة معلقة ومجمع للألعاب الرياضية يضم 2 ملعب خماسي .

وأضاف عميد الكلية أنه حرصاً على تكاملية الخدمة المقدمة للطلاب تم إنشاء مستشفى الكلية و المُقام بالجهود الذاتية والذي من المقرر أن يخدم 35 ألف طالب و طالبة بـ 5 كليات فرع جامعة الأزهر حيث تضم المستشفى غرفة إفاقة – معمل تحاليل متكامل – صيدلية مجهزة تقدم العلاج الشهري لأصحاب الأمراض المزمنة – غرفه الباطنة – غرفة للرمد – غرفة الصدر - مركز الأسنان ، فضلاً عن الإستمرار في الإرتقاء بالمنظومة التعليمية من خلال تطبيق إخراج النتائج إلكترونياً ومنصات التعليم عن بُعد والإهتمام بالمكتبة السمعية لخدمة ذوي الهمم والمصاحف الإلكترونية التي تساعد أصحاب الهمم في حفظ القرآن الكريم لتمثل تلك الأدوات نقلة نوعية في طريقة التعلم داخل الكلية ، وتأتي هذه المجهودات برعاية كاملة من الأستاذ الدكتور محمد حسين المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر الشريف وإيمانه العميق بتقديم كل ماهو جديد لخدمة رسالة جامعة الأزهر بكلياتها المختلفة.

أشاد محافظ الشرقية بمجهودات كلية أصول الدين والدعوة بالزقازيق في التمسك بنشر تعاليم الدين السمحه وفكر الإسلام الوسطي والأخذ بالإسلوب العلمي الحديث في المناهج وطرق التدريس لتقديم خريج قادر على المشاركة في بناء وتنمية المجتمع وفق أسس دينية معتدلة ليظل الأزهر الشريف منارة تعليمية وعلمية تؤثر في المجتمع وتُعلي من قيم الإسلام السمحه وتحترم الآخر.

أعرب المحافظ عن سعادته لزيارته اليوم لكلية أصول الدين والدعوة والتي تأتي في إطار تعزيز التواصل بين كليات جامعة الأزهر بالزقازيق والجهاز التنفيذي وتوفير كافة أوجه الرعاية والدعم للمنشآت التعليمية ليعود بالنفع والفائدة على أبناء محافظتنا العريقة.

وفي نهاية الزيارة حرص عميد كلية أصول الدين وأعضاء هيئة التدريس على إهداء محافظ الشرقية مجسماً للكعبة الشريفة تكريماً لزيارته لرحاب الجامعة وتقديراً لمجهوداته الملموسه للإرتقاء بمستوى الخدمات المؤداه للمواطنين في مختلف القطاعات.