رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحريرإلهام شرشر

فن

مثل قصص الحب.. رحلة مع ثلاث شخصيات يُعبّرون عن ثلاثة أجيال لبنانية مختلفة

متل قصص الحب يحمل رسائل كثيرة، لكن كان أهمها الحلم بتغيير الواقع الذي نعيش فيه والتمسك بأحلامنا رغم الظروف الصعبة" تقول ميريام الحاج في حوار لها عن فيلمها الوثائقي الأخير "متل قصص الحب" الذي انتهى عرضه بمهرجان برلين السينمائي الدولي، لكن حماس الجمهور والنقاد في الندوات وعلى صفحات وسائل الإعلام الدولية لا يزال مستمرًا، حيث جاءت الإشادات النقدية من مختلف الصحفيين والنقاد حول العالم في المواقع المحلية والعالمية.
في الصحافة العالمية، كتب عنه الناقد جاي ويزبيرج لـ The Film Verdict "فيلم وثائقي جريء يتتبع الصعود والهبوط الذي مرت به البلاد منذ عام 2018". بينما كتبت الناقدة أولا سالوا لـ Cineuropa عن الفيلم "ثلاث شخصيات رئيسية تمثل معًا الهوية اللبنانية الجماعية" وكتبت ليدا باك لـ MovieBreak "التركيز الثلاثي على أشخاص مختلفين، ولكل منهم ارتباط عاطفي مختلف بالاحتجاجات المستمرة، أدى إلى خلق منظور غير عادي ولكنه بالتالي أكثر إثارة للاهتمام، ينذر بتكرار الماضي في مستقبل غامض". وكتب مارك فان دي كلاشورت لـ International Cinephile Society "فيلم صادق وصريح، لمحة قوية عن لبنان". أما في الصحافة العربية، كتب أحمد عدلي لـ الشرق الأوسط "على مدار السنوات الأربع التي يتناولها الفيلم، نشاهد قصص وحكايات الشخصيات الثلاث وتحولاتها. في حين يتميز كل منهم برؤيته المغايرة التي يراها الأنسب لتغيير الواقع اللبناني، لكن من دون التقاء بينهم، وسط تباين كبير حمل انعكاساً لجزء من أسباب الأزمة السياسية في لبنان".
خلال العرض العالمي الأول للفيلم بمهرجان برلين، أجرت العديد من وسائل الإعلام، منها سينيوروبا، مقابلة مع مخرجة الفيلم ميريام الحاج التي قالت "في البداية، لم أكن أعلم أن البلاد تنهار. لقد فهمت ذلك لاحقًا فقط. ما كنت أعرفه هو أنني أصنع فيلمًا عن ثلاث شخصيات، اثنان منهم على الأقل – المرأتان – يكافحان من أجل البقاء وإحداث التغيير، ويستمران في الحلم بهذا التغيير. وأضافت: هذه هي قوة الفيلم."
وفي حوارها مع القاهرة الإخبارية أضافت أن السبب وراء تحمسها لخوض هذه التجربة يرجع إلى رغبتها في تغيير الواقع الذي يعيشه بلدها، إذ بدأ الفيلم بشيء من التفاؤل ثم انتهى برغبة للدعوة في الأمل والحلم مهما حدث. تمتع فيلم متل قصص الحب للمخرجة ميريام الحاج خلال عرضه بالمهرجان باستقبال حافل خلال 5 عروض كاملة العدد، أعقبتها جولات تصفيق حار مستمر احتفاءَ بحضور فريق العمل ممثلًا في المخرجة ميريام الحاج والمنتجتان ميريام ساسين وكارين روسزنيفسكي وأبطال الفيلم الصحفية والناشطة السياسية اللبنانية جُمانة حداد والفنانة والناشطة السياسية اللبنانية بيرلا جو معلولي؛ بالإضافة إلى علاء كركوتي وماهر دياب مؤسسي شركة التوزيع MAD Solutions.

تدور أحداث الفيلم الوثائقي في لبنان، حيث تروي المخرجة، في شكل مذكرات، أربع سنوات مضطربة لأمة تعيش حالة من الاضطراب، وتكافح من أجل التحرر من أغلالها. بينما تهتز البلاد بسبب الاضطرابات، تتكشف المساعي الشخصية من أجل المعنى والبقاء. كيف يمكننا الاستمرار في الحلم والعالم ينهار من حولنا؟
فيلم متل قصص الحب من تأليف وإخراج ميريام الحاج وإنتاج ميريام ساسين لشركة Abbout Productions وكارين روسزنيفسكي لشركة GoGoGo Films. شخصيات الفيلم الرئيسية هم جُمانة حداد وجورج مفرج وبيرلا جو معلولي ومونتاج أنيتا بيريز ومديري تصوير جهاد سعادة وميريام الحاج ومحمد صيام وموسيقى تصويرية مارك كودسي.