رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
أخبار

نقيب الفلاحين يحذر من تناول أو لمس بعض النباتات السامة

نقيب الفلاحين
نقيب الفلاحين
حذر حسين عبدالرحمن أبو صدام، نقيب عام الفلاحين، من التعامل مع النباتات الغريبة، لافتا إلى أن بعض نباتات الزينة سامة، وقد يكمن الضرر في ابتلاع جزء من هذه النباتات أو لمسها وقد يؤدي الفضول لبعض الاشخاص إلى الوفاة كما تقتل أحيانا بعض النباتات الحيوانات الاليفه والماشية.

وأضاف ابو صدام، في تصريحات اليوم الأربعاء، أن بعض الحشائش والنباتات المتطفلة تسبب حساسية وتورم لجلد الإنسان عند لمسها وتظهر هذه الأعراض بعد ساعات من ملامسة بعض أنواع اللبلاب السام كما تحتوي بذور نبات الخروع على مادة الريسين السامة. 
وأوضح ابو صدام، ان الكثير من نباتات الزينه التي تزرع داخل حدائق المنازل سامه بدرجات مختلفه اخطرها ما يؤدي للموت، مشيرا ان ازهار نبتة الميرميه سامه فيما تحتوي ثمار نبات ست الحسن على مادة الابرين السامه كما أن نبات الشوكران سامه بجميع اجزائها وكثير من نباتات الزينه الاخري سامه كنبات عين القط وام كلثوم وبنت القنصل وخانق الذيب وعين العفريت.
وناشد نقيب الفلاحين، المواطنين بتوخي الحظر في التعامل مع النباتات والحرص على ابعاد كبار السن والأطفال عن التعامل مع الأنواع السامة حرصا على حياتهم.

جدير بالذكر أن ابتلاع أوراق أو جذور أو بذور نبات النخيل المنزلي (الساجو) إلى سيلان اللعاب والقيء والإسهال، يتبعه فشل الجهاز العصبي المركزي، وقد أدي مؤخرا في حادثة شهيرة لقتل كلب أليف.
 
نقيب الفلاحين نباتات

استطلاع الرأي

العدد 212 حالياً بالأسواق