رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

سياسة

نواب ينتقدون عدم سد الفجوة بين مؤهلات الخريجين وسوق العمل

انطلقت قبل قليل الجلسة العام لمجلس النواب، برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، لمواجهة وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور أيمن عاشور، بـ140 آداة رقابية عن إنشاء الجامعات الحكومية والأهلية.

وتتضمن الأدوات الرقابية بـمجلس النواب طلبات إحاطة وأسئلة بشأن استحداث كليات، ونظام التنسيق بالجامعات للمصريين والوافدين، وعن تطوير المناهج لمواكبة التكنولوجيا وسوق العمل والارتقاء بمستوى الخريجين، وعن أوجه الرقابة على الجامعات والمعاهد الخاصة وارتفاع مصروفاتها، وعن أوضاع العاملين بالجامعات.

وقال النائب أيمن محسب عقب افتتاح الجلسة، إنه لا يوجد أي تخطيط بين التعليم العالي وسوق العمل، الوزارة عليها سد الفجوة بين مطالب الخريجين وسوق العمل، والابتعاد عن التخصصات المتكررة، نحتاج التركيز على التكنولوجيا والدراسة التحليلة، وهي الموضوعات الغائبة تماما عن المناهج.

بعدها قالت النائبة رشا أبو شقرة إن الدولة المصرية تبذل مجهودات كبرى في الاستثمار بالعلاقات العلمية والمنح الخاصة بالقارة الإفريقية، إلا أن بعض الطلاب الأفارقة التابعين لجامعة القاهرة فرع الخرطوم، لديهم متطلبات تتعلق بأحوالهم ومعلومات عن دراستهم تكون غائبة أو عدم متوفرة، لذا فإن قوتنا الناعمة في خطر بسبب مطالب هؤلاء الطلاب.

فيما أشار النائب مجاهد نصار إلى أن ترتيب الجامعات المصرية متدني، وأن هناك مشكلات بسبب عدم تأهيل الطلاب لسوق العمل، ولا وجود تنسيق بين الوزارات المعنية في هذا الشأن.