البنك المركزي الإسرائيلي: لا ينبغي منح الجيش شيك على بياض بسبب الحرب الجيش الإسرائيلي يُسقط بالخطأ طائرة إسرائيلية موجهة عن بعد قرب الحدود مع لبنان حكومة سلوفينيا تصدق على قرار الاعتراف بدولة فلسطين وتحيله للبرلمان حبس حسين الشحات بتهمة ضرب لاعب بيراميدز سنة مع إيقاف التنفيذ تحذير من موجة شديدة الحرارة وظاهرتين مؤثرتين غدًا بهذه المناطق ”مسار اجباري” يشعل حفل المتحف الكبير ضبط عدد من العناصر الإجرامية وبحوزتهم كميات من المواد المخدرة بقصد الاتجار حملات أمنية لضبط حائزى ومتجرى المواد المخدرة والأسلحة النارية والذخائر غير المرخصة وضبط المحكوم عليهم الهاربين خطوات التظلم على نتيجة الشهادة الإعدادية 2024 في الجيزة «فيزا» ترحب بـ 22 شركة ناشئة للانضمام للدفعة الثانية من برنامج تسريع التكنولوجيا المالية وزير الزراعة يبحث التعاون المشترك مع رئيس هيئة السلامة الغذائية والزراعية بدولة الإمارات العربية المتحدة محافظ الغربية يشهد الاجتماع الدورى لمجلس الجامعة التكنولوجية بسمنود
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

خارجي

تقرير يكشف أثر تراجع الأحزاب الإيطالية الموالية لروسيا مقارنة بـ 2018

حصلت حركة 5 نجوم الإيطالية وحزب الرابطة وفورتسا إيطاليا، الأطراف المتهمة بالموقف المتهاون تجاه روسيا بقيادة فلاديمير بوتين على 35% من الأصوات، حيث وسجل الثلاثة انخفاضًا حادًا مقارنة بانتخابات 2018، حيث انتقلت حركة خمس نجوم التي كانت بقيادة لويجي دي مايو حينها وحاليا جوزيبي كونتي من 32٪ إلى 15.5٪، وحزب الرابطة من 17٪ إلى 9٪، فيما انتقل حزب فورتسا إيطاليا بقيادة سيلفيو برلسكوني من 14٪ إلى 8.3٪.

الأحزاب الإيطالية الثلاثة معاً تحصل على ثلث الأصوات فقط، في وضع قد يساهم في تعزيز الموقف الموالي لأوكرانيا والمؤيد لحلف الناتو لحزب إخوة إيطاليا، وفي حال جرى إضافة هذا الانخفاض 9٪ في نسبة التصويت مقارنة بأربع سنوات، فإن الانهيار يكتسب أبعادًا أكثر أهمية.

وربما لم تنجح الحملة الروسية والموالية لروسيا التي ركزت على التهديد النووي لتخويف دعاة السلام وعلى الفواتير الباهظة لتحذير رواد الأعمال لاسيما الصغيرة والإعلامية، والتي تعتبر أقرب إلى يمين الوسط.

من جهته، قال أليساندرو سبيتشالي، من وكالة "بلومبرج" الأمريكية، إن هذا الوضع يجب أن يساهم في تعزيز موقف زعيمة حزب "إخوة إيطاليا" جورجيا ميلوني المؤيد لأوكرانيا وحلف الناتو.

بدوره، قال جوليو تيرزي دي سانت أجاتا، المسئول عن العلاقات الدبلوماسية لحزب إخوة إيطاليا والمرشح لعضوية مجلس الشيوخ في منطقة بيرجامو بريشيا، في مقابلة مع موقع "ديكود 39" الإيطالي، إن إيطاليا مثل فرنسا وألمانيا تلعب دورًا في العمل والتوضيح للرأي العام العالمي لرواية يجب نشرها حول القضايا الحقيقية المرتبطة بالحرب في أوكرانيا التي أصبحت فيما بعد حربًا ضد أوروبا مع مسألة الطاقة المهيمنة.

واعتبر أن الطاقة سلاح في الواقع وتستخدم حاليًا ضد الاتحاد الأوروبي، وشدد على أن جهد الإيطاليين والأوروبيين ينبغي أن يرتكز على العمل من أجل تعزيز التماسك والرؤية السياسية العميقة والحاسمة للعالم الأوروبي الغربي بأكمله.

وحذر من أن هناك بلدان معرضة لخطر أزمة غذائية خطيرة في حال استمر هذا الوضع وإذا لم يتم إعادة فتح الموانئ الأوكرانية، ورأى أن جهد الدبلوماسية الإيطالية يجب أن يتمثل في العمل مع الشركاء الأوروبيين والأطلسيين حتى يبقوا على الجانب الصحيح من التاريخ.