رئيس مجلس الإدارة ورئيس التحرير إلهام شرشر
خارجي

تحرك إيطالي نحو إصلاح العلاقات مع الإمارات

جريدة الزمان

قال موقع "ديكود 39" التابع لمجلة "فورميكي" الإيطالية إن روما تتجه بشكل تدريجي نحو إصلاح الخلل في العلاقات الدبلوماسية مع الإمارات، ذلك كما تمنى وزير الدفاع الإيطالي لورينزو جويريني، الذي تحدث في 7 يوليو مع وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو لتقديم قرار المهمات للعام الحالي إلى اللجان المختصة في مجلسي النواب و الشيوخ.

وأعلنت لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الايطالي عن توصلها إلى "تقييم إيجابي" لتجاوز الإجراءات التقييدية التي سبق اتخاذها ضد الإمارات خصوصاً فيما يتعلق بتصدير الأسلحة من أجل إعادة تنشيط التعاون السياسي والاقتصادي والعسكري.

اللجنة قامت بصياغة وثيقة مشتركة وأرسلتها إلى البرلمان الأوروبي والحكومة الايطالية واللجنة الاقتصادية والاجتماعية الأوروبية وأيضا اللجنة الأوروبية للأقاليم بعنوان "شراكة متجددة مع الجوار الجنوبي - أجندة جديدة للبحر الأبيض المتوسط" توافق على رفع الحظر المفروض على تصدير الأسلحة إلى الإمارات.

وأوصت اللجنة في الوثيقة الحكومة الإيطالية بإستثمار فرصة "تعزيز التعاون الاستراتيجي مع دول الخليج التي اتخذت، كما في حالة الإمارات موقفًا جديدًا وأكثر مسؤولية في المنطقة بدعمها الحوار والسلام والاستقرار وهو ما يتضح من الالتزام إلى جانب الغرب بمناهضة إرهاب تنظيمي داعش و القاعدة، بالإضافة إلى تقديم الامارات الدعم الإنساني لجهود الأمم المتحدة لإغاثة الشعب اليمني".

وأكدت أن "إعلان السلطات الاماراتية انسحاب قواتها المسلحة من الصراع اليمني يشكل ظرفاً إيجابياً يمكن على ضوئه إعادة بناء العلاقات الثنائية، وإعادة تنشيط التعاون السياسي والاقتصادي والعسكري والثقافي في جميع المجالات ذات الاهتمام المشترك، وتجاوز أيضًا الإجراءات التقييدية التي تم اتخاذها سابقًا".

من جهتها، اعتبرت مصادر قريبة من ملف الأزمة بين إيطاليا والإمارات أن توصية البرلمان خطوة أولى إيجابية، لكن في انتظار عمل رسمي من السلطة التنفيذية في روما.

وسلطت الأضواء على العلاقات مع الإمارات منذ شهر يونيو على خلفية طرد القوات الجوية الإيطالية من قاعدة "المنهاد" العسكرية في دبي، ردا على حظر الأسلحة الذي فرضته روما على الإمارات في يناير.

وكانت طائرة "سي130" التابعة لسلاح الجو الإيطالي تنقل صحفيين وعسكريين إلى هراة في غرب أفغانستان للمشاركة في مراسم بمناسبة انسحاب القوات الإيطالية من هذا البلد. وحضر المراسم أيضا وزير الدفاع الإيطالي ومسؤولون عسكريون كبار سافروا في طائرة أخرى. ثم جاء الإنذار النهائي الإماراتي لإيطاليا العلني بمغادرة قاعدة المنهاد بحلول 2 يوليو.

وتستخدم إيطاليا القاعدة كدعم لجميع الالتزامات في المنطقة وهي "قاعدة جوية لوجستية أمامية" لدعم انتشار القوات المسلحة الإيطالية مع الدعم اللوجستي.

وترجع الصعوبات مع الإمارات إلى الخطوة التي ألغت بها إيطاليا تراخيص تصدير (مصرح بها بالفعل) في يناير لقنابل وصواريخ إلى السعودية والإمارات للمساهمة في وقف الصراع في اليمن، في تحرك استهدف الفرع الإيطالي للشركة الألمانية Rwm.

وتضاف إلغاءات يناير إلى ما أدخل في 2019 في أعقاب قرار برلماني وهي آلية التفويض المعززة على التراخيص الممنوحة بالفعل للشركات الإيطالية للمبيعات إلى البلدين، الأمر الذي زاد من صعوبة التصدير (بما في ذلك قطع غيار فريق البهلوان الإماراتي).

وانتهت هذه الآلية المعززة في 30 يونيو قبل يومين من انتهاء مهلة الإمارات بقرار من وحدة تراخيص مواد التسلح، تم إرساله في 5 يوليو إلى نحو ثلاثين شركة إيطالية منخرطة في المبيعات.

https://formiche.net/2021/08/emirati-commissione-esteri/

الإمارات روما

استطلاع الرأي

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 18.261718.3617
يورو​ 20.049520.1629
جنيه إسترلينى​ 24.092624.2337
فرنك سويسرى​ 19.610919.7204
100 ين يابانى​ 15.004215.0901
ريال سعودى​ 4.86824.8951
دينار كويتى​ 59.968760.4519
درهم اماراتى​ 4.97124.9996
اليوان الصينى​ 2.86492.8842

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 1,103 إلى 1,126
عيار 22 1,011 إلى 1,032
عيار 21 965 إلى 985
عيار 18 827 إلى 844
الاونصة 34,299 إلى 35,010
الجنيه الذهب 7,720 إلى 7,880
الكيلو 1,102,857 إلى 1,125,714
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى
العدد 309 حالياً بالأسواق