رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
فن

في ذكرى ميلادها..

رجاء بلمليح هزمها السرطان وتولت منصب سفيرة النوايا الحسنة

جريدة الزمان

 يصادف اليوم ذكرى ميلاد الفنانة المغربية رجاء بلمليح، والتي ولدت في 22 أبريل عام 1962، ورحلت عن عالمنا عام 2007، بعد صراع مع مرض سرطان الثدي لعدة سنوات.

 بدأت بلمليح، مشوارها الفني في الثمانيات من القرن الماضي، حين شاركت في مسابقة كبرى للغناء نظمت تحت اسم "أضواء المدينة"، بإشراف المنتج المغربي حميد العلوي.

 واحتلت فيها المركز الأول، بدأت بعدها طريقها الفني، بالتعاون مع كبار الملحنين المغاربة ومن بينهم: المفضل العذراوي، أحمد البيضاوي، عبد القادر الراشدي، عبد الله عصامي وحسن القدميري، ومن الشعراء: محمد حاي وعبد الرفيع جواهري وغيرهم .

وعام 1987 أصدرت بلمليح أول البوم لها بعنوان "ياجار وادينا"، ضم عددًا من الأغنيات منها "مدينة العاشقين" و"الحرية"، و"أطفال الحجارة" ثم أصدرت البوما آخر بعنوان "هكذا الدنيا تسامح" .

وفي مطلع التسعينيات انتقلت إلى مصر، حيث كانت لها انطلاقة جديدة أثمرت البوم "صبري عليك طال" الذي تعاملت فيه مع الملحن حميد الشاعري، ثم البومي "يا غايب" و"اعتراف" ومن بين الملحنين المصريين الذين تعاملت معهم جمال سلامة ومحمد ضياء وحلمي بكر وصلاح الشرنوبي.

حصلت رجاء بلمليح قبل وفاتها على عدة جوائز كما حصلت على لقب سفيرة النوايا الحسنة لليونيسف عام 1999 .

في ذكرى ميلادها رجاء بلمليح السرطان سفيرة النوايا الحسنة

استطلاع الرأي

العدد 212 حالياً بالأسواق