وزير المالية: 12 مليار دولار من إيرادات مشروع رأس الحكمة لصالح الخزانة العامة مجلس الوزراء: وتيرة الإفراج الجمركي عن البضائع عادت لطبيعتها قبل الأزمة الأخيرة النواب يحيل البيان المالي وخطة التنمية للجان النوعية ومجلس الشيوخ نتائج جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة جرائم الإتجار في المواد المخدرة نتائج جهود الأجهزة الأمنية بالقاهرة لمكافحة جرائم السرقات د. عصام فرحات يترأس اجتماع مجلسي كليتي الطب البشري والتربية الرياضية انفوجراف وفيديو.. تعرف على أنشطة وجهود مديريات الزراعة والطب البيطري خلال آخر أسبوع وزير المالية: تخصيص 636 مليار جنيه للدعم والمنح و575 مليار جنيه للأجور في الموازنة الجديد هالة السعيد أمام النواب: 179 مليار جنيه استثمارات موجهة لأنشطة الزراعة والري بخطة العام المالي القادم وزيرة التخطيط تستعرض مستهدفات الخطة في مجال التنمية الريفيّة ضبط أحد الأشخاص لقيامه بإدارة كيان تعليمي وهمي بالمنوفية بقصد النصب ضبط أحد الأشخاص لقيامه بإدارة كيان تعليمي وهمي بسوهاج
رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

أخبار

غرفة الحبوب: تخفيضات معارض أهلا رمضان بـ15 و30% لتخفيف العبء على المواطن

غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات، أن اتخاذ الحكومة خطوات استباقية لتبكير موعد افتتاح العديد من معارض "أهلا رمضان" بالمحافظات لتوفير السلع للمواطنين بأسعار مختلفة قبل قدوم شهر رمضان، سيساهم بشكل كبير في تخفيف العبء على المواطنين، خاصة بعد حزمة إجراءات الحماية الاجتماعية التي اتخذها الرئيس عبدالفتاح السيسي من زيادة الحد الأدنى للأجور 50% ليصبح 6 آلاف جنيه، وزيادة المعاشات 15%، وزيادة الدعم للأسر المستفيدة من "تكافل وكرامة"، وزيادة رواتب العاملين بالدولة، مما يؤكد أن ملف الحماية الاجتماعية يتصدر اهتمامات القيادة السياسية.

وأضاف السلاموني، أن وزارة التموين بالتنسيق مع المحافظين بالعديد من المحافظات بدأت افتتاح معارض "أهلا رمضان" وإتاحة توفير منتجات السلع الغذائية، مؤكدا أن افتتاح المعرض الرئيسي بأرض المعارض بمدينة نصر تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء مصطفى مدبولي في الفترة من 25 فبراير إلى 11 مارس 2024 سيساهم أيضا بشكل كبير في توفير السلع الغذائية بتخفيضات تتراوح من 15 إلى 30% في ظل وجود مخزون لدى وزارة التموين من السلع الأساسية ومنتجات اللحوم والدواجن يكفي احتياجات المواطنين لفترات طويلة.

وأوضح أن المعرض سيضم كبار منتجي السلع الغذائية والرمضانية، وبمشاركة الشركة القابضة للصناعات الغذائية بوزارة التموين والشركات التابعة لها، إلى جانب مشاركة جهاز مشروعات الخدمة الوطنية، ومنافذ "أمان" التابعة لوزارة الداخلية مما يخفف العبء على المواطنين.

وأضاف أن الخطوات الاستباقية التي اتخذتها الحكومة، أسهمت في نجاح وزارة التموين والتجارة الداخلية، في توفير السلع الغذائية وتأمين مخزون استراتيجي من كل السلع الأساسية يبلغ في المتوسط ما بين 5 و6 أشهر رغم أزمة التضخم العالمية التي تشهدها غالبية دول العالم، وأحداث الدول المجاورة والتي أدت إلى تأثيرات سلبية على سلاسل إمداد السلع الرئيسية؛ مما أدى إلى ارتفاع أسعار السلع الأساسية، بجانب ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه، ومع ذلك نجحت الدولة بالعبور بالبلاد إلى بر الأمان في توفير وتأمين مخزون من السلع الغذائية.