رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
فن

أمينة خليل تشارك جمهورها لحظات احتفالها بخطوبتها

جريدة الزمان

شاركت النجمة والفنانة امينة خليل جمهورها ومتابعيها لحظات احتفالها بخطوبتها مساء أمس، الأربعاء، بحضور اقتصر على العائلة فقط والمقربين لها، مواكبةً للظروف الجارية في البلاد لمواجهة فيروس كورونا المُستجد، حسبما أكدت الصفحة الرسمية لبرنامج الفن الشهير "عرب وود".

ونشرت امينة خليل صورة من حفل الخطوبة عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك تلعن من خلالها خطوبتها على شاب من خارج الوسط الفنى.

وكشفت الفنانة أمينة خليل، عن تفاصيل دورها في مسلسل "ليه لا؟"، مشيرة إلى أن المسلسل وردود الأفعال "خضها جدا".


وأضافت أمينة خليل، في مداخلة عبر تطبيق "سكايب" عبر برنامج "القاهرة الآن" المذاع على فضائية "العربية الحدث"، الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي: "لحد دلوقتي ردود الفعل والجدل في الشارع حول فكرة المسلسل عاملالي خضة كبيرة.. أنا فخورة أن العمل ناقش مثل هذه المسألة المهمة واحدث جدلًا بين الفتيات وأمهاتهن".


وأكدت أمينة خليل "لم أقلق عند اختيار الدور لأن الفكرة تضم قضايا واقعية موجودة بالفعل على أرض الواقع"، كاشفة أن ردود فعل الفتيات التي تصل لها عبر مواقع التواصل الاجتماعي ترى دائمًا أن العبارات الموجودة في المسلسل تعكس مواقف حقيقية عشن فيها بالفعل.

وأشارت أمينة خليل إلى أن اختيارها مسلسل قريب من مشاكل الناس أسعدها جدًا، وتجلى ذلك في ردود أفعال الجماهير، لأن القضايا التي يناقشها العمل حالة وتمس حياتهم بشكل رئيسي.

وأوضحت أمينة خليل أن الجدل الذي فتحه العمل بين الفتيات والأمهات مهم، ويمس قضايا ومواقف حياتية حقيقية تعرضت لها كل فتاة داخل أروقة منزلها.


ونفت أمينة خليل أن يكون الهدف من العمل تحريض الفتيات على مغادرة منازل أسرهن، قائلة "بالعكس، نحن فقط طرحنا مواضيع مهمة والأهم هو السؤال الذي يطرحه العمل ما هو الحد الفاصل بين حرية الفتيات وإرادتهن واختيارتهن أمام تدخل الأهل في تفاصيل حياتهن".

وأكدت أمينة خليل، أن العمل يحث الفتيات على النزول لسوق العمل وحقها في اختيار الزوج، مضيفة أن العمل لا ينحاز كاملًا لشخصية "عاليا"

أمينة خليل

استطلاع الرأي

العدد 217 حالياً بالأسواق