الطقس غد: ارتفاع بدرجات الحرارة وشبورة كثيفة والعظمى بالقاهرة 29 درجة وزراء الخارجية الأوروبيون يحذرون من التصعيد بين إيران وإسرائيل إعلام إسرائيلي: الجيش يقرر استدعاء مزيد من القوات وحرس الحدود للضفة الغربية مستوطنون يحرقون عددا من منازل الفلسطينيين وسياراتهم في قرية المغيّر بعد حادث السفينة قرب هرمز.. إسرائيل تدعو العالم لمعاقبة إيران وزير الدفاع الإسرائيلي يحذر من هجمات انتقامية بعد العثور على جثة المستوطن المفقود حسين الشحات يبدأ ارتداء قناع الوجه وأداء التدريبات الخفيفة وفحص طبي مستمر أسيوط: حملات نظافة مكثفة خلال أجازة عيد الفطر ورفع 450 طن مخلفات الشهابي: نعد برنامجا شاملا للتنمية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية لوضعه أمام الحكومة ضبط 15 طن أسمدة زراعية بوادي النطرون منتهية الصلاحية قبل تداولها بالأسواق الزراعة تعلن بدء موسم حصاد وتوريد القمح.. والقصير يوجه بالتيسير على المزارعين محافظ الشرقية يطمئن على الانتهاء من إصلاح تسريب بخطوط مياه الشرب بمدينة صان الحجر
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

خارجي

بلينكن عن تهجير أهالي غزة إلى سيناء: الفكرة مرفوضة تماما

تحدث وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، عن الدعوات التي وجهها مسئولون إسرائيليون لتهجير الفلسطينيين من قطاع غزة والتوجه إلى سيناء المصرية، في خضم العدوان الذي يتعرض له القطاع.

وقال خلال مقابلة مع قناة "العربية"، على هامش زيارته للقاهرة ضمن جولته في المنطقة لبحث الأوضاع الملتهبة في الأراضي الفلسطينية، الأحد، أنه سمع بشكل مباشر من الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن ومن كل قائد آخر تحدث معه بالمنطقة بأن هذه الفكرة مرفوضة تماما.

وأضاف أن بلاده تؤمن بأنه يجب أن يكون الفلسطينيون قادرين على البقاء في غزة وفي منازلهم.

وشدد في الوقت نفسه، على ضرورة التأكد من أن هؤلاء الأشخاص بعيدين عن الخطر ويحصلون على المساعدات اللازمة.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد استقبل أمس الأحد، أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكي، حيث تم تأكيد الحرص على تدعيم وتعميق الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية، والتي تمثل ركيزة أساسية للحفاظ على الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط، كما جرى التباحث حول تطورات الأوضاع الإقليمية، والتصعيد العسكري في قطاع غزة.

قبلها، ترأس الرئيس السيسي اجتماع مجلس الأمن القومى؛ حيث تناول الاجتماع استعراض تطورات الأوضاع الإقليمية، خاصةً ما يتعلق بتطورات التصعيد العسكري في قطاع غزة.

وأكد المجلس، أن أمن مصر القومي خط أحمر ولا تهاون في حمايته، وشدد على أنه لا حل للقضية الفلسطينية إلا حل الدولتين، مع رفض واستهجان سياسة التهجير أو محاولات تصفية القضية الفلسطينية على حساب دول الجوار.

وصدر عن الاجتماع قرار بتوجيه مصر الدعوة لاستضافة قمة إقليمية دولية من أجل تناول تطورات ومستقبل القضية الفلسطينية، وإبراز استعداد مصر للقيام بأي جهد من أجل التهدئة وإطلاق واستئناف عملية حقيقية للسلام.

كما تقرر مواصلة الاتصالات مع الشركاء الدوليين والإقليميين من أجل خفض التصعيد ووقف استهداف المدنيين، وتكثيف الاتصالات مع المنظمات الدولية الإغاثية والإقليمية من أجل إيصال المساعدات المطلوبة.