رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
أخبار

أمهات مصر يقدمن التحية للأطباء في يوم الطبيب المصري: أثبتم قدرة وتميز ومهارة

جريدة الزمان

قدمت عبير أحمد، مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، التحية والتقدير لجميع الأطباء المصريين "الجيش الأبيض"، وذلك بمناسة يوم الطبيب المصري الموافق 18 مارس من كل عام.

وقالت عبير، في تصريحات صحفية، إن جائحة كورونا أثبتت قدرة وتميز ومهارة الطبيب المصري في الأزمات، حيث قدم الأطباء المصريين أرواحهم من أجل إنقاذ حياة المرضي دون تردد حيث تخطت أعداد شهداء الأطباء أكثر من 400 طبيب، مشيده بتكليف رئيس الجمهورية بحصر أسماء الشهداء لاطلاق أسمائهم علي أهم شوارع وميادين العاصمة الإدارية الجديدة وعواصم المحافظات. والجدير بالذكر، يُحتفل بيوم الطبيب المصري في 18 مارس من كل عام، وذلك في ذكرى افتتاح أول مدرسة للطب في مصر والشرق الأوسط بأبي زعبل في 18 مارس 1827.

وكان عام 1827م قد شهد تأسيس محمد علي مدرسة الطب استجابة لاقتراح الدكتور "كلوت بك"، وكان مقرها في البداية في أبي زعبل، لوجود المستشفى العسكري بها من قبل، فأنشئت المدرسة بالمستشفى لتوافر وسائل التعليم الطبي والتمرين، والغرض منها تخريج الأطباء المصريين للجيش، ثم صار الغرض عامًا بعد أن أصبح الأطباء يؤدون الأعمال الصحية لعامة الناس.

واختارت الحكومة للمدرسة مائة تلميذ من طلبة الأزهر، وتولى إدارتها وادارة المستشفى الدكتور كلوت بك، واستقدم لها نخبة من الأساتذة الأوروبيين ومعظمهم من الفرنسيين يدرسون علوم التشريح والجراحة، والأمراض الباطنية، والمادة الطبية، وعلم الصحة، والصيدلة، والطب الشرعي، والطبيعة، والكيمياء، والنبات.

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق