رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
أخبار

رئيس جامعة القاهرة يستعرض مشروعات التطوير بالقطاع الطبي في ظل الجمهورية الجديدة

جريدة الزمان

ترأس الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، اجتماع مجلس كلية طب قصر العيني، لمناقشة عدد من الموضوعات الهامة حول تطوير الخدمات الطبية المقدمة في مستشفيات الجامعة لتتواكب مع خطط ومشروعات التطوير التي يتم تنفيذها في إطار رؤية الدولة والجمهورية الجديدة، وذلك بحضور ومشاركة قيادات قصر العيني. ورحبت الدكتورة هالة صلاح الدين عميد كلية طب قصر العيني، بحضور وترأس الدكتور الخشت مجلس كلية الطب، والتأكيد علي الدعم غير المحدود الذي تقدمه إدارة الجامعة للارتقاء بالمنظومة الطبية والمستشفيات الجامعية، بالإضافة إلي الاهتمام وتوفير كافة احتياجات أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة، والأجهزة والمستلزمات الطبية الحديثة في ظل مواجهة جائحة فيروس كورونا. واستعرض الدكتور الخشت، ما تم إنجازه في وقت قياسي لتطوير المستشفيات الجامعية والتي تمت وفقا للمواصفات العالمية وآخرها افتتاح مستشفى الطوارئ والاستقبال الجديدة مؤخرا، بالإضافة إلي تطوير العمل في مستشفي المنيل الجامعي، ومستشفي الباطنة، والتوسعات والتجديدات في مستشفى ابوالريش الاطفال الياباني والمنيرة، إلى جانب مشروعات التطوير الجارية وعلي رأسها مستشفي ثابت ثابت أول مستشفي متخصصة في الأمراض المعدية والباطنة والمتوطنة، ومبني العيادات الخارجية بمستشفى أبوالريش الياباني، ومستشفى 500 500، والمعهد القومي للأورام، ووحدة شريف مختار ووحدة حسام موافي، وغيرها من الوحدات الجاري العمل على تطويرها. وأكد الدكتور الخشت، أن كافة مشروعات التطوير التي تتم من بنية تحتية متطورة وأحدث الأجهزة في كافة المستشفيات الجامعية لا يمكن أن تحقق المطلوب منها في خدمة المجتمع، دون الكوادر الطبية المميزة والتي تتمتع بها مستشفيات جامعة القاهرة والتي تضم أفضل الخبرات الطبية في كافة التخصصات علي مستوي الجمهورية والتي تعد جزءا أساسيا في إقبال المرضي من كافة المحافظات طلبا للعلاج في مستشفيات الجامعة بالمجان. وأشاد الدكتور الخشت، بتقدم التخصصات الطبية في التصنيفات العالمية، كما أشاد بجهود الأطقم الطبية من الأطباء والتمريض في تقديم الخدمات الطبية والعمليات الجراحية المعقدة دون توقف في ظل مواجهة جائحة كورونا والتي تسببت في توقف الخدمات الطبية في عدد كبير من مقدمي الخدمات الطبية خاصة التي تعالج المرضي بالمجان، مشددا علي أن قصر العيني يقدم رسالة الطب في مصر مع الحفاظ علي التقاليد الموروثة عبر الأجيال، بالإضافة إلى الدور التعليمي والبحثي والذي يساهم في تخريج كوادر طبية مميزة لخدمة المرضي محليا وعربيا وإقليميا. من جانبها أكدت الدكتورة هالة صلاح عميدة كلية طب قصر العيني وأعضاء مجلس الكلية على دور قصر العيني وانجازاته في السنوات الأخيرة، خاصة في القطاع الطبي والذي وضعته إدارة الجامعة علي رأس أولوياتها، حيث أشار الدكتور موسى عبد الجواد رئيس قسم الطفيليات إلى إنجازات الجامعة في مختلف الملفات مقدما الشكر للدكتور الخشت على دعمه الكبير لمستشفيات قصر العيني، وأبدى أعضاء مجلس الكلية ترحابهم بكلمة د. موسى عبد الجواد. كما أكد عدد من أعضاء المجلس، علي الدور الكبير الذي يقوم به الدكتور الخشت لحل أية مشكلة تواجه المستشفيات، وتوفير الاستقرار في الجامعة في ظروف صعبة واستثنائية يمر بها العالم جراء جائحة كورونا. وفي سياق متصل اختار مجلس الكلية من خلال الاقتراع السري ، ممثل مجلس الكلية في لجنة اختيار العميد القادم للكلية، وذلك في جو ديمقراطي راقي وطبقا لمحددات القرار الوزاري في هذا الشأن.

جامعة القاهرة كلية طب قصر العيني مشروعات

آخر الأخبار

استطلاع الرأي

العدد 268 حالياً بالأسواق