رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
محافظات

محافظ الفيوم ورئيس البنك الزراعي يوقعان برتوكول تعاون

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

وقع الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم ممثلاً عن المحافظة، والمهندس علاء فاروق رئيس محلس ادارة البنك الزراعي المصري، بروتوكول تعاون مشترك لدعم وتمويل مشروعات القطاع الزراعي والثروة الحيوانية والسمكية، وذلك بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والنائب محمد محمود عبدالقوي والنائب أيمن شكري، والأستاذان سامى عبدالصادق ومحمد إيهاب صلاح الدين نائبى رئيس مجلس الإدارة، والأستاذ منتصر عبد الوهاب رئيس قطاع منطقة شمال الصعيد بالبنك الزراعى المصري، والأستاذ خالد حسن رئيس قطاع البنك الزراعي بالفيوم، والدكتور ربيع مصطفي وكيل وزارة الزراعة، والمهندس أيمن نضر وكيل وزارة الموارد المائية والري.

أوضح الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، أن البرتوكول الذي تم توقيعه يتضمن تعاون المحافظة مع البنك الزراعي في مجال التحول من نظام الري التقليدي الى نظم الري الحديثة بأنواعها المختلفة وذلك بالتنسيق مع وزارتي الزراعة والموارد المائية والري، كما يتضمن تمويل مشروعات الثروة الداجنة، ومشروعات تحويل مزارع الدواجن المفتوحة إلى مزارع مغلقة، وتمويل مشروعات الثروة السمكية وتطوير مصايد الأسماك.

وأضاف أن البروتوكول يتضمن تمويل تكاليف إحلال وتجديد السيارات بأنواعها المختلفة على مستوي المحافظة، وتمويل المشروعات متناهية الصغر ضمن البرنامج التمويلي "باب رزق" للمرأة الريفية والمرأة المعيلة وصغار التجار والحرفيين وتجار التجزئة والباعة الجائلين، فضلاً عن تبادل الخبرات والتعاون في مجال تطوير وتمويل مشروعات الانتاج الزراعي والثروة الحيوانية.

ومن جهته ثمن محافظ الفيوم، جهود البنك الزراعي المصري ووزارة الري في دعم مشروعات الري الحديث بمحافظة الفيوم وتحويل نظم الري التقليدية "الري بالغمر" إلي نظم الري الحديثة "الري بالرش أو التنقيط" من خلال توفير قروض للفلاحين والمزارعين بالتقسيط على 5 سنوات بفائدة 5 %، موجهاً وكيلي وزارتي الزراعة، والموارد المائية والري، بإعداد مذكرة تفصيلية تتضمن حصر كافة المساحات الزراعية الكبيرة بنطاق المحافظة لمخاطبة وزارة الزراعة لإمكانية مد فترة سداد تلك القروض بنفس الفائدة، تيسيراً علي المزارعين.

وأكد "الأنصاري" أن المحافظة حريصة على الاستفادة من امكانياتها الزراعية والحيوانية بالتعاون مع البنك الزراعي، لتوفير فرص عمل حقيقية للشباب، فضلاً عن دعم المرأة المعيلة والريفية بقروض ميسرة لإقامة مشروعات صغيرة تساعدهن على تربية أسرهن، لافتاً إلي أنه سيتم دراسة إنشاء مصنع للنباتات الطبية والعطرية بالمحافظة للتيسير على الفلاحين من مشقة السفر إلي المحافظات المجاورة.

ومن جانبه، قال رئيس مجلس إدارة البنك الزراعى المصرى، إن الزيارة تأتى فى إطار حرص البنك على تعظيم مساهمته فى تحقيق التنمية الاقتصادية والمجتمعية داخل محافظة الفيوم، وتعزيز أوجه التعاون والتنسيق بينهما من خلال تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتى تشمل العديد من الأنشطة محل إهتمام الدولة مثل مشروعات المرأة الريفية، ومشروعات الشباب، وتطوير نظم الرى الحديث، وتمويل الحاصلات الزراعية ومشروعات الثروة الحيوانية والصناعات المرتبطة بالزراعة.

وأضاف رئيس مجلس الإدارة، أن الفيوم من المحافظات الواعدة لما تمتلكه من مقومات طبيعية وبيئية متفردة، مشيراً أن البنك يسعي لضخ استثمارات كبيرة بها، لتمويل المشروعات الزراعية والثروة الحيوانية، لوضع الفيوم في المكانة التى تليق بها بين محافظات مصر من حيث التنمية.

وكشف "فاروق" عن تسليم عدد 30 ماكينة صراف آلي "ATM" للمحافظة، لوضعها فى الأماكن التي وفرتها المحافظة بالقري التي لا توجد بها ماكينات للصراف الآلي، للتيسير على المواطنين في هذه القرى، موضحاً أن جميع العاملين بالبنك في خدمة قطاع الزراعة والنشاط الزراعي والتنمية الريفية وتدعيم المزارع ومساعدة المرأة الريفية.

كما لفت رئيس مجلس الادارة، إلي أن المبادرة الرئاسية الخاصة بتطبيق نظم الري الحديثة بتمويل يصل إلي نحو 3 مليارات جنيه بدعم من وزارة المالية، وكذا مشروع "باب رزق" الذي سيتم إطلاقه الأسبوع المقبل بتمويل يصل إلي 100 مليون جنيه كمرحلة أولي، لمنح المرأة الريفية في القري قروض مالية ميسرة تتراوح ما بين 2000 و10 آلاف جنيه، بفائدة بسيطة لإقامة مشروعات انتاجية تدر دخلاً لهن، وأيضاً مبادرة "بنت مصر" لافتاً أن البنك مول بقيمة 160 مليون جنيه حتى الان ونهدف للوصول إلي تمويل بقيمة 300 مليون جنيه.

وأشار المتدث الرسمي للمحافظة، أنه خلال اللقاء تم الاتفاق علي تنظيم مؤتمرين جماهيريين بمركزي إطسا ويوسف الصديق، يشارك فيهما مندوبين من البنك الزراعي، لتوعية المرأة الريفية لإقامة مشروعات صغيرة تساعدها لدعم وتربية الأسرة، وعقد مؤتمر ثالث مع مسئولي معامل تجميع الألبان، لتوفير الدعم المالي والتوعية في هذا الشأن، وكذا التوسع فى فروع البنك، وماكينات الصراف الآلي، والميكنة الزراعية، والزراعة التعاقدية.

كما تم مناقشة مشكلة بطء توزيع كارت الفلاح الذكي، وفي هذا الصدد وجه رئيس مجلس الإدارة، مسئولي البنك الزراع بالمحافظة، بتكليف مندوبين من البنك للتوجه للجمعيات الزرعية بالقري لتسليم كارت الفلاح للمزارعين والفلاحين بنطاق محل إقامتهم.

الدكتور احمد الأنصاري محافظ الفيوم الزمان

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق